صيدا سيتي

فيول «مضروب» يعطّل معامل الكهرباء .. معمل الجية الجديد متوقف تماماً رسالة الدكتور بسام حمود لأبناء صيدا وفعالياتها الدينية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية دوريات مراقبة في سوق حسبة صيدا الاشتراكي بحث مع مدير الاونروا إجراءات مواجهة كورونا في المخيمات الفلسطينية فلتختر الحكومة: إمّا سدّ بسري أو إبقاء الناس أحياء إصابة لبناني في الكويت بفيروس كورونا.. وهذا وضعه الصحي مذكرة باقفال الثانويات والمدارس ووقف التعلم عن بعد لمناسبة الجمعة العظيمة والفصح لدى المسيحيين سدّ بسري يخرج من الحَجر: قصّة مشروع ووثيقة مذكرة بوقف التعلم عن بعد لمناسبة الجمعة العظيمة والفصح لدى المسيحيين للمضمونين أصحاب معاملات الحالات الخاصة في مكتب صيدا حَراكيّات (26) : السياسي «أبو ميّة وِجّ»!! المكتب التربوي للتنظيم الشعبي الناصري: لتعزيز الثقة بالمدرسة الرسمية المخيمات الفلسطينية تتحضّر للعدوى: تجهيز مستشفى الهمشري لاستقبال مرضى «كورونا» مصير العام الدراسي: لا اعتبار لـ«الدعم النفسي» ​حملة تعقيم في صيدا القديمة للكشاف العربي «أبناء صيدا»: «يلا نقرأ» أونلاين صيدا القديمة: "حكاية الفقراء" مع "كورونا" و"المشتريات" على "دفتر الديون" آلية فتح مطار بيروت لعودة من يرغب من اللبنانيين في الخارج الناجحون بالخدمة المدنية: 600 أستاذ ناجح جاهزون لحرق أنفسهم إن لم يتعينوا ليلاً .. هزة ارضية بقوة 4.4 في البحر مقابل حدود تركيا وسوريا

من قصص الواقع اللبناني

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الأربعاء 17 نيسان 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

دخل اللصان القصر، بحثا عن الخزنة الحديدية ووجداها، ففتحها اكثرهم خبرة دون كسرها.

أخرج المال وجلس على الكرسي وقال لزميله اللص الشاب المتدرب : أخرج الأغراض من الكيس الذي عهدت به إليك.

قال الشاب : الأفضل أن نهرب الآن ونلعب في بيتنا.

نهره اللص الخبير وقال : افعل ما أقول لك.

أحضر الشاب المطلوب وبدأ يلعبان الورق ويحتسيان الخمر.

قال الخبير للشاب : افتح الموسيقى بصوت مرتفع.

امتثل الشاب وصار يرتعد خوفاً لأنه وقائده سيقبض عليهما حتماً.

حضر صاحب القصر مسلحاً بمسدس وقال :ماذا تفعلان؟

لم يكترث اللص الخبير وقال لصاحبه الشاب :أكمل اللعب ولا تعط صاحب القصر اهتماماً.

استمرا باللعب، فاتصل صاحب القصر بالشرطة.

حضرت الشرطة فقال لهم صاحب القصر :هذان سرقا الخزنة وهذه هي الأموال التي سرقاها أمامهما.

قال اللص الخبير للشرطة :هذا الرجل كذاب لقد دعانا هنا لنعلب معه القمار.. وقد فزنا عليه، ولما خسر أمواله أخرج مسدسه وقال: إما أن ترجعا أموالي أو أتصل بالشرطة وأقول أنكما لصان.

نظر الضابط الى الخزنة السليمة، وإلى الكؤوس الثلاثة والمال على الطاولة، ونظر الى جهاز الموسيقى بصوته المرتفع، وإلى اللصان يلعبان الورق غير مكترثين، فقال لصاحب القصر: يبدو أنك تلعب القمار في بيتك وعندما تخسر تتصل بنا ... إن عدت لذلك مرة أخرى رميتك في السجن.

ثم اتجه الضابط الى الباب ليغادر ... فقال له اللص الخبير :سيدي إن خرجت وتركتنا فقد يقتلنا ... فخرج اللصان من المنزل بحماية الشرطة!

يُقال أن «الشباب» صارا مع الوقت من أبرز وجوه الشأن العام في لبنان!!

@ منقول بتصرف


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 927591314
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة