صيدا سيتي

هدّدها وحاول ابتزازها بصور حميمة لقاء مبلغ /150/ ألف د.أ.، فوقع في قبضة مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية باص لنقل الطلاب من صيدا وضواحيها إلى الجامعة اللبنانية - كلية العلوم - فرع الدبية للمرة الأولى في صيدا: لجنة طلاب الجنوب تنظم حملة لجمع الكتب المستعملة وإعادة توزيعها على الطلاب حماس تحتفل بالهجرة النبوية وتكرم الحجاج في عين الحلوة - 4 صور تألق للاعبي أكاديمية "سبايدرز - عفارة تيم" في المرحلة الثانية من بطولة الجنوب في الكيوكوشنكاي - 20 صورة الحريري رعت احتفال حملة "قوافل البدر الكبرى" بتكريم حجاج بيت الله الحرام - 14 صورة دعوة لحضور معرض "غزل الألوان" في مركز معروف سعد الثقافي، وبرعاية النائب الدكتور أسامة سعد توقيف عمال مصريين في "حسبة صيدا" غير مستوفين شروط الاقامة الجامعة اللبنانية تحصد عددًا من الجوائز الأولى في "نواة - 2019" في عين الحلوة.. "البحتي" يُوتّر المخيم ويطلق النار على شقيقه! للإيجار شقة مطلة في منطقة الشرحبيل قرب مدرسة الحسام - 18 صورة نادي الحرية صيدا يزور رجل الأعمال هشام ناهض اسامة سعد في احتفال في صيدا في الذكرى ال37 لانطلاق جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية: بعض الصغار الصغار يتحدثون عن العفو عن عملاء مرتكبين لجرائم ومجازر - 24 صورة تعميم صورة المفقودة ليليان جعجع مبارك انتقال مؤسسة فادي زهير البزري إلى محلها الجديد الكائن في طريق عام عبرا - مقابل مفرق عبرا الضيعة مع السنة الدراسية الجديدة.. لبنانيون على الأعتاب: لله يا مُقرضين! ارتفاع أسعار النفط العالمية: الأسر اللبنانية تدفع الثمن تعرفوا على برامج تطوير التعليم - 105 صور تعرفوا على برنامج تدريب المدربين - 15 صورة برعاية الحريري حملة السلام للحج والعمرة كرمت حجاج بيت الله الحرام - 17 صورة

اللقاء التحضيري للمؤتمر الشعبي الجنوبي شكل لجنة متابعة من أجل بلورة تيار سياسي يؤيد النسبية في قانون الانتخاب

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الإثنين 31 كانون ثاني 2005 - [ عدد المشاهدة: 852 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


علي داود - النبطية - اللواء:
انعقد اللقاء التحضيري للمؤتمر الشعبي الجنوبي عصر امس في صالة اللافيتا في كفرجوز تحت عنوان "نحو بلورة تيار سياسي شعبي جنوبي مؤيد لإصلاح قانون الانتخاب على أساس النسبية" وذلك في حضور ممثلين عن الحزب الشيوعي اللبناني، حركة الشعب، الجناح الديمقراطي في الحزب السوري القومي الاجتماعي، التنظيم الشعبي الناصري، الحزب الديمقراطي الشعبي، منظمة العمل الشيوعي، حزب البعث العراقي، لجان الدفاع عن نصرة فلسطين والعراق، وتيارات معارضة أخرى تحضيراً للانتخابات النيابية ولتشكيل الخيار الثالث على مستوى الجنوب بعد حركة "امل" وحزب الله·
تقدم الحضور رئيس بلدية النبطية الدكتور مصطفى بدر الدين ورئيس بلدية كفررمان سطام ابو زيد، رئيس الاتحاد الوطني للنقابات علي محيي الدين، رئيس نقابة سائقي السيارات العمومية عبد الامير نجدي، رئيس بلدية النبطية الفوقا اسد غندور، عضو بلدية النبطية عادل صبّاح، رئيس التجمع الوطني لأبناء القرى السبع الشيخ كمال شحرور، المحامية بشرى الخليل، خضر سليم، وفد من التنظيم الشعبي الناصري برئاسة عضو المكتب السياسي محمد ضاهر، وفد من الحزب الشيوعي ضم: علي الحاج علي، خالد فوعاني، ويوسف حمزة، فضلاً عن شخصيات أخرى·
بعد النشيد الوطني اللبناني والوقوف دقيقة صمت حداداً على شهداء لبنان والأمة العربية تحدث ضافر المقدم ثم تلا فؤاد المقدم نص الوثيقة الصادرة عن المؤتمر وفيها: اذا كانت القوى الطائفية، عاجزة عن توليد وحدة لبنانية حقيقية، لا بل هي في اساس الأزمة، فإن الحديث عن تجاوز المأزق، يصبح مفتوحاً على مهمة بلورة تيار سياسي، شعبي ديمقراطي، حقيقي، وواسع، تحت راية برنامج وطني انقاذي·
برنامج يعكس مبادئ الاندماج الاجتماعي، والحقوق المدنية، وحقوق الانسان، وإعادة بناء دولة القانون والمؤسسات، ويلتزم بوحدة لبنان، وسيادته واستقلاله، وانتمائه العربي، وتطوره الديمقراطي، وطنياً واقتصاديا واجتماعيا· ويعكس فهمه للسيادة والاستقلال على قاعدة رفض الصيغة التي تترجم السيادة والاستقلال انعزالاً عن العرب والعروبة، كما رفض الصيغة التي تعتبر العروبة تبعية والتحاقاً·
كما يؤكد ان علاقات لبنانية - سورية مميزة حقا، ومفتوحة على المستقبل، ينبغي ان تقوم على نظرة متحررة، من كل قسر، او وصاية، مثلما ينبغي ان تنطلق من حتمية هذه العلاقات وضرورتها من ناحية، وعلى قاعدة استقلال كل من البلدين، من ناحية أخرى·
وبعد مناقشات للوثيقة صدرت التوصيات كان ابرزها: عاملان اساسيان يتلازمان، يشكلان وجهين لنهج واحد، ويؤديان الى الانقلاب على الطائف، وتعطيل تطبيقه كما تعطيل سبل التطور الديمقراطي للبنان: الأول يتمثل بالنظام الطائفي، والطبقة الحاكمة، والثاني يتمثل في واقع الوصاية السورية على لبنان·
وأكد المؤتمر رفض الصيغة التي تترجم السيادة والاستقلال إنعزالاً عن العرب والعروبة، كما رفض الصيغة التي تعتبر العروبة تبعية والحاقاً واستباحة·
كما أكد المؤتمر ان علاقات لبنانية - سورية مميزة حقاً، ومفتوحة على المستقبل، ينبغي ان تقوم على نظرة متحررة، من كل قسر أو وصاية، مثلما ينبغي ان تنطلق من حتمية هذه العلاقات وضرورتها، وعلى قاعدة استقلال كل من البلدين من ناحية أخرى·
ورأى المؤتمر، أن مدخل أي حل إنقاذي لمستقبل لبنان السياسي اليوم، يتمثل في التطبيق الفوري والشامل لإتفاق الطائف، في شقه المتعلق بالانسحاب السوري، وتنظيم العلاقات اللبنانية - اللبنانية، وقيام تسوية متوازنة للأزمة اللبنانية على قاعدة وفاق داخلي فعلي، أو لجهة المباشرة في تنفيذ الجانب الإصلاحي، وجوهر ايجاد خطة متدرجة لتجاوز الطائفية، حيث يشكل اعتماد التمثيل النسبي مدخلاً من مداخل الاصلاح السياسي·
وفتح النقاش الجدي للجانب المتعلّق بقرار سوري - لبناني، بترسيم الحدود لناحية تثبيت لبنانية مزارع شبعا المحتلة·
وشكل المؤتمر لجنة متابعة مهمتها العمل على تنفيذ التوجهات التي تضمنتها الوثيقة والتوصيات الصادرة عن المؤتمر، والعمل بكل الوسائل الديمقراطية نحو تأسيس تيار ديمقراطي جنوبي معارض، يخوض معاركه السياسية والاجتماعية من الموقع الشعبي المستقل·


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 911439374
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة