صيدا سيتي

الجيش أعاد فتح الطريق البحرية في صيدا اختتام تنمية التركيز لدى الاطفال العاديين وذوي الإحتياجات الخاصة - 30 صورة الاعتصام المفتوح مستمر في صيدا هل ستعود التفجيرات إلى لبنان بسبب فرار إرهابيّي داعش؟ رسم الواتساب يتفاعل: رفعُ إيرادات أم تجسّس؟ قطع طريق القياعة- صيدا بالعوائق والإطارات المشتعلة اقتحام مكتب "التيار الوطني" في طرابلس وتكسير محتوياته جعجع اتّصل بالحريري وجنبلاط: نتشاور مع حلفائنا لاتخاذ القرار المناسب قطع عدد من طرق الجنوب الرئيسية والفرعية بالاطارات المشتعلة عون يرد 3 قوانين الى المجلس النيابي... «ثورة الواتساب» الحكومة تهتزّ... هل فات الأوان؟ المكتب الإعلامي لوزير التربية: إقفال المدارس الرسمية والخاصة والجامعات حراكٌ صيداوي جنوبي... حتى إسقاط الحكومة قطع الطريق على اوتوستراد المصيلح مفرق النجارية بالاتجاهين سلامة لا يثق بالليرة... و«بدل» سفره 36 ألف دولار قلق حول حقوق المتعاقدين بوزارة الشؤون والمدير العام يكشف عبر "النشرة" مصير الرواتب النيران تندلع في مبنى بلاس تاور 2 في وسط بيروت 11 مليار ليرة سنوياً للطوائف بدل إيجارات مدارس رسمية مقتل عاملين اجنببين اختناقا في مبنى احترق في ساحة رياض الصلح الجيش يطلق النار بالهواء على أوتوستراد الساحلي في برجا لفتح الطريق

الشهاب و(الحواس الخمس) والفلسفة!

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

الفلسفة..! متنوعة؟! و متعددة؟! ومختلفة؟! و هي مسائل كثيرة؟! تنوء بها أدمغة البشرية في ذاتها لتبلغ أرقى العلم! والعلم لها متحقق! والقياس صحيح! وقد تكون الفلسفة أصح طرق المعرفة! من أجل ذلك سمّى كثير من علماء النفس بأن الفلسفة جامعة!.. و كرهوا أن يطلقوا لها لفظ الفلسفة مبدعة؟؟!... والفلسفة التي يتناولها الشهاب اليوم في الحواس الخمس (بحث) لذيذ وممتع في ذاته! وهو كما ترون قليل؟؟ ولكنه صحيح فيما يعتقد؟! و هو يسألكم جميعاً: كم هي الحواس؟ فتقولون انها خمس، فيسألكم ألا تعرفون لها سادسة؟ فتضحكون وتحسبونه يمزح لأن الحواس الخمس كاملة، لا يمكن الزيادة عليها، وانها مشهورة معروفة من قديم الزمان، لم يفكر أحد أن بالإمكان كشف حاسة سادسة لها. بينما (الشهاب) يعرف أن هناك حواس أخرى؟ وتعرف ذلك؟ أنت أيها القارئ إذا دققت في نفسك وحللت مشاعرك: ألا تشعر بالتعب موجوداً في عضلاتك عقب المشي الطويل، أو الحركة العنيفة؟ ألا تحسَّ بالجوع والعطش والتهاب الجوف وغثيان النفس فبأي حاسة من الحواس الخمس عرفت ذلك، أأبصرته، أم سمعته، أم شممت ريحه، أم لمسته؟ انك لم تدركه بشيء من ذلك، بل بحاسة دعنا نسميها (الحاسة المشتركة) مثلاً.. ثم.. ألا تحسَّ وأنت مغمض عينيك بأن يدك ممدودة أو مرفوعة، وان كفكَّ مقبوضة أو مبسوطة، إنك لم ترها، ولم تدركها بحاسة من الحواس الخمس، وانما أدركتها بحاسة سابعة دعنا نسميها (الحاسة العضلية) مثلاً.

 

وكذلك حسَّك بالحرارة والبرودة، فانها حاسة ثامنة، وحسَّك بتوازن جسمك عند المشي أو الوقوف، بل لقد استطاع العلماء أن يكشفوا مركز هذا الحسَّ، وأن يعلموا أنه في الأذن الداخلية، في مادة كلسية مبلورة، لو اتلفت في حيوان لفقد حسَّ التوازن، وسار مترنحاً كما يترنح السكران.. ولنأخذ الكائنات التي ندركها، هل ندركها كاملة؟ أنا أسمع الأصوات، ولكن هل أسمع صوت نملة تسير على التراب؟ أفيحق لي أن أنكر أن للنملة صوتاً لأني لا أسمع هذا الصوت؟ فأنا اذن ادرك من الكائنات أنواعاً معدودة، وادرك من هذه الأنواع مقادير محدودة. وفي السؤال؟! هل الحواس الخمس كاملة تطلعنا على كل شيء وهل هي صادقة لا تخدعنا ولا ترينا الشيء على غير حقيقته.. اذا ثبت أن الحواس ناقصة، ليست كاملة ولأن (الكامل لا يقبل الزيادة) وما دامت ناقصة، فستظل أشياء كثيرة لا ندركها، أو ندركها، ولا ندري أننا ندركها.. والمعارف البشرية إما أن تكون مشاهدة نراها ونسمعها وإما أن تكون معقولة ندركها بالفكر، والمعقولات يستوي فيها الناس كلهم من كل ذي عقل سليم، وان كان أفقها في الفلسفة أوسع؟!

 

وأخيرا؛ (قل ربِّ زدني علماً) سبحانه وتعالى (علم الانسان ما لم يعلم)!

 

@ المصدر/ منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 915212696
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة