صيدا سيتي

مكتب شؤون اللاجئين في «حماس»: في الذكرى الـ37 لمجزرة صبرا وشاتيلا.. المجزرة مستمرة الاتحاد السكندري يتصدر والحكمة يخسر آخر مبارياته - 13 صورة حكم وعبر من تجارب الحياة عملية خاطفة.. هكذا ضبطا بالجرم المشهود أثناء ترويج المخدّرات! "سلامتك أمانة كون شريك فيها" حملة توعية الثلاثاء لمستشفى حمود الجامعي في اليوم العالمي لسلامة المرضى حظر عاملات أثيوبيا يُرفع قريباً وهذه هي الشروط للبيع أو للإيجار شقة مفروشة في حي الست نفيسة في صيدا أطعمة تزيد من فرص الإصابة بالإسهال ما هي؟ جريحة في محاولة سلب انتهاء العطلة القضائية نوافذ جديدة لمنح القروض السكنية توترات متنقلة ستسود الشرق الأوسط.. لبنان لن يكون بعيداً عنها! تعيينات إضافية 3 إخوة حاولوا قتل شقيقهم داخل منزله! 3 مصارف لبنانية على لائحة العقوبات الأميركية! صحيفة "إكسبرس"... وداعًا إطلاق نار ليلاً داخل مخيم عين الحلوة الإفراج عن حسن جابر: عائد إلى بيروت مفوَّض الأونروا في بيروت: محاولة فاشلة لتسويق المظلومية الرشيدية: هل تمت السيطرة على الصفيرة؟

لقاء خاص مع محمد ناصر لاعب خط الوسط وقائد فريق الأهلي صيدا (3 صور)

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الأحد 23 تشرين ثاني 2008 - [ عدد المشاهدة: 3454 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


أجرى المقابلة: أيمن هواش - سلسلة المقابلات والتحقيقات الرياضية - خاص موقع صيداويات:
حقق حلمه باللعب في الدرجة الأولى والوصول إلى أعتاب المنتخب الوطني الأول، سجل أهدافاً في مرمى أقوى الفرق اللبنانية ومنحته اللعبة أيضاً الكثير من الأصدقاء والأحباء والمعجبين. صال وجال في الملاعب اللبنانية وتنقل بين عدة فرق (الفتيان صيدا – الأهلي والإخاء الأهلي عالية)، الأ ان حنينه لمدينته صيدا أرغمه إلى العودة إلى الفريق الذي طالما تمنى في صغره ان يلعب في صفوفه.
انه محمد ناصر ابن الثلاثين عاماً لاعب خط الوسط وقائد فريق الأهلي صيدا الذي التقيناه عبر موقع صيداويات وكان معه الحوار الآتي:
يقول معرفاً عن نفسه: أنا محمد ناصر من مواليد مدينة صيدا عام 1978، متأهل ولي ولدان، أعمل موظفاً في شركة الاتصالات اللبنانية (اوجيرو) وأمارس لعبة كرة القدم في الفريق الأول لنادي الأهلي صيدا، الفريق الأحب على قلبي.
1. حدثنا عن بدايتك مع كرة القدم؟
بدأت اللعب في الأحياء الشعبية كما الجميع وحين أتممت السابعة عشر من عمري انضممت إلى فريق الناشئين في نادي الفتيان صيدا وكان ذلك عام 1995 . تمرنت تحت إشراف الكابتن وليد آغا الذي تعرفت عليه عبر صديقي محمود وحيد وقد أتاح الكابتن وليد الفرصة لي بعد فترة قصيرة من انضمامي لفريق الفتيان اللعب مع الفريق الأول وتأهلنا خلال ذلك الموسم إلى الدرجة الثالثة ثم إلى الثانية في الموسم الذي تلاه.
2. وكيف تم انتقالك إلى نادي الأهلي صيدا؟
بعد الموسم الثالث الذي لعبته مع فريق الفتيان تم انتقالي إلى الأهلي الذي كان يلعب في مصاف أندية الدرجة الأولى وبقيت في الفريق موسمين متتالين، وقد تم الانتقال في سياق التعاون الدائم بين الناديين وذلك من أجل رفع اسم مدينة صيدا عالياً في الأوساط الرياضية.
3. وماذا حدث بعد ذلك؟
بعد موسمي الثاني في الأهلي تلقيت عدة عروض من فرق الدرجة الأولى كان أبرزها من الأنصار والنجمة والصفاء والإخاء الأهلي عالية، وكان أبرز العروض من الأنصار والإخاء الأهلي عالية أدت في النهاية إلى انتقالي للأخير.
4. وكيف كانت تجربتك مع الإخاء الأهلي؟
كانت تجربة رائعة لعبت معهم موسمين كانا حافلين بالنتائج الإيجابية ولكن للأسف لم نحرز أي بطولة ولكن حققنا كثيراً من الانتصارات الرائعة، وأحب أن أذكر ان نادي الإخاء الأهلي من الأندية الرائعة التي تهتم بلاعبيها جيداً وأخص بالذكر الأستاذ أكرم شهيب والشيخ بهيج أبو حمزة.
5. موسمين ناجحين في الإخاء الأهلي، إذاً لماذا عدت بعد ذلك للأهلي صيدا؟
كان فريق الأهلي قد سقط إلى الدرجة الثالثة وقد تم الاتصال بي كما بعدد من اللاعبين وأخبرونا أنهم وضعوا خططاً ويريدون إعادة الفريق إلى موقعه الطبيعي في الدرجة الأولى، وبعد الاجتماع بإدارة الأهلي اقتنعت بالعودة وذلك لأنني في النهاية ابن مدينة صيدا ويهمني أن نرفع اسم المدينة عالياً.
6. وكيف كان وضع فريق الأهلي بعد ذلك؟
بفضل الله استطعنا خلال ذلك الموسم التأهل إلى الدرجة الثانية ثم إلى الدرجة الأولى في الموسم الذي تلاه. لعبنا موسمين متتالين في الدرجة الأولى ثم سقطنا إلى الثانية وعدنا بعدها بموسم إلى الأولى ثم للأسف عدنا الموسم الماضي إلى الدرجة الثانية.
7. بما أنك تحدثت عن السقوط والتأهل عدة مرات، هناك سؤال محير وجميع المراقبين يتحدثون عنه؟ ما هي القصة مع نادي الأهلي، هل أنتم معجبون بلعبة الأسانسير (طالعين نازلين وبالعكس)؟
ليست القصة لعبة تشبه الأسانسير، ولكن كما تعلم هناك ظروف مر بها النادي أدت إلى التخبط وبالتالي السقوط أكثر من مرة. ويعمل القيمون على النادي على تحاشي مسألة السقوط من جديد وقد وفروا لنا العام الحالي جميع ما نحتاجه لنقدم الأفضل، وهم (أي القيمون على النادي) وفروا لنا من بداية العام الحالي كل ما نحتاجه من أمور مادية ونفسية وفنية.
8. كابتن محمد، ألا تعتقد أنه يجب أن يكون هناك نقلة نوعية في النادي تصاحبها الإمكانات المادية حتى يقدم اللاعبين الأفضل لديهم؟
صحيح وفي هذا السياق أعتقد أن أهم ما فعله القيمون على النادي هو استقدام الكابتن وليد آغا ليكون مديراً فنياً للفريق وهو محبوب جداً لدي جميع اللاعبين وأقول ذلك من باب قناعتي بأن المدرب المحلي يملك الكثير وهو أعلم من الأجنبي بالكرة اللبنانية وتفاصيلها، وأيضاً لا يجب ان نغفل عن دور المدرب الكابتن حسن خاسكية واللجنة الفنية ومن ورائها الكابتن معروف نعماني ومدرب الحراس خالد الحمصي والإدارة الواعية أمثال السيد محي الدين جمال.
9. من هو الجندي المجهول في نادي الأهلي صيدا؟
إنه اللاعب السابق وأمين السر الحالي للنادي السيد خالد بديع الذي لا يبخل علينا بأي شيء وهو مثال للشقيق الأكبر الذي يرعانا ويوجهنا ومن وراء كل من ذكرت الرئيس أحمد مصطفى الحريري، هذا الإنسان الذي أعتقد أنه ما دام موجوداً بيننا فإن النادي بخير ويسير في الطريق السليم.
10. بعد مرور خمسة أسابيع من بطولة دوري الدرجة الثانية، كيف ترى وضع الفريق وفي أي مركز أنتم حالياً؟
وضع فريقنا جيد جداً ونحن في المركز الأول بالتساوي مع فريق الهومنتمن وقد لعبنا حتى الآن أربع مباريات، فزنا في ثلاث وتعادلنا في واحدة مع فريق الرياضة والأدب وقد لعبنا أقل من باقي الفرق بمباراة واحدة وفي حال فوزنا فسوف نبتعد بثلاث نقاط في الصدارة.
11.اذاً أنتم تسيرون في الطريق الصحيح وبخطى واثقة؟
صحيح والدليل على ذلك أننا في الصدارة وبمباراة أقل من الفرق الأخرى وبإذن الله سنعود بالفريق إلى موقعه الطبيعي في الدرجة الأولى وبجهود الجميع.
12. من هو الفريق الذي تحسبون له حساب في مجموعتكم؟
في مجموعتنا يوجد فرق جيدة ولها سمعتها ولعبت في الدرجة الأولى سابقاً كالاجتماعي والرياضة والأدب، وليس هناك فريق معين نعتبره أفضل من الآخر فجميع الفرق جيدة وحسب علمنا أن الجميع استعد جيداً للبطولة وكل مباراة لها حساباتها الخاصة.
13. باستثناء بطولة الدرجة الثانية لم يحصل الأهلي علي أي لقب في بطولة الدرجة الأولى بعكس فرق أحدث منكم عهداً، ما هو السبب برأيك؟
أعتقد أن الأندية التي تعنيها المبرة والعهد الحائزين على لقبي الكأس والدوري العام الماضي، وبرأيي أن السبب في ذلك أنهم يعتمدون النظام المؤسساتي المتكامل وهو الذي كان من الأسباب الرئيسية في نجاحهم وقد استحقوا اللقبين وبكل جدارة.
14. ألا تعتقد ان على القيمين على النادي الأهلي اعتماد النظام المؤسساتي؟
نعم أتمنى ذلك وأقول بكل صراحة أنه في ظل وقوف آل الحريري وراء فريقنا فإنه من المؤكد أننا سنحقق ما نطمح إليه وخصوصاً أن الجهود التي يقوم بها السيد أحمد الحريري كبيرة وكما يعلم الجميع أن اللاعب عندما يتلقى راتباً جيداً فإن ذلك ينعكس إيجاباً على نفسيته وبالتالي على أدائه وهذا ما فعله السيد أحمد الحريري عندما أبقى على رواتبنا كما هي رغم سقوطنا إلى الدرجة الثانية وهذا ما لا يحصل عادةً في الفرق الأخرى.
15. إذاً أنت تعتبر أن السيد أحمد الحريري الشخص المناسب في المكان المناسب؟
بكل تأكيد فإلى جانب ما ذكرت فالسيد أحمد يواكبنا في جميع مبارياتنا ويحضر أغلب تمارين الفريق رغم معرفتنا بمسؤولياته الكثيرة والكبيرة على الصعيدين الاجتماعي والوطني.
16. برأيك ما هو مدى تأثير غياب الجمهور عن الملاعب اللبنانية؟ وهل تعتقد أن قرار منع الجمهور اللبناني من دخول الملاعب صائب؟
الجمهور يعتبر اللاعب رقم 12 وهوالذي يعطي نكهة خاصة للمباريات وأعتقد أن غياب الجمهور كان له التأثير السلبي على كرة القدم اللبنانية وأدى إلى تراجع مستواها، وقرار الحكومة كان صائباً وذلك في ظل الأجواء المشحونة في لبنان سياساً وأمنياً.
17. حدثنا عن تجربتك مع المنتخب الوطني؟
تم استدعائي لمنتخب الناشئين تحت 19 عاماً وقد لعبت 7 مباريات رسمية سجلت خلالها هدفاً واحداً في مرمى منتخب الأردن.
18. وماذا عن المنتخب الأول؟
بعد مشاركتي مع منتخب الناشئين والمنتخب الأولمبي تم استدعائي للمنتخب الأول مع 11 لاعباً من المنتخب الأولمبي ولعبت عدة مباريات ودية ولكن للأسف تم استبعادي قبل بطولة آسيا 2000 بسبب إشكالية أتحمل مسوليتها أنا وحدي لا داعي للخوض بها.
19. هل حصلت على أي لقب أو جائزة خلال مسيرتك الرياضية؟
نلت لقب هداف بطولة الدرجة الثانية موسم 2005 / 2006 وبرصيد 19 هدفاً.
20. من هم أبرز اللاعبين الذين لعبت إلى جانبهم خلال مسيرتك الرياضية؟
لقد كان لي شرف اللعب إلى جانب الكثير من أهم اللاعبين في لبنان، ففي الأهلي لعبت إلى جانب الكابتن خالد بديع ومعروف نعماني وحسن خاسكية وومحمود قوام وأحمد عبود وعصام قبيسي وأبو بكر باه وخالد الحمصي وفي الإخاء الأهلي عالية لعبت إلى جانب زاهر العنداري وجلبيرتو وفي الفتيان صيدا محمد كاعين ومحمد الزكنون وبدر القوام وشخصين عزيزين على قلبي وهما محمود وحيد وسامر خليل. كما أنني لعبت في المنتخب إلى جانب موسى حجيج وهيثم زين ويوسف محمد وأحمد نعماني والشقيقين فيصل ورضا عنتر.
21. ومن هم أبرز المدربين الذين تدربت تحت إشرافهم؟
الكابتن وليد آغا في الفتيان صيدا ثم الأهلي حالياً والكابتن محمود سعد في المنتخب والذي استفدت من خبرته كثيراً.
22. مباراة لعبتها ولن تنساها وهدف سجلته ولا تنساه ؟
مباراة الأهلي مع الصفاء ضمن بطولة الكأس على ملعب برج حمود وخسرناها بضربات الجزاء بعدما تعادلنا بنتيجة 1 / 1 وبالنسبة للأهداف اثنين، الأول في مرمى الأنصار ضمن بطولة الكأس أيضاً والثاني ضد منتخب الأردن للناشئين وفزنا بها بنتيجة 2 / 1 وقد سجلت الهدف في الوقت بدل الضائع.
23. من هم أصحاب الفضل عليك؟
أمي وأبي أولاً وكل شخص ساعدني في مسيرتي الرياضية وأخص بالذكر السيد يوسف النقيب مدير عام أوجيرو.
24.هل يوجد في ذاكرتك الرياضية أي حادثة لن تنساها؟
نعم حادثتان متشابهتان وذلك عندما جاءت الشرطة العسكرية وأخذتني من أرض الملعب ومنعتني من المشاركة مع فريقي خلال مباريتين مع البرج من ملعب برج حمود ومن ملعب طرابلس مع الحكمة وذلك بسبب تأديتي خدمة العلم لأنه كما هو معروف يُمنع المجند من اللعب حتى تنتهي مدة الخدمة العسكرية.
25. ماذا قدمت لك لعبة كرة القدم وما هو الشيء الذي تمنيته ولم تحصل عليه؟
عندما كنت صغيراً كنت أشتري أسبوعياً إحدى الجرائد التي تهتم بلعبة كرة القدم وكنت أتمنى حينها أن أصبح يوماً لاعب درجة أولى مشهوراً وأن أرى صوري أو اسمي في صفحات الجرائد والمجلات وقد تحقق بفضل الله وأيضاً قدمت لي الكثير من الأحباب والأصدقاء الجدد وأنا على تواصل مع الكثير منهم حتى الآن، وأعتقد أن رصيدي من محبة الناس لا يقدر بثمن. من ناحية أخرى تمنيت أن ألعب في منتخب لبنان الأول وقد حصل ذلك ولكن للأسف لم يكتمل بسبب عدم مسؤولية مني وهو ما لم أكن أتمناه.
26. كلمة اخيرة
أنا سعيد جداً لأنني أحمل شارة الكابتن في نادي الأهلي صيدا وهو ما يتمناه الكثيرون لأن من سبقني إلى حملها لاعبون كبار كالكابتن علي بيطار ووليد آغا وخالد بديع وحسن خاسكية ومعروف نعماني وآخرين. وإنني أعد جمهور الأهلي صيدا الوفي أن نعود إلى موقعنا الطبيعي في الدرجة الأولى بإذن الله، كما أنني أشكر موقع صيداويات الكريم الذي أتاح لي شرف الإطلالة على كل من تعنيه الرياضة اللبنانية عموماً والصيداوية خصوصاً وأتمنى لكم الاستمرار والتقدم خصوصاً أنكم الموقع الأول الذي يهتم بالأخبار التي تُعنى بمدينتنا الحبيبة صيدا وإلى الملتقى في الدرجة الأولى العام القادم بإذن الله.
للتواصل مع محمد ناصر يمكنكم مراسلته على بريده الإلكتروني التالي: pepa00078@hotmail.com


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 911288887
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة