صيدا سيتي

بين الشيخ خليل الصيفي والشيخ ابراهيم غنيم رحمهما الله تعالى الشيخ ابراهيم غنيم (رحمه الله) كما عرفته شجون ومطالب القطاع الإستشفائي في صيدا وخلاف في "التركي" حول لجنة أسرار الصحف: تعاني معظم البلديات من إفلاس مالي وعمليات صرف الموظفين وعناصر الشرطة البلدية مستمرة مذكرة بإقفال جميع المدارس بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف مسيرة غضب بمخيم عين الحلوة استنكارا للرسوم المسيئة للنبي محمد الحريري ترعى الخميس بحضور أيوب مؤتمر"التعليم عن بعد والتعليم المدمج" في كلية الآداب - الفرع الخامس في صيدا صندوق الزكاة - صيدا يشكر جمعية "أجيالنا": مستمرون بالعطاء لمحات من حياة الشيخ المربي إبراهيم غنيم رحمه الله تعالى نادي scuba bubble للغوص في صيدا ينظم رحلة غوص الى جزيرة رمكين الشيخ العلامة ابراهيم غنيم في ذمة الله مجلس بلدية صيدا برئاسة السعودي يهنىء بحلول ذكرى المولد النبوي الشريف تحديد مواعيد امتحانات الكولوكيوم للعام 2020 المفتي الشيخ سليم سوسان في رسالة المولد الشريف: التطاول على الرسول محمد (ص) فعل حقد وجهل وكراهية وعند الرد عليه يقولون انه التطرف والارهاب! ​المركز التربوي نشر فيديو حول أخلاقيات استخدام المتعلمين للانترنت أسامة سعد في مداخلة اذاعية: الحكومة التي يجري تشكيلها تهدف الى اعادة ترتيب السلطة بطريقة مجملة، وهي لا تستجيب لتحديات المرحلة راحة الحلقوم حلوى المولد بلا منازع في صيدا وغلاء الاسعار لم يفقدها وهجها مبارك للأستاذ الدكتور خالد ممدوح الكردي نيله الدرجة العلمية "أستاذ دكتور" من الجامعة اللبنانية بهية الحريري تستمع الى شجون ومطالب القطاع الاستشفائي في صيدا عيسى إبراهيم الفران في ذمة الله

الشهاب و الذكرى في (مقهى رجال الأربعين)!

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

أني كنت مع جماعة من الإخوان، أصلح الله لي و لهم الشأن، و أسكنني و إياهم جنَّات عدنان، و كنَّا نكثر في بيوت بعضنا السهر، و نغوص في بحور أفكارنا بطلب نفائس الدررَّ، و كان منَّا السمير و القديم، و النبيه و الفهيم، و الفاضل و الجاهل، و الناقص و الكامل، و الأكن و الفصيح، و المريض و الصحيح، و الشجاع و الجبان، و العزيز و المهان...

و كانت هيئتنا الإجتماعية، و جلستنا الإختراعية، مشتملة على سائر الفنون، من مقبول و منقول، و جد و مجون...

و لمَّا زاد عددنا، و كثر مددنا، و ضاقت علينا البيوت، و كدنا من كثرتنا أن نموت، إتخذنا (مقهى رجال الأربعين) في صيدا مركزاً أمينا، و حصناً حصينا، و هي قهوة لطيفة، مجالسها ظريفة، و زواياها خفيفة.. و رحم الله الأربعين – فيها – لم يبق غير عصا أبو حديد، و بندر عثمان الأبيض، و سنجق دار الخليفة..

و لمَّا تم الإنتظام، و رضينا بهذا المقام، سميَّنا هذه الجلسة الغراء، بالمضحكانة البيضاء، و شاع صيتها في البلاد بتقديم دون تأخير، واشتهرت بين العباد بتعميم وتقدير، وصارت تأتيها الناس من كل فج، و كل  من أهل البلد بهذا الاسم لهج، فاجتمع الشمل، وسلك النهج، و أقفلت بابا السرايا – لها – و خان الإفرنج...

و الناس  تنظر منا كل عجيبة، و تسمع من مزاحنا كل غريبة... و كان شاعرنا (زين العابدين شاكر) يغرد لنا بأشعاره من القلب أحياناً، و شاعرنا (حسن الحناوي) يحكي لنا عن أسفاره من الكبد أحياناً، مما يزيدنا عاطفة و وجداناً، فالشاعر الحناوي كانت قوافيه تطويه، فنراه ككوكب يتلألأ ثم حَبا، و الشاعر زين العابدين كانت الرباعيات تميته ثم تحييه، و نحن ننظر فيه، كجواد غدا ثم كبا، فانقلب الجدَّ بنا هزلاً، في عصب الشاعر، و العلم أصبح جهلاً، ببيان الحناجر، و اختلط الحابل بالنابل، ما بين اللابس و الملبوس، و الكابس و المكبوس... فان كبست على المعاني أضحكت، و إن حملت على المجاز تزحلقت؟...

و في الخلاصة أن الذكرى تتجاوز الإكثار قدراً جليلاً، وأن شوقي يفوق المقدار زمناً جميلاً... لصداقات نشأت بروح المرح كلما أذكرها أشعر كأنني قي رياض زاهرة و أفنانها مثمرة.                                                                      

@ المصدر/ منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 942818981
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة