صيدا سيتي

محمد عوض .. قصة إنسان في هذا البلد البائس! الإنجيلية في صيدا احتفلت بعيد المعلم صيدا: غضب شعبي لا يخمد بانطفاء نيران الشارع! الدكتور الشيخ صلاح الدين أرقه دان ينصف القاضي الشيخ أحمد الزين رحمه الله توفيق عسيران: الشيخ أحمد الزين كان مناضلا وطنيا على طريق الحق والحقيقة‎ صيدا ودعت والجنوب القاضي احمد الزين في مأتم مهيب الأونروا: 6774 لاجئا فلسطينيا أصيبوا بكورونا منذ شباط الماضي بينهم 219 وفاة مساعدات من "الأرض البيضاء" ورينيه معوض" لـ"صيدا الحكومي" برعاية المحافظ منصور ضو Needed: Accountant / Procurement Coordinator مطلوب موظفات ذوات خبرة في الشعر والأظافر لصالون ezees في صيدا دورة تدريبية لتأهيل الشباب وتمكينهم من اكتساب الخبرة للترويج لآليات التمويل الأصغر مطلوب مهندس مدني للعمل في سيراليون / أفريقيا فرن مناقيش السلطان في عبرا - الطريق العام - بيتزا ومعجنات ... معنا أنتم السلطان حسنات الخيرية للتنمية البشرية في صيدا تعلن عن إطلاق مشروع الشتاء الدافىء 2021 سيارات صيدا سيتي مطلوب موظفين إعلانات متفرقة شقق للإيجار شقق مفروشة للإيجار معاناة التفكير المفرط

إجراءات وقائية تطال الأئمّة والخطباء... هل تُعلَّق صلاة الجمعة في مساجد صيدا؟

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
إجراءات وقائية تطال الأئمّة والخطباء... هل تُعلَّق صلاة الجمعة في مساجد صيدا؟

يطال الهلع من تفشي فيروس كورونا، كل مرافق الحياة في صيدا، يتمدّد وتفرض الاجراءات الوقائية نفسها بنداً طارئاً "غير مرحّب بها" على كل كبيرة وصغيرة، بعد القناعة المتزايدة بأن المسؤولية في المواجهة "جماعية"، وليست رسمية وبلدية ومن هيئات المجتمع المدني فقط، انما تبدأ من الفرد نفسه، ثم العائلة، فالمبنى السكني والمنطقة والحي لتطال كل مدينة.

مصير الصلاة

وسط الهلع، طرح الخوف من تفشي الفيروس مع ارتفاع عدد المصابين، تساؤلات حول مصير صلاة الجمعة على مسافة يوم واحد منها، وما اذا كانت الإجراءات الوقائية ستشمل إقفال المساجد ووقف صلاة الجماعة، بعدما شملت مختلف الدوائر الرسمية وخاصة سراي صيدا الحكومي، لجهة النظافة وارتداء القفازات ووضع "الكمامات" وقياس درجة الحرارة، وتعقيم المباني والمكاتب، وامتدت الى البلدية التي أعلن رئيسها محمد السعودي وقف النشاطات كافة في قاعاتها حتى إشعار آخر.

واذ رجحت مصادر اسلامية لـ "نداء الوطن"، ان يكون القرار بإقامة صلاة الجمعة من عدمه، قراراً مركزياً من دار الافتاء الاسلامية في بيروت ومفتي الجمهورية عبد اللطيف دريان، وليس مقتصراً على مدينة بعينها، دعا مفتي صيدا واقضيتها الشيخ سليم سوسان، الى التشارك بالوقاية والأخذ بالأسباب في حماية السلامة العامة ونشر الثقافة من خلال المساجد والدروس الدينية وخطب الجمعة"، محذراً من بعض العادات السائدة في المجتمع ومنها التعازي، داعياً "المعزين، الى الإكتفاء بتقديم التعزية عن طريق السلام وليس المصافحة و التقبيل"، قائلا "هكذا نحمي أنفسنا ومجتمعنا ونحمي بيوتنا واولادنا واطفالنا".

واعتبر المفتي سوسان، ان فيروس كورونا، جاء ليزيد من العبء على المواطنين، في ظل المشاكل التي نعاني منها في لبنان اقتصادياً ومعيشياً، داعياً المسؤولين في وزارة الصحة ووزير الصحة الى تجهيز مستشفى صيدا الحكومي، أمام هذه الأوضاع الصحية وان يعطى كل الأمور والوسائل التي تساعده للقيام بمسؤولياتها وواجباته".

وترجمة للتوجه، نظمت دار الافتاء بالتعاون مع "مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة" و"الصليب الأحمر اللبناني"، ورشة توعية حول "فيروس كورونا المستجد وسبل الوقاية منه" في قاعة الرئيس رفيق الحريري في مبنى الإفتاء خصصت لأئمة وخطباء المساجد والقائمين عليها وخادميها والموظفين، حيث قام مسعفو وحدة ادارة الحد من مخاطر الكوارث في الصليب الأحمر بتقديم شرح حول الفيروس ومنشئه ومراحل تطوره وطرق انتقاله وما صدر من توصيات وإرشادات عن منظمة الصحة العالمية واليونيسف ووزارة الصحة اللبنانية حول التدابير الوقائية منه، والإجراءات الواجب اتخاذها في المساجد من قبل القائمين عليها او من قبل المصلين للوقاية والحفاظ على السلامة العامة فيها ومن قبل الموظفين في دار الأوقاف، والأساليب الصحية للتعقيم.

 

@ المصدر/ محمد دهشة - نداء الوطن


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 953772935
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2021 جميع الحقوق محفوظة