صيدا سيتي

وزارة الصحة: 8 اصابات كورونا جديدة .. حالة وافدة في عبرا وزارة العمل اعلنت عن إطلاق حملة تفتيش للتأكد من التزام الشركات المهن المحصورة باللبنانيين ونسب العمالة الأجنبية وزارة الاتصالات تمدد العمل بمضاعفة سرعة وسعة الانترنت حتى نهاية ايلول المؤسسة العامة للاسكان حددت أصول التسديد المسبق للقروض السكنية Now Hiring: Assistant Chef الخبرة ضرورية شكر من عائلة المرحوم الحاج حسين أبو زينب إلى مستشفى حمود الجامعي العثور على محفظة جلدية سوداء اللون بداخلها - أوراق مالية - في محيط منطقة الحسبة المؤسسة العامة للاسكان حددت أصول التسديد المسبق للقروض السكنية د. مصطفى متبولي: التفاعلية بين تكنولوجيا الاتصال الرقمية، وسائل الإعلام الجديدة والمتلقي ودورها في ولادة مصطلحات جديدة مواعيد وشروط مباراة الدخول إلى مرحلة الإجازة في كلية الإعلام للعام الجامعي 2020-2021‎ اقفال بعض محال الصيرفة في صيدا نزولا عند طلب المتظاهرين اعتصام أمام مؤسسة كهرباء لبنان في صيدا أسامة سعد خلال استقباله وفد جمعية تجار صيدا: للوقوف صفاً واحداً في مواجهة السلطة العاجزة والفاسدة التي تمعن في إذلال اللبنانيين نهاية حسني توتنجي (زوجة بلال حبلي) في ذمة الله Palestinians in Lebanon protest against annexation دائرة الغضب الشعبي في صيدا تتوسّع: من الحِراك الجماعي الى الإحتجاج الفردي الجماعة الإسلامية تلتقي رابطة علماء فلسطين دعوة من شباب القوى الوطنية إلى وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني بهية الحريري تابعت مع السعودي ورؤساء مصالح سبل التخفيف من وطأة الأزمة على المواطنين المربية الفاضلة زكية الحاج نصوح القطب في ذمة الله

الشهاب في الإنتفاضة: الحياة في قيمتها! دون مدتها؟

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الخميس 05 كانون أول 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
الشهاب في الإنتفاضة: الحياة في قيمتها! دون مدتها؟

اللبنانيون في الإنتفاضة دافعين متدافعين على إختلافهم شباباً وشيباً، رجالاً ونساءً، أهلين، وموظفين، أضربوا عن الوظيفة، و الطلبة عن المدرسة، و المحامون، و الأطباء، و المهندسون، و التجاَّر، و العمَّال، و المزارعون.. الكل أضربوا عن العمل؟ و هكذا تشق الإنتفاضة لنفسها طريقاً معبداً إلى الهدف المنشود في الإصلاح و التطهير، لتثمر ثمارها العاجلة!...

فالإنتفاضة حقيقة و (بحفظ الرب) قائمة! ناشطة، بارزة! يؤول إلى الإلتفاف حولها الجميع في حاجة واحدة، متحدة، و متصلة إتصالاً قوياً بالوطن!..

بعد أن أصبحت قضايانا في الوطن سياسية تُمثل علينا أفانينها و ألاعيبها، يتحرك الكل فيها كما تُحرك الدمى و الصور؟ و تبرز لنا أنكى المهازل، و أروع الصُور؟...

فالخصومات السياسية في كل قضايانا تدور حول خلافات جوهرية واسعة المدى، بعيدة الأثر؟...

و الآراء تتطاحن، و تختلف على معاني الفضائل الإنسانية و العدالة؟؟ و كلها تجتمع عند فكرة واحدة هي أن هناك خصومات سياسية شريفة؟ و أو غير شريفة؟ تنزل بنا إلى حد محزن، ومخجل، تحجب فيها مطالبنا؟...  

و الخصومات السياسية المزرية ليست فقط بلبنانيتنا نحن اللبنانيين، بل بكرامة كل لبناني مقيم و مغترب؟...

نعم! لقد جمعتنا الإنتفاضة أيها الشباب و الشابات جامعة واحدة، جامعة لبنان الواحد، جامعة الظلم الواحد، و ان أحسن الوصف لهذا الجمع هو ما جاء في الكتب المنزلة أن أصحاب الإيمان واحد! و أنتم في الفكرة الواحدة أخوة تجمعكم صفة النفوس لا الأجساد، مما يزيدكم إيماناً بحقائق الحياة في الوطن! وكل علم يتعارض مع الحقائق أو يزيد الحياة تعقداً أو غموضاً؟ فاعلموا أنه ليس له من العلم إلاَّ اسمه؟...

و اني على ثقة من أن روح الإنتفاضة هي التي يتفرع عنها الإيمان بالمستقبل! و التخلص من الضعف؟ وإلى تلك الروح ترجع الآمال! وما كنَّا ولم نكون يوماً ضعافاً طالما سبيل الإنتفاضة الكرامة! كرامة كل لبناني! و ما الحياة بدون كرامة إلاَّ سجن و موت؟

فالإنتفاضة وحدَّت بيننا الآمال و الأشجان و المظالم و خطوب الماضي.. و ما الإنتفاضة إلاَّ لإنقاذ الوطن، و انقاذ أنفسنا، و انقاذ النشئ الجديد!...

فالتاريخ لا يخطىء. و التاريخ لا ينسى، والتاريخ لا ينتظر.. والتاريخ لا يرحم؟؟؟...

تلك هي الإنتفاضة في صفاها.. و في مداها! و في أثرها.. و في نداها! واضحة الصورة! غير مبتورة؟! و قد اقترنت ببريق أمل! حتى أني أرى في الشباب و الشابات للنور وليدا! و الشباب و الشابات (مقيمين و مغتربين) يؤرخون بنورهم هذا في لبنان يوم (السابع عشر من تشرين الأول) عهداً جديداً!!...

فمن يقف في الإنتفاضة اللبنانية اليوم يطلب حقاً فقد عاش في خلال هذا اليوم عمراً! بل ربما عصراً! بل ربما دهراً!..     

@ المصدر/ منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 933984707
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة