صيدا سيتي

ناشطون في صيدا يوزعون حصصا غذائية من الطعام على العائلات للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية وإطلالة رائعة في مشاريع الغانم للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية وإطلالة رائعة في مشاريع الغانم مسيرة في صيدا لمساعدة الفقراء والمحتاجين ورشة عمل.. من حق العمل الى الحقوق الاساسية للاجئين الفلسطينيين في لبنان في جمعية "نبع" المتظاهرون في صيدا يفتحون بوابة الكينايات عند نهر الاولي حشد من طلاب مدرسة حطين يزور اتحاد المرأة متضامنا ومناهضاَ للعنف ضد المرأة محتجون اعتصموا امام فرع مصرف لبنان في صيدا الهلال الأحمر الفلسطيني نفذ مناورة تدريبية ومحاكاة تمثيلية لحدث أمني في عين الحلوة أسامة سعد: هل سيكون سمير الخطيب الأصيل أو واجهة ليأتي الأصيل لاحقاً؟ سقوط 3 جرحى نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام القريّة بصيدا جفرا تكرِّم شباب مشروع النَّظافة في عين الحلوة‎ البزري: أي حكومة لا تلحظ في بيانها محاسبة الفاسدين ومن سرق أموال الناس ساقطة الترياقي: خلفية غير نقابية لـ" لقاء نقابي"! رئيس اتحاد نقابات العمال والمستخدمين في صيدا والجنوب عبد اللطيف الترياقي :لم يتخل الاتحاد عن مهامه يوما لجهة متابعة قضايا العمال والعمل صيدا التكافل... صيدا العائلة الواحدة في السراء والضراء!!!! (كامل عبد الكريم كزبر) A full time delivery driver is needed for a reputable restaurant in Saida A full time delivery driver is needed for a reputable restaurant in Saida دعوة للمشاركة في حفل إطلاق: البيت العربي لتعليم الكبار والتنمية، في فندق لو كريون - برمانا تاكسي VVIP: تاكسي إلى صيدا وضواحيها مع توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية + رحلات سياحية

أبرز 3 تهديدات لخصوصيتك على منصات التواصل الاجتماعي

منوعات صيدا سيتي - الخميس 01 آب 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
أبرز 3 تهديدات لخصوصيتك على منصات التواصل الاجتماعي

ظهرت خلال الفترة الأخيرة الكثير من الأخبار والتقارير حول استخراج الشركات لبياناتنا الشخصية من حساباتنا على منصات التواصل الاجتماعي لاستخدامها في أغراض الدعاية أو لأسباب أخرى مثل: توجيه الرأي العام، كما قيل إنه حدث في الانتخابات الأميركية عام 2016، التي تورطت فيها شركة فيسبوك، ومازالت تعاني من ذلك حتى الآن.

ويشعر معظم مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي بالصدمة عندما تظهر أمامهم إعلانات للمنتجات، أو الخدمات التي شاهدوها على بعض مواقع الإنترنت سابقًا، أو إعلانات عن الأشياء التي كانوا يبحثون عنها على غوغل. في الكثير من الحالات تكون بعض هذه الإعلانات نتيجة استخدام أكواد التتبع التي تستخدمها بعض مواقع الويب لاستهداف زوارها بالإعلانات على فيسبوك، أو غيرها من منصات التواصل الاجتماعي.

كما أن هناك طرق أخرى تحصل بها الشركات على بياناتك الشخصية، وذلك من خلال قيامك ببعض التصرفات على الإنترنت دون إدراك أنها تعرض خصوصيتك وخصوصية عائلتك للخطر.

فيما يلي 3 تهديدات لخصوصيتك تتعرض لهم عند استخدام وسائل التواصل الاجتماعي:

1- تطبيقات الصور، وQuizzes:

قد يشترك أحدنا في quiz على إحدى منصات التواصل الاجتماعي لمعرفة من سيكون الفنان الذي يشبهه، أو ما هي الأماني التي سيحققها في العام الجديد، أو لمعرفة ما يخبرنا به نوع القهوة المفضل عن أنفسنا. كما استخدم الكثيرون التطبيقات لإنشاء صورة أكثر جاذبية مما نحن عليه في الحقيقية أو لنرى كيف سنبدو بعد 30 عامًا، وأبرز مثال على ذلك الآن تطبيق FaceApp.

هذه التطبيقات تبدو وسيلة ممتعة لتمضية الوقت، ولكن إذا ألقيت نظرة على نص إخلاء المسؤولية الذي يظهر لك قبل الحصول على النتائج لمشاركتها، فسترى أنك توافق على مشاركة بيانات ملفك الشخصي مع التطبيق الذي تستخدمه. وهذا يعنى أن كل بياناتك الشخصية، والأصدقاء، والاهتمامات، والصفحات التي تتتابعها والانتماءات السياسية قد أصبحت الآن متاحة قانونًا للشركات المالكة لهذه الاختبارات أو التطبيقات.

 

حاليًا أنت تمنح تطبيق FaceApp إذنًا للوصول إلى معرض الصور الخاص بك، وفي الشروط والأحكام الخاصة به (التي وافقت عليها)، يحق لهم تعديل صورك، بالإضافة إلى ذلك يكون له حق الوصول إلى جميع معلوماتك الشخصية.

2- ألعاب اكتشاف الأشياء المفضلة لك:

بالتأكيد؛ هذه الصور الصغيرة التي تستخدم الحرف الأول من اسمك الأخير، وشهر ميلادك لاكتشاف اسم فرقتك الموسيقية المفضلة، أو استخدام اسم كلبك، بالإضافة إلى اسم الشارع الذي تسكن فيه للحصول على اسم فيلمك المفضل يمكن أن يضم الكثير من المرح مع نتائج مضحكة.

أكد استطلاع رأي – أجرته شركة غوغل شمل أكثر من 3000 شخص أن الطريقة الأكثر شيوعًا لاختيار الأشخاص كلمة المرور الخاصة بهم هي استخدام اسم حيوانهم الأليف، أو تاريخ الميلاد، أو مكان الإقامة (المدينة ، الشارع ، إلخ).

ضع هذه البيانات الأساسية التي أعطيتها لهذه اللعبة مع بياناتك الشخصية الأخرى التي يمكن العثور عليها بسهولة عبر الإنترنت، وستجد أن القراصنة أصبح لديهم أسهل الطرق الحصول على كلمات المرور الخاصة بك لأي شيء تقريبًا مثل: بطاقتك الائتمانية، و حساباتك المصرفية، والمزيد.

3- صور العطلات:

قد يؤدي نشر صور عطلتك على منصات التواصل الاجتماعي إلى تعريض منزلك لخطر السطو، بالطبع يريد الجميع مشاركة تجاربهم المثيرة، ولكن نشر صور عطلتك يجعل جميع من يراها يعرف أن منزلك خالي الآن. وقد جدت بعض الدراسات الحديثة أن مشاركة صور العطلات على وسائل التواصل الاجتماعي يؤدى إلى زيادة خطر سرقة المنازل.

تعتبر منصات التواصل الاجتماعي طريقة رائعة للتواصل مع الأصدقاء والعائلة، ومع ذلك يجب أن تكون حذرًا حول كيفية مشاركة البيانات الخاصة بك.

@ المصدر/ العربية نت


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919300512
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة