صيدا سيتي

الشهاب: السبيرتو وطهارته قوى الامن: تحذر من رابط هدفه الوصول إلى البيانات الشخصية لاستخدامها لاحقا في أعمال احتيالية معهد البحوث الصناعية أعلن اعمال تقييم المطابقة على المنتجات المستوردة خلال شهر أيار السعودي التقى وفد منسقية المستقبل: لا إصابات بكورونا والاولوية لتجهيز المستشفى التركي حمود: آليات عمل لوجودنا في المعارضة مستشفى الحريري: 48 مريضا قيد المتابعة و20 حالة مشتبه باصابتها و3 حالات حرجة بلدية الغازية: اصابة بالفيروس لاحد ابناء البلدة من الوافدين وهو في الحجر بمستشفى الحريري قضايا عكار التنموية نحو تعزيز حضور الدولة والتعاون مع المنظمات الدولية .. موارد منسية وحرمان وطن بهية الحريري طالبت وزير المالية بحقوق المدارس الرسمية والمجانية رابطة آل حجازي شكرت المساهمين من أبنائها بمساعدات رمضان روتاري صيدا قدم مساعدات غذائية الى العاملين في "دار السلام" و"دار الراحة" و"لنا المستقبل" التربية حددت نهاية العام الدراسي وضوابط الترفيع في المدارس الرسمية والخاصة مصدر مقرّب من بهاء الحريري: لا للفدراليّة "أمل" على "خطّ الوساطة" مجددا... لتفعيل "هيئة العمل المشترك الفلسطيني" في لبنان إخماد حريق برادي خارجي داخل شرفات منزلين في مشروع الحاج اسماعيل في الاسماعيلية حجازي لخدمة الردياتورات والرزفورات: تصلح وتركيب وتنظيف مع فلاشينغ لجميع أنواع السيارات أطماع الشركات تقلّص المعروض: لا أزمة بنزين حرب المالكين والمستأجرين: الأسوأ لم يأت بعد معالجات «عالقطعة» للأقساط... و«كارتيل» المدارس يحيّد الموازنات "إزرع في صيدا" مبادرة شبابية لمواجهة الجوع... ومشروع "نأكل ممّا نزرع" في الشرحبيل جريحان في انقلاب سيارة على طريق صيدا جزين

كورونا والتعليم عن بعد ومسؤولية الأطراف الثلاثة - بقلم: نهلا محمود العبد

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الإثنين 06 نيسان 2020
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
كورونا والتعليم عن بعد ومسؤولية الأطراف الثلاثة - بقلم: نهلا محمود العبد

جائحة كورونا التي لم تنج دولة من دول العالم من الاصابة بها، وبحسب بيان منظمة الأمم المتحدة للعلوم والثقافة والتربية (يونيسكو)، والصادر بتاريخ ١٨ آذار ٢٠٢٠، أدى تفشي الوباء إلى إغلاق المؤسسات التعليمية في ١٠٢ دولة، أي أن عدد الطلاب المتضررين يقارب ٨٥٠ مليون. ولهذا يمكن القول أن كورونا فرض التعليم عن بعد فرضا على الدول والمؤسسات التربوية والطلاب وأهلهم. 

 

هذا دوليا اما على صعيد لبنان الذي هو جزء من هذه المنظومة، فالوضع كالآتي: 

 

ان المؤسسات التربوية التي سبق لها وأن ادخلت التكنولوجيا بشكل جدي وفعلي على مناهجها، ولديها خبرة في التعليم عن بعد، استطاعت أن تتعامل مع الأمر بأقل قدر من التشتت، ومعظم هذه المدارس خاصة. أما المدارس الرسمية فهي الأكثر تضررا، نتيجة كونها الاقل حظا تكنولوجيا. 
   

في زمن الأزمات يجب توحيد الجهود للخروج بأقل الأضرار الممكنة، ولانقاذ ما يمكن انقاذه. ولهذا يجب أن يعي كل طرف من الأطراف الثلاثة المعنية اهمية دوره ومسؤولياته. 


الطرف الأوّل: وهو الدولة وخاصة وزارة التربية، يجب ان يكون لها خطة عمل واضحة، وقرارات معلنة وصريحة، بالأخص بخصوص الشهادات الرسمية وكل ما يتعلق بها من تحديد الزمان والمكان والمادة الممتحن بها، بعد التعديلات التي فرضها كورونا ليخف التوتر والضغط الذي يسببه الارباك والشائعات. كما ويجب الحرص على تحسين اداء شبكة الكهرباء، وشبكة الانترنت التي يجب ان تكون اسرع وتغطي جميع الاراضي اللبنانية وبأقل تكلفة. 


الطرف الثاني: وهو المؤسسات التربوية التي يجب أن تحرص على وضوح المادة الدراسية التي تطرح عبر الانترنت، وتبسيطها وتوفيرها بشكل يسمح الوصول اليها في أي وقت وليس ضمن ساعات شرح محدّدة، نظرًا لانقطاع الكهرباء في أوقات معينة، وضعف شبكات الانترنت في أوقات أخرى. 


الطرف الثالث: وهو الطالب والأهل يجب تأمين جو صالح للدرس في البيت حتى لا يتشتت انتباه الطالب. يجب احترام طريقة التعليم عن بعد وعدم الاستهزاء بها أمام الطلاب لأنها افضل الحلول المتوفرة حتى لا يضيع العام الدراسيّ، وحتى يظل الطالب في جو المدرسة والمناهج. فالاستهزاء أمامهم سيؤدي الى استهتارهم وتضيع الجهود المبذولة لتوصيل المعلومة لهم. 
   

وأخيرًا، كورونا أزمة وستمر بإذنه تعالى، لكن بعد مرورها يجب العمل على تحسين وسائل التّعليم عند بعد حتى لا يحدث هذا الارباك في أزمات أخرى، كي نتمكن من الخروج منها بأقل الخسائر الممكنة. ويجب أن يقدر جهد المعلم هذا الجندي المجهول الذي أثبت كورونا لنا جميعًا أن لا غنى عنه، هو الذي يحارب كورونا على طريقته. 
                      

@ المصدر/ بقلم: نهلا محمود العبد


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 931837744
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة