صيدا سيتي

للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة اختتام برنامج صياغة المشاريع - صور الشهاب في الإنتفاضة: اللهم إصلاحاً وتذكيرا؟ مسجد الروضة يدعوكم إلى مجلس حديثي في قراءة كتاب: تهذيب السيرة والشمائل النبوية، مع الشيخ حسن عبد العال حماس والجهاد تقيما صلاة الغائب عن روح الشهيد القائد بهاء أبو العطا وشهداء غزة في مخيم عين الحلوة - 5 صور من وجوه الانتفاضة: ثورات الحاج قبلاوي الأربع وأحفاده الأربعين اصطدام سيارة بواجهة شركة تجارية بصيدا للبيع شقة في شرحبيل طابق أرضي مساحة 180 م مع تراس 100 م صالحة لتكون شقتين للبيع شقة في شرحبيل طابق أرضي مساحة 180 م مع تراس 100 م صالحة لتكون شقتين نقابة العمال الزراعيين تدعو للانسحاب من الحراك بعد تسييسه الطريق عند تقاطع ايليا ما زالت مقفلة الرعاية تطلق المرحلة الثانية من حملة صيدا تتكافل - الأدوية المزمنة إرجاء جلسة الاستماع للمتهمين في حادثة استراحة صور لعدم تمكن القاضي من الوصول إلى قصر العدل في صيدا دورة تدريبية تطبيقية في العلاج الفيزيائي والعلاج الطبيعي اليدوي لأوجاع الرقبة عبر تقنية الـ Trigger Points استمرار اقفال الاوتوستراد الساحلي في الناعمة والجية طرق جزين سالكة .. والمدارس الخاصة والرسمية أقفلت ابوابها تقاطع "ايليا" ما زال مقطوعا والجيش يتخذ اجراءات امام قصر عدل صيدا صيدا تُعبّر عن غضبها "مش عاجبنا ومش فالين" طائرة استطلاع معادية فوق صيدا والمخيمات

الوزير فنيش إفتتاح بطولة الخان الدولية للكيوكوشنكاي: اللبس حول عمل الفلسطينيين تم تصحيحه فلا داعي لحالة الإعتراض - 20 صورة

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

الوزير فنيش إفتتاح بطولة الخان الدولية للكيوكوشنكاي 

ضمن مهرجان بلدية صيدا والشبكة الرياضية:

أوضاعنا المالية ليست بخير..

اللبس حول عمل الفلسطينيين تم تصحيحه

 فلا داعي لحالة الإعتراض

 

إفتتح وزير الشباب والرياضة الأستاذ محمد فنيش بطولة الخان الدولية في الكاراتية كيوكوشنكاي والتي نظمها  نادي عبرا ( صيدا ) برئاسة الشيهان هيثم ضحى بالتعاون مع الإتحاد اللبناني للعبة  ضمن فعاليات مهرجان بلدية صيدا والشبكة الرياضية والمستمرة حتى الرابع من شهر آب القادم.

 

وإشترك في البطولة أبطال من عدة دول عربية: لبنان – فلسطين – الأردن – سوريا – الكويت.

 

وحضر الحفل إلى جانب الوزير فنيش، ممثل رئيسة كتلة المستقبل النيابية النائب السيدة بهية الحريري الدكتور أسامة أرناؤوط، رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، قائد منطقة الجنوب الإقليمية في قوى الأمن الداخلي العميد الركن غسان شمس الدين،  رئيس المكتب السياسي للجماعة الإسلامية في لبنان الدكتور بسام حمود، منسق تيار المستقبل في الجنوب الدكتور ناصر حمود، امين عام الاتحاد اللبناني للكيوكوشنكاي الأستاذ علي فواز، ورئيس مصلحة الرياضة في الوزارة الأستاذ محمد عويدات،  ومديرة إتحاد الكيوكوشنكاي السيدة سوزان الشامي، رئيس فرع لبنان للعبة الكيوكوشنكاي الهانشي جمال حايك،  رئيس الشبكة الرياضية ورئيس اللجنة الرياضية في المجلس البلدي الحاج حسن الشماس، ورئيس نادي عبرا رئيس فرع لبنان للكيوكوشنكاي الشيهان هيثم ضحا،  رئيس فرع أعضاء المجلس البلدي: الدكتور محمد حسيب البزري والمهندس محمد البابا والأستاذ كامل كزبر المهندس محمد دنش وعدد من رعاة البطولة، وجمع كبير من ممثلي الأندية والهيئات الرياضية والكشفية والإجتماعية  وفاعليات وشخصيات مختلفة وفريق عمل  The Planners  .

 

الشماس

بداية النشيد الوطني اللبناني، فكلمة الحاج الشماس وجاء فيها:

 

نرحب بكم في مدينة صيدا وفي هذا المكان الذي يؤرخ لتاريخ هذه المدينة العريق لنقول لكم أن  صيدا مدينة العلم والقيم والإنفتاح والتلاقي والعيش الواحد، فتحت قلبها للجميع ولم تفرق بين مواطن وأخر أو بين أبنائها وضيوفها أو بين لبناني وفلسطيني، فكل من يقيم على أرضها فهو من أبنائها.

 

والتزاما بهذه المبادىء والقيم التي تربينا عليها، انطلقت اللجنة الرياضية في بلدية صيدا وبدعم خاص من رئيسها الأستاذ محمد السعودي،  لتترجم ذلك رياضيا وأنشأت إطارا جامعا يهدف إلى تنسيق الجهود الرياضية بين جميع الأندية وبكل الإختصاصات لصقلها ورفدها بكل ما يساعدها على الإستمرار والنجاح وتحقيق الإنجازات .

 

لقد حققت صيدا ومن خلال أبنائها الأبطال بطولات عالمية وعربية ولبنانية  في العديد من الألعاب الرياضية ، وهذا يفرض علينا ومن موقع مسؤوليتنا أن نقف إلى جانبهم ودعمهم لتبقى صيدا في مصاف المدن اللبنانية لتحقيق المزيد من الإنجازات الرياضية.

 

ونحن وفي مناسبة وجودكم معنا معالي الوزير، نتمنى  من معاليكم كوزير مختص إيلاء الرياضة والرياضيين  إهتماما أكبر   على الصعيد الحكومي ودعم هذا القطاع الإستثماري المهم الذي يخرّج لنا شبابا سليمي الجسم والعقل في زمن تفشي الرذية والمخدرات . فالإستثمار في الإنسان هو الذي يبني الأوطان، وهذا أفضل إستثمار.

 

بإسم بلدية صيدا وبإسم الشبكة الرياضية في صيدا والجوار أشكر حضوركم معالي الوزير الأستاذ محمد فنيش، وايضا أشكر جميع الفعاليات السياسية والأمنية والرياضية وبشكل خاص الإتحاد اللبناني للكاراتية كيوكوشنكاي ، وأيضا الهيئات والإجتماعية لحضورها ودعمها لمثل هذه المشاريع المشرفة.

 

عشتم وعاش لبنان وعاشت صيدا عاصمة الرياضة والرياضيين

 

ضحا

ثم ألقى الشيهان ضحا كلمة  أشار فيها إلى  انتشار رياضة الكيوشن في لبنان ووصول عدد المسجلين رسميا إلى ١١ الف منتسب في الاتحاد. وكذلك فإن هذه الرياضة  حظيت بانتشار واسع  في صيدا حتى اصبحت الرياضة الفردية الاولى في صيدا ولبنان.

 

واعتبر أن هذا الإنتشار جاء بفضل التخطيط والاستراتيجيا في الاتحاد  حتى تم التوصل لتحقيق هذا العدد و"أصبحنا رقما صعبا  دوليا".

 

وتابع : قديما كان لبنان غير موجود على الخريطة العالمية في اللعبة اليوم اصبح منتخب لبنان وابطالنا يحسب لهم الف حساب دوليا وحققوا ميدالية عالمية للبنان

 

وختم: معالي الوزير مشهود لكم بأنكم جعلتم كل الرياضيين يشعرون بأن الوزارة فتحت ابوابها للجميع رغم قلة الامكانيات،   ونأمل منكم في هذا العام ان تأخذوا بعين الاعتبار الاتحادات والنوادي التي تجهد وتنشط و تعمل وتمثل لبنان فلا يستوي الذين يعملون والذين لا يعملون.

 

السعودي

ثم تحدث رئيس البلدية المهندس السعودي فرحب بالوزير فنيش وبممثلي الإتحاد اللبناني وبكافة الأندية المشاركة وبالوفود العربية وبالحضور.

 

وأعرب عن أسفه لأن المناسبة رياضية بامتياز ولكن في صيدا هناك حديث وردود حول إجراءات وزارة العمل بحق الإخوة الفلسطينيين.

 

وقال : ما يحصل في صيدا ضربة كبيرة للمدينة ، ونحن في صيدا لا نفرق بين لبناني أو فلسطيني،  وعدد اللبنانيين يكاد يكون قريبا من عدد الفلسطينيين ويمكن الفلسطينيون أكثر .. هم في قلبنا ويجب ان يأخذوا حقوقهم كاملة وليس فقط ما يطالبون به بل يجب  ان يعطوهم حق التملك.  هم موجودون عندنا من 70 عاما وجميعم ولدوا في مدينة صيدا ولايزال هناك من ينظر لهم كلاجئين!... لا.. هم أهل البلد وأسياد البلد في صيدا.

 

وختم متنيا التوفيق للمشاركين في البطولة.

 

درع تقديري للوزير فنيش

ثم قدم المهندس السعودي والحاج الشماس درعا تقديريا للوزير فنيش الذي شكر البادرة التكريمية. ثم ألقى كلمة  إستهلها قائلا: لا أحتاج إلى ترحيب في مدينة صيدا، فهي مدينتنا وهي عاصمة جنوبنا المقاوم، ولنا معها ومع أهلها وشبابها ورجالها تاريخ من العلاقة جمعتنا في مواجهة الإحتلال الصهيوني، وفي العمل معا من أجل الدفاع عن قضايا المحرومين ومواجهة السياسات الجائرة التي عاشها لبنان لفترات طويلة.

 

إذا كانت هذه الروابط الأخوية هي روابط النضال المشترك وروابط الإنتماء الواحد وروابط الوقوف مع أشقائنا من الشعب الفلسطيني لدعهم ونصرتهم للعودة إلى أرضهم، لا أعتقد أن هناك أي حدث أو مشكلة تؤثر على من متانة هذه العلاقة. هذه علاقة ثابتة وراسخة تبقى صيدا من خلال تاريخها وحاضرها ومستقبلها عاصمة الجنوب المقاوم وهذه حقيقة لا تبدلها لا ظروف ولا إجتهادات سياسية ولا تباينات، لان شعورنا جميعا بخطورة المشروع الصهيوني على المنطقة، خصوصا في هذه الظروف، تدفعنا للبحث عن كيفية تماسك الموقف ووحدة الصف وتوحيد الرؤيا للتصدي للخطر الصهيوني.

 

ثم توجه الوزير فنيش إلى المهندس السعودي فنوه بما يقوم به في مجال رعاية الرياضة وقال : ريس الشباب ليس عمرا  بل روح،  والدليل أنك تمتلك هذه الروحية وأنت جزء من النشاط الرياضي بهذه الرعاية لهذا المهرجان. وأنا أشهد أنك كنت متعاونا مع وزارة الشباب والرياضة في أكثر من مجال ومناسبة .

 

ثم تطرق الوزير فنيش للموضوع الفلسطيني في لبنان فقال: أعتقد بأن هناك إلتباسا قد حصل ، وهذا الإلتباس تم تصحيحه. ليس هناك من قرار جديد يتعلق بمسألة حق الفلسطينيين في العمل، وهذا أمر أعتقد بأن القوانين اللبنانية تقره، وإذا  كان هناك من حاجة لتفسير او أيضاح فمجلس الوزراء على إستعداد، حسب معرفتي ومعرفة مواقف الكتل، لإزالة هذا اللبس، وبالتالي لا داعي لإستمرار حالة لا الإعتراض ولا القلق ولا التريث، فما كان سابقا سيستمر ولن يطرأ عليه أي تغيير.

 

بالعودة إلى الرياضة...

كلنا نتفق أن من واجبنا أن نوفر للأجيال كل ما هو ملائم لتحصينها من السلوك السيىء اوالسلوك المنحرف، وفي هذا الإطار نحن بحاجة للكثير من البرامج في التوعية في الثقافة وفي  الإعلام . ولكن كل ذلك لا يوازي أهمية أن نأخذ بيد الناشئة لممارسة العادات الصحيحة والصحية ، وأن تصبح الرياضة جزءا من ثقافتهم  ونمط حياتهم.

 

لا نحتاج للرياضة فقط لكسب ميداليات، أو تبوء المراكز في المنافسة مع الفرق الأخرى، ما يهمني من الرياضة هو أن تصبح ثقافة مجتمع لأن المجتمع الذي يمارس أبناؤه وأفراده شبابه وفتياته في كل مراحلهم العمرية دون إستثناء ، الرياضة يكون مجتمعا سليما ذهنيا وجسديا. فكما قيل العقل السليم في الجسم السليم.

 

والرياضة عندما تعمم ، وهنا لا بد أن أنوه بدور البلديات وخصوصا بلدية صيدا، والجمعيات والأندية،التي رغم الإمكانات المتواضعه، أخذت على عاتقها وتحملت هذه المسؤولية.

 

اليوم مجتمعنا اللبناني على صعيد الإهتمام بالرياضة بألف خير. قد يجري البعض تقييما لمدى تحقيقنا في المنافسات خصوصا في الألعاب الجماعية، لمراكز متقدمة، وإن كانت المؤشرات تدل أننا نتقدم على صعيد الألعاب الجماعية , في كرة القدم او كرة السلة ، او في ألعاب أخرى.

 

وتابع: لقد  وجهت الدعوة لكل الإتحادات للعمل معا  من أجل أن يعود لبنان  مركزا لإستضافة العديد من البطولات إن  كانت عربية او أسيوية أو دولية لأن للرياضة إسهامها في دعم  الإقتصاد ، فعندما نستضيف مثل هذه البطولات ونستضيف الفرق المشاركة فهذا تشجيع للسياحة واسهام في بناء الإقتصاد.

 

لن أطيل كثيرا، كنت أتمنى أن تكون الاوضاع المالية تسمح لمزيد من الإمكانات لوزارة الشباب والرياضة لصرفها في خدمة هذه الأهداف. ولكن مع ذلك ومع صعوبة الأوضاع المالية نجحنا في تقليل تقليص موازنة وزارة الشباب والرياضة بالنسبة للمساعدات. لكن  حصل هذا التخفيض في الإنفاق  أسوة بباقي الوزارات.

 

ما ألتزم به هو ما إلتزمنا به في السنوات السابقة.. هذه الإمكانات المتاحة ستنفق وفقا لمعايير واضحة ودون أي تفرقة بين ناد وأخر إلا على مستوى فعالية هذا النادي او الإتحاد ومدى استحواذ النشاط الذي يمارسة النادي او الإتحاد للفئات الشبابية والشعبية. هذه القواعد والمعايير التي إعتمدناها وسنستمر في إعتمادها .

 

اليوم المجلس النيابي في  مناقشة للموازنة...   نعم أوضاعنا المالية ليست بخير.. لكن لا يعني ذلك أن المعالجة مستحيلة.

 

نحن  في لبنان ننعم ،  ونأمل أن يستمر ذلك ، بهذا الإستقرار الأمني والسياسي الذي يمثل أرضية صالحة للعمل مع توافر الإرادة والتحالف وتحمل جميع الفرقاء لمسؤولياتهم  لوضع خطة ورؤية إقتصادية إصلاحية مالية إجتماعية كاملة.

 

هل نعجز عن ذلك؟  لا أظن أننا عاجزون!   ... هل نفتقر للإمكانيات والموارد البشرية؟  لا.. نحن أغنياء بمواردنا البشرية. . هذا الوضع المالي  ينبغي أن يكون  وضعا طارئا،  وأن تتضافر الجهود للخروج من العجز في الموازنة من أجل الإنطلاق للنمو الإقتصادي ومن أجل تشجيع كافة القطاعات الإقتصادية.

 

لذلك  الدعوة للجميع،  البلد بحاجة للإستقرار والتعاون وبحاجة  لإدارة الإختلافات السياسية بعيدا عن أجواء التشنج او إستحضار العصبيات أو إستحضار الوسائل الماضية البالية التي أصبحت خلفنا . البلد بحاجة إلى أن ننظر إلى مستقبلنا.. إلى مستقبل هؤلاء الشباب وهذا الجيل وأن نفكر ونخطط لنخرج من أزماتنا ونحن حاضرون.

 

للشباب الرياضيين والشابات أقول .. ما شاهدته يدل على إعداد واستعداد وتدريب ومقدرة جسدية هذه القدرات الجسدية ننظر إليها بفرح وسرور ولكن ما نريده أن  تقترن هذه القدرات بقدرات أخلاقية.  كلما شعر الإنسان بقوته يجب أن يكون هناك في نفسه وازع أخلاقي  يجعله دائما متواضعا مع الأخرين  ويبتعد عن اي عمل من أعمال العنف او الإعتداء على الأخرين ، هذه هي أخلاقنا وثقافتنا وإلتزامنا وتربيتنا وقيمنا الدينية في لبنان وهذه هي الأخلاق الرياضية.

 

وختم متمنيا التوفيق لمنظمي المهرجان الرياضي ومتوجها بالشكر لرئيس البلدية لرعايته وإحتضانه للرياضة وللرياضيين، كما شكر للإتحاد اللبناني والأندية المنظمة للبطولة والمشاركة في فعاليات المهرجان.

 

عروض وانطلاق المباريات

بعد ذلك قدمت عروض كاراتية كيوكوشنكاي  من الأندية المشاركة في البطولة ، ثم إنطلقت المباريات بين مختلف اللاعبين وقادها : الهانشي جمال حايك والحكام: محمد كوسا – عمر محمد الحمد – قاسم عيتاوي – سمعان معوض – هادي يونس – محمد العبدو – فؤاد أنوس – محمد غبورة – مصطفى يوسف .

 

أسماء الأندية المشاركة

نادي المعني صيدا   - نادي مركز عبرا الرياضي - نادي السيغال  - نادي عفارة - مجمع الفور بي - نادي الرعد شحيم - نادي تيم يونس - نادي الريف - نادي الجوارح - نادي عيتاوي

 

أبطال الدول المشاركة

لبنان –فلسطين -  الكويت – الأردن - سوريا


@ المصدر/ إعلام بلدية صيدا - غسان الزعتري

دلالات : بلدية صيدا
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917524593
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة