صيدا سيتي

الشهاب: كيف نتعهد صداقتنا؟ البزري: لبنان قارب مرحلة الخطر لأن عدد اصابات كورونا بالنسبة لعدد السكان مرتفع جدا "العفو العام" ... صفحة وطويت: سعد الحريري يطلق مقاربة جديدة... يبنى عليها الكثير سيارة اسعاف مخصصة لحالات "الكورونا" من مؤسسة الحريري لأوقاف صيدا مطلوب فني ميكانيكي معدات ثقيلة وهيدروليك + مطلوب أمين مخازن لشركة مقاولات في الجنوب مطلوب فني ميكانيكي معدات ثقيلة وهيدروليك + مطلوب أمين مخازن لشركة مقاولات في الجنوب وقفة لمخاتير صيدا والزهراني في سرايا صيدا احتجاًجاً على فقدان الطوابع بهية الحريري تزور ضريح الشهيد الحسن: سيبقى طيفه حاضراً بانجازاته التي حمت وتحمي هذا الوطن "شركة جبيلي اخوان": فحوصات كورونا للموظفين اظهرت وجود حالة واحدة هي قيد الحجر والمعالجة والشركة ملتزمة اجراءات السلامة والوقاية والفحوصات الدورية عون وقّع «الدولار الطالبي»: هل تنفّذ المصارف؟ ليلا.. إخماد حريق شب بمنزل في شارع غسان حمود عائشة عبد الوهاب الغلاييني (زوجة مأمون المكاوي) في ذمة الله فقدان الطوابع يُهدّد بوقف المعاملات... ومخاتير صيدا يحذّرون أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 20 تشرين الأول 2020 البزري: الشباب البدين وكثير التدخين ومريض الربو أكثر عرضة لكورونا قاس ​MG Generators: تصليح وصيانة جميع أنواع المولدات الكهربائية بالاضافة إلى صيانة الكواتم المستعملة والاشكمانات وغرف العزل 24 / 7 ​MG Generators: تصليح وصيانة جميع أنواع المولدات الكهربائية بالاضافة إلى صيانة الكواتم المستعملة والاشكمانات وغرف العزل 24 / 7 Required: International Sales Executive - Executive Secretary - Technician - Plant Executive Coordinator Required: International Sales Executive - Executive Secretary - Technician - Plant Executive Coordinator مطلوب مدير محاسبة مع خبرة لا تقل عن 7 سنوات لشركة تجارية في صيدا

الشهاب: ما هي أسباب تأخر الصحافة؟

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

الشهاب: ما هي أسباب تأخر الصحافة؟

ما العلة في قعود الصحافة وتأخرها عندنا يا ترى؟ هل كان ذلك لعلة في الكفاآت، وعقم في الأذان، وجدب في القلوب، وأن بلدنا أصبح بلد قليل الحظ من غنى الفكر، سطحي العقلية، مادي الحياة، عقيم من النوابغ، عالة على غيره في كل محاصيل الذهن، فلا نصيب في صحافي أو مفكر، أم كان ذلك يا ترى لنقص في الإطلاع أو نقص في وسائله؟.. إني لا أرى هذا ولا ذاك، فإن الصحافة –سابقاً- قد بلغت درجة تذكر، والثقافة فيها كانت عامة شاملة، ولربما كان بلدنا أول البلاد العربية من حيث كثرة متعلميه بالنسبة إلى نفوسه، وكثيرون من رجال الماضي عندنا ممَّن أدركوا درجة عالية في التحصيل ووقفوا على صنوف الصحافة الغربية واستنبطوا الصحافة العربية.. هذا ولم يكن بلدنا في وقت من الأوقات عقيماً ولا بخيلاً، وها نحن نرى الكثيرين من أبنائه ممَّن يجلون عنه إلى غيره يبرزون ويبلغون شأناً عالياً حتى كان منهم في بلد الغرب الصحافي الفذ، والكاتب المبدع، والمؤرخ الجهد، والعالم الحق.. والمحرر الفاضل؟! إذن ليس السبب في نقص الصحافة عندنا نقصاً في الأقلام ولا علة في الصحافيين؟ ولهذا يجب أن نتقرىَّ عند سبب آخر، وهو نقصان الوسائل لعرض الكفايات وشحذ الأذهان وإعمال القوى، فإنها على هذه العقبه تصطدم الهمم، وينكسر العزم والطموح وتتحطم الأقلام؟ ولا ريب أن نقصان هذه الوسائل هو الذي أولد هذا العقم في الإنتاج الصحفي، فأفلست الصحف، وأقفلت، وخمدت النفوس وركدت الأذهان.. فلا كاتب يذكر، ولا صحافي سياسي أو باحث أو محلل يشار إليه.. ونقصد من نقصان الوسائل قصور الأسباب ما تشوق إلى العمل والابداع وتبعث في القراَّء الأمل الحافز، وتشرع الأقلام، وتكد الأذهان، وتتبارى الهمم، فينتج عن كل ذلك ما ينتج عادة عن كل شيء توفرت فيه هذه الأسباب: محصول قيم، ونقد يميز الغث من الثمين ويضع كل شيء في موضعه.

فأين الوسائل لنشر الإنتاج واطلاع الغير عليه؟. صحائف لم تلبث أن وئدت في مهدها، وتوجد أخرى هي حيه كالميتة؟ وهذا عيب لبيروت أم البلاد العربية!! ومنبت كثير من الأفذاذ! فالطباعه مكلفه وكذلك الأجور.. ولم يعد من يعّبر عن خلجات الأنفس ويصور  حالات المجتمع وفي هذا تدركون السر في ركود الصحافة وخمود ريحها؟

و أخيراً؛ إعلموا أيها الصحافيون أن الأصل في وضع الجرائد: انتشار الحمد للفضيلة، و الذم للرذيلة، و النقد على ما قُبِّحَ من أعمال، و الحث على ما حُسِنَ من الأفعال، و التنبيه على مواضع الخلل، و التحضيض على إصلاح الذلل، و تعريف الأمة بأعمال الحكومة النائبة عنها حتى لا تجري بها الى غير المصلحة، و تعريف الحكومة بحاجات الأمة لتسعى في قضائها، و بالجملة فإن أصحابها هم في مقام الآمرين بالمعروف و الناهين عن المنكر.

@ المصدر/ بقلم منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 942296476
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة