صيدا سيتي

حراك صيدا "بيعرف يفرز"!! - صورتان الجامعة اللبنانية: استمرار تعليق الدروس والأعمال الإدارية حتى إشعار آخر القوى الامنية في منطقة الزهراني فتحت جميع الطرقات بمؤازرة الجيش جبق: استمرار إقفال الحضانات على جميع الأراضي اللبنانية حراك صيدا الشعبي يكشف عن "تحالفات سياسية" جديدة، فهل تستمر ام تبقى مؤقتة؟ تظاهرة صيدا في يومها الخامس .. بكل ألوان الطيف "الشعبي" - 4 صور قطع طرقات احتجاجاً في صيدا الجيش كثف تدابيره في صيدا .. ويسير دورياته وزير التربية: لتقدير الأوضاع من أجل استئناف التدريس يوم غد مصرفي كبير يكشف: هكذا تحل الأزمة.. واقتصاد لبنان سيتحول! المحتجون اقفلوا طريق الكورنيش البحري في صيدا جمعية المصارف: اقفال المصارف غدا بإنتظار استتباب الأوضاع العامة البزري: قرارات مجلس الوزراء جاءت متأخرة وغير كافية ولم تُلبي مطالب الحراك الشعبي ‎ العمل على إصلاح خط ٤ انش في منطقة المية ومية - الاسماعيلية وتم تأمين المياه للمشتركين اختتام "دبلوم في إدارة المنظمات غير الحكومية NGO’s Management" ـ 4 صور طريق الساحل ما زال مقطوعا عند الجية وبدء توافد المحتجين للمشاركة في الإعتصام المركزي إصابة 64 شخصاً كحصيلة نهائية للأيام الأربعة الماضية من جراء التظاهرة الجارية في مدينة صيدا - 5 صور قبل أن تفكر بانجاب طفل .. عليك أن تعلم كيف سيبدأ حياته في لبنان وجع الشعب قلَبَ الطاولة بالفيديو ... أسامة سعد: الورقة المطروحة للحل مرفوضة، وعلى السلطة التسليم بالتغيير الحاصل والقبول بمرحلة انتقالية‎

لقاء مع لاعب المصارعة الصيداوي أحمد الهبش

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الأحد 22 أيار 2005 - [ عدد المشاهدة: 1143 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


محمد دالاتي - صيدا - المستقبل:
إعتبر بطل لبنان في لعبتي المصارعة وكرة الطاولة أحمد الهبش اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري فاجعة وطنية، وأكد ان لبنان كله تيتّم وليس عائلة الشهيد فحسب، فالرياضة ­ برأيه ­ سوف تفتقده، "وهو الذي كان يمد يده لمساعدة الاتحادات والنوادي واللاعبين"، وان نادي المعني صيدا الذي ينضم اليه، "تلقى مساعدات عديدة من الرئيس الحريري الذي سيبقى فضله شاملاً كل من يمت للرياضة اللبنانية بصلة".
أضاف الهبش: "كنت أحلم طول حياتي أن أحقق ميدالية لأقدمها إلى الرئيس الحريري عربون وفاء، ولكنه رحل قبل أن يتحقق حلمي، وسأحلم منذ اليوم تصاعداً باحراز ميدالية لأقدمها إلى روحه، وأتمنى أن تكون الميدالية من بطولة العالم، وأن لا تفوتني هذه الفرصة الغالية، وهي ستكون أغلى ميدالياتي".
وعن سبب توجهه للمصارعة أكد الهبش ان والده درب جميع أولاده الذكور على هذه الرياضة، وكان يرغب في أن يبرعوا جميعاً فيها. وبالفعل كانت انطلاقة جميع أشقائه في الرياضة من خلال المصارعة التي تُعلّم اللاعب أموراً عدة أولها الصبر والتحمّل والأخلاق والتواضع والطاعة للمدرب. وعلى حين توجه شقيقه محمد الى كرة الطاولة واستطاع أن يبني لنفسه مجداً فيها، كرس هو جهده للعبتي المصارعة والطاولة وفاز ببطولة لبنان في اللعبتين، ويطمح اليوم إلى تحقيق ألقاب عربية وآسيوية وعالمية في اللعبتين معاً.
وعن تحضيراته للمستقبل، كشف الهبش أنه يستعد للمشاركة في بطولة العالم للمصارعة التي ستجري في تركيا هذا العام، وتوقع أن يحقق نتيجة جيدة، وأن يعوّض غياب المصارعة اللبنانية عند الدورة الرياضية العربية الأخيرة في الجزائر.
وأكد أنه لو شارك في الدورة العربية لنجح في تحقيق ميدالية للبنان.
ولفت الهبش إلى أن الخامات الجيدة في لعبة المصارعة في لبنان كثيرة، ولكن الاهتمام الكافي من النوادي غير متوفر، فلا معسكرات ولا اعداد مدروس، ولا مشاركات خارجية كافية. أضاف: "لا يوجد تشجيع لجذب اللاعبين الى المصارعة، على رغم وجود مدربين اكفياء، مثل محمودية الذي كان يشرف على اللاعبين في المنتخب". وقال إن تغييرات كثيرة طرأت على قوانين لعبة المصارعة، منها رفع عدد الجولات من جولتين إلى ثلاث جولات، والتفوق يمكن بست نقاط وتنتهي الجولة، أضاف: "نطلع على كل جديد بواسطة اتحاد اللعبة، أو خلال مشاركتنا في احدى البطولات الخارجية، وتابع أنه كان يستفيد من نصائح والده في بعض الحركات "لكن تلك المعلومات صارت قديمة ولا تصلح في أيامنا هذه، وقال يستفيد من نصائح وتوجيهات شقيقه الأكبر نور الدين شارك في دورة للحكام في فرنسا عام 2002.
وعن بدايته: "لأنني نشأت وسط عائلة رياضية، إذ إن والدي سعد الدين الهبش المعروف بـ" أبو النور" كان بطلاً في المصارعة، وشقيقي الأكبر مدرب في المصارعة، وأخي محمد بطل لبنان لكرة الطاولة، فانني تمرسّت في الرياضة منذ نعومة أظفاري، وكان و الدي يعلمني حركات المصارعة وأنا في البيت، كما كنت أرافق اخوتي الى النادي المعني وسط الحي القديم في صيدا، وأتدرب هناك على كل اللعبات التي أرى الأولاد يمارسونها من كرة قدم والكرة الطائرة والمصارعة، كما كنتُ أحب السباحة على الشاطئ".
وكانت أول مشاركة للهبش بالمصارعة، حين كان في الحادية عشرة، كما شارك ببطولة المدارس وهو في الثالثة عشرة، وسافر للمرة الأولى إلى العراق في النصف الثاني من التسعينات، وشارك ودورة صدام الدولية للمصارعة، وبدورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط في تونس، ودورة ابراهيم مصطفى في مصر قبل نحو ست سنوات، وبالدورة الآسيوية في كوريا الجنوبية وحقق فيها نتيجة جيدة بفوزه على بطل قطري من أصل ايراني، وحلّ خامساً في وزنه، وشارك مؤخراً في دورة ابراهيم مصطفى في مصر، ونال الميدالية الفضية بفوزه على ابطال من الأردن وقبرص واسبانيا، وخسر المباراة الأخيرة أمام مصارع مصري.
وقال: "أعتبر النتيجة ممتازة، لأن الحكان من مصر لا بد أن يميلوا إلى ابن بلدهم، ومع ذلك استفدت كثيراً من هذه التجربة".
البطاقة
* الاسم: احمد سعد الدين الهبش.
* مواليد: 1981 في صيدا.
* القامة: 180 سنتم.
* الوزن: 84 كلغ.
* النادي: المعني صيدا.
* اللعبة: المصارعة وكرة الطاولة.
* هوايات الثانوية: الكاراتيه والسباحة وكرة القدم والكرة الطائرة.
* اشقاؤه: نور ومحمود ومصطفى وكلهم أبطال في الرياضة، ودارين وعائشة من الاناث.
* لاعبه المفضل: الروسي الكسندر كارونين (بطل أولمبي ثلاث مرات بالمصارعة).
* التحصيل العلمي: جامعي ـ معلوماتية إدارية في جامعة هاواي فرع جدرا (سنة ثالثة).
* يمتاز بالقوة والسرعة في ردود الفعل.
* أمنيته: تحقيق ميدالية أولمبية في المصارعة، وان يلقى رعاية من اللجنة الأولمبية اللبنانية ومن وزارة الشباب والرياضة لأنه قادر على جلب الفوز بميداليات عدة للبنان إذا سنحت له الظروف للتدرب والاستعداد بشكل جيد.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 915513859
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة