صيدا سيتي

تاكسي فادي Taxi Fadi بخدمتكم .. من وإلى المطار ليلاً نهاراً - رحلات سياحية من صيدا إلى كل لبنان - صورتان فتح تقرر الغاء الدعوة الى اضراب "رفضا واستنكارا" لمؤتمر البحرين بالفيديو.. حريق داخل مقهى وجيه حنقير ملاصق كوكتيل العقاد في صيدا متسلل سرق من منزل في صيدا أموالا ومصاغا بقيمة 6500 دولار بلدية صيدا وجمعية أصدقاء زيرة وشاطىء صيدا تواصلان إلإستعدادات لإفتتاح موسم السباحة - 19 صورة إعلان هام لطلاب "البريفيه".. تصحيح الإمتحانات في هذين اليومين! محال قريبة من المدارس تروج للدعارة والمخدرات.. ما يجري خلف الأبواب المغلقة خطير! سكك الحديد اللبنانية تنتظر إعادة تفعيلها وتعويل على خطّة صينية «جدية» تؤمن آلاف فرص العمل وتخفّف الأعباء اليومية للتنقل عن المواطنين خطفاه وأشبعاه ضرباً وركلاً.. والسبب امرأة لطفلك قدرة إبداعية لافتة... لا تساهمي في القضاء عليها مستوصف الحريري الطبي الإجتماعي نظم مع مستشفيات صيدا اليوم الصحي المجاني في صيدا القديمة - 60 صورة للإيجار شقة مفروشة ثلاث غرف نوم مع مطل قرب ساحة القدس في صيدا - 14 صورة الحريري ترعى افتتتاح حضانة kids green house في منطقة الشرحبيل - بقسطا - 51 صورة محاضرة لمدربة الحياة نسرين رباح حول تخطي صعوبات وتحديات الحياة - 11 صورة شقق مدروسة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 21 صورة أكثر من 180 استاذا في الجامعة اللبنانية: لن نعود إلى التدريس إلا بعد البت بالاضراب في اجتماع جديد للهيئة العامة الشيخ ماهر حمود يقدم التعازي للجماعة الاسلامية الشيخ ماهر حمود يلبي دعوة اللواء عباس ابراهيم الى الغداء‎ - صورتان مصدر مسؤول في مقاصد - صيدا: لا قرار ولا توجه لتعديل يوم العطلة الأسبوعية في مدارس الجمعية ​القسم التربوي في جمعية نواة يقيم حفل إفطار للمسنين في مخيم عين الحلوة - 6 صور

تحقيق قضائي موسع بفضيحة فيضان أنطلياس إليكم تفاصيله...

لبنانيات - الخميس 10 كانون ثاني 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
تحقيق قضائي موسع بفضيحة فيضان أنطلياس إليكم تفاصيله...

كما قرر النائب العام المالي القاضي علي أبراهيم فتح تحقيق بكارثة تجمّع المياه على المسلك الشرقي من أوتوستراد الضبية مساء الأربعاء، تتجه ​النيابة العامة المالية​ الى فتح تحقيق موسّع لكشف المتورطين بفضيحة فيضان نهر الفوار في منطقة ​أنطلياس​. وفي هذا السياق، يكشف المطلعون على هذا الملف أن التحقيق سيتم على أكثر من مستوى وذلك بهدف كشف المتورطين بهذه الفضيحة التي تتكرر مع كل عاصفة قوية، والتي يلحق تكرارها ضرراً كبيراً على الخزينة نظراً لما تدفعه ​الهيئة العليا للإغاثة​ من تعويضات للمتضررين من جراء فيضان النهر، أكانت هذه التعويضات لإصلاح المنازل والمؤسسات أم للسيارات التي تتعطل بفعل ​السيول​. وبما أن أسباب فيضان النهر كثيرة وغير مرتبطة بإدارة أو بمؤسسة واحدة سيتركز التحقيق بحسب المصادر على أكثر من مستوى:

أولاً-التأكد من تنظيف مجرى النهر سنوياً من قبل ​وزارة الطاقة والمياه​، وتحديداً من عمليات التنظيف التي تنفذها الشركة المتعهدة وإذا كان التنفيذ بحسب الشروط أم لا.

ثانياً–كشف البلديات التي ترمى في نطاقها كميات هائلة من الردميات في مجرى النهر الأمر الذي يؤدي الى إرتفاع منسوب المياه في الشتاء، والى إقفال المجاري التي يسلكها النهر عادةً، وبالتالي الى الفيضان، ومحاسبة المتورطين برمي هذه الردميّات أكان المتورطون من أصحاب ​الشاحنات​ الخاصة أم من رؤساء البلديات أو مواطنين عاديين يغطيهم رئيس البلدية أو بسبب تقصير منه في مراقبتهم وتوقيفهم.

ثالثاً–التأكد من المعلومات المتداولة عن أن ​بلدية أنطلياس​، قامت بهدف تنفيذ إنشاءات وأعمال في الشارع المحاذي لمجرى النهر، بتضييق عرض المجرى الأمر الذي ساعد في عملية الفيضان وإجتياحه المنازل والمؤسسات التجارية والسيارات.

رابعاً–التحقيق برخص ​البناء​ المعطاة بالقرب من مجرى النهر، ومساءلة البلديّة وإتحاد البلديات في ​المتن​ و​التنظيم المدني​ ووزارة الطاقة عن مدى قانونيّة هذه الرخص ومدى التزام أصحابها بشروطها عند تنفيذهم أعمال البناء.

إذاً ملف فيضان نهر الفوار في أنطلياس الى التحقيق القضائي قريباً. تحقيق لن يتوقف عند مستوى النيابة العامة المالية بل سيصل ملفه أيضاً الى ​النيابة العامة التمييزية​، لأن وزير العدل في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​سليم جريصاتي​ يُعدّ ملفاً كاملاً عن الكوارث التي حصلت خلال العاصفة "نورما" وسيحيله الى النائب العام التمييزي ​القاضي سمير حمود​ لإجراء التحقيق اللازم وإتخاذ الإجراءات القضائية بحق المرتكبين.

الأمل كل الأمل بالنسبة الى أهالي أنطلياس هو بأن يسلك هذا التحقيق مجراه، لا أن ينحرف عن مساره بفعل التدخّلات والوساطات كما إنحرف النهر عن مجراه بفعل المخالفات جارفاً معه سياراتهم، ومجتاحاً الطوابق الأرضيّة من أبنيتهم السكنيّة. وأن يشهدوا محاسبة حقيقية للمتورطين، لا سيّما وهي ليست المرة الأولى التي يفيض فيها النهر، وآخر هذه ​الفيضانات​ الكارثية التي سبقت فيضان العام ٢٠١٩ سجل في العام ٢٠١٣. 

@ المصدر/ https://www.elnashra.com


دلالات : موقع النشرة
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 902366939
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة