صيدا سيتي

اللجان الشعبية والمجلس النرويجي وبحث في تحسين البنية التحتية بجبل الحليب أسامة سعد على تويتر: مهمّشو اليوم... ثوار الغد... لا دولارات ستأتي إلى لبنان: «خُذوا إعاشة»! مدارس خاصة تتخبّط وأخرى تبخّرت مؤونتها 50% حسومات على رواتب الأساتذة مبادرات "التكافل الاجتماعي" في صيدا... تُبلسم معاناة الفقراء والعائلات الـمتعفّفة معمل سبلين يهدّد برجا: أطرد موظّفيكم غزوة الشتاء: الأسوأ لم يأتِ بعد! «بورصة» صرف الموظّفين: 100 ألف مطلع 2020 الرجاء المساهمة ما أمكن في تغطية تكلفة 30 جلسة علاج بالأشعة للمريضة فاتن موسى دعوة لحضور توقيع رواية مرج البحرين لأبو الغزلان شهيب حدد عطلة المدارس بعيدي الميلاد ورأس السنة من مساء 24 كانون الأول وحتى صباح 2 كانون الثاني توقيف عصابة سرقت خزنة أموال ومجوهرات من منتجع سياحي في أنصارية- صيدا "الاونروا" تواجه صعوبة في توجيه "نداء استغاثة":تحرّك فلسطيني لتخفيف معاناة المخيّمات طلاب "الإنجيلية - صيدا": هذا "لبنان الذي نريد"! أرقام هواتف الطوارىء في صيدا لتلقي طلبات المواطنين في حال تجمع مياه الشتاء حماس قررت إلغاء كافّة الأنشطة والفعاليات التي تقيمها كل عامٍ في ذكرى انطلاقتها في لبنان لقاء لبناني - فلسطيني في صيدا تضامنا مع الأسرى في سجون العدو الاسرائيلي للبيع شقة مساحة 120 متر مربع مع سند أخضر في صيدا - وادي الفوار للبيع شقة مساحة 120 متر مربع مع سند أخضر في صيدا - وادي الفوار صيدا في اليوم الـ 53: "لقمة هنية بتكفي مية"... وفتح أبواب "الكنايات"

حلقة نقاش عن "أولويات اللاجئين الفلسطينين في لبنان – قضايا وتحديات"

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 29 كانون أول 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
حلقة نقاش عن "أولويات اللاجئين الفلسطينين في لبنان – قضايا وتحديات"

نظمت منظمة "ثابت" لحق العودة حلقة نقاش في مخيم البص تحت عنوان: "أولويات اللاجئين الفلسطينين في لبنان / قضايا وتحديات "، شارك فيها عدد من ممثلي المؤسسات والجمعيات الأهلية العاملة في الوسط الفلسطيني وممثلي عن وكالة الأونروا، وتخللها عرض فيديو انجازات منظمة ثابت لعام 2018 وعرض برومو قضايا اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

البداية كانت مع مدير عام منظمة "ثابت" سامي حمود، الذي رحّب بالحضور، ورأى أن قضية اللاجئين الفلسطينيين شهدت الكثير من التحديات والاستهدافات المباشرة من أجل تصفيتها وشطب حق العودة، عبر مشاريع تسوية مشكلة اللاجئين الفلسطينيين خصوصا في لبنان، مثل التوطين والتجنيس والتهجير في ظل خلق أزمات حادة لوكالة الأونروا مما إنعكس على واقع الخدمات التي تُقدمها الوكالة إلى اللاجئين، وأكد "حمود" على أهمية توفير حياة كريمة وبيئة مناسبة للاجئين الفلسطينيين في لبنان.

وأكد إبراهيم الخطيب مدير وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا» في منطقة صيدا في مداخلته بأن الوكالة لن تتخلى عن اللاجئيين الفلسطينيين وأن جهود الوكالة للعام 2019 مستمرة في مجال تنويع مداخيلها لتقديم خدمات أفضل للاجئين الفلسطينيين.

أما المداخلة الثانية فكانت لمسؤول العلاقات في مؤسسة شاهد لحقوق الانسان محمد الشولي حول الحقوق المدنية والإنسانية للاجئين الفلسطينيين في لبنان مطالباً الدولة اللبنانية إلى قرار الحقوق المدنية والإنسانية للاجئين الفلسطينيين، والتي من شأنها تحسين الواقع الاقتصادي والاجتماعي للاجئين الفلسطينيين في لبنان، بالإضافة إلى ضرورة تخفيف الإجراءات الأمنية ورفع الحصار المفروض على مخيمات الجنوب، والسماح بإدخال مواد البناء إلى المخيمات.

هذا وتناولت المداخلة الثالثة الملف الاجتماعي والاقتصادي للاجئين الفلسطيننين في لبنان قدمتها الباحثة الاجتماعية ومنسقة الأنشطة في جمعية المرأة الخيرية سناء قاسم قالت فيها أن سياسات التضييق على اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وبحجة عدم منافسة اللبنانيين في معيشتهم، حُرم اللاجئون الفلسطينيون من حقّ العمل في معظم المجالات، مما اضطر اليد العاملة ذات الاختصاصات المهنية إلى السفر، أو الهجرة. واضطر غالبية المتعلمين وحملة الشهادات من اللاجئين الفلسطينيين للهجرة بحثاً عن العمل.

ورأى مدير جمعية الشفاء للخدمات الطبية الدكتور مجدي كريم في مداخلته حول الملف الصحي للاجئين الفلسطينيين في لبنان قائلاً أن تدني المستوى المعيشي أثر سلباً على الأوضاع الصحية للاجئيين ونتيجة لوجودهم داخل بيئة غير صحية فإن الاوضاع الصحية تزداد سوءاً. كما أوضح بأن من أسباب تردي الاوضاع الصحية الهجرة للعديد من حملة شهادات الطب مما سبب عجزاً في الكادر الطبي في المجتمعات الفلسطينية.

وفي مداخلة لفريد جمال حول الملف التعليمي للطلبة الفلسطينين في لبنان قال بأن محدودية فرص التعليم المتاحة للاجئين الفلسطينيين، والمقرونة بانتشار الفقر، جعلت من مستوى التحصيل العلمي لدى الفلسطينيين يتدنى ويعود ذلك نتيجة الظروف المعيشية الصعبة إضافة الى تقليص الاونروا لخدماتها على عدة صعد ومنها التعليمية.

ورأى الناشط الشبابي أمين الشريف في مداخلته بأن واقع الشباب الفلسطيني في لبنان يعيش في ظل تدهور الأوضاع الاقتصادية والأمنية، وعدم إقرار الدولة اللبنانية لحقوقه المدنية والإنسانية، والقوانين المشددة التي تمنع قسماً كبيراً منهم من العمل والتملك، والتضييق عليهم دفع بالكثيرين إلى البحث عن ملجأ آخر غير لبنان.

ورأى المشاركون أن استهداف الأونروا هدفه التسبب بتدهور الحياة الاجتماعية والاقتصادية والصحية والتعليمية للاجئين الفلسطينيين لإضعاف الشعب الفلسطيني وشطب حق العودة عبر مشاريع تسوية للوصول بحل نهائي لمشكلة اللاجئين الفلسطينيين.

وفي التوصيات شدد المشاركون في الحلقة على ضرورة حماية حقّ العودة، ورفض التوطين والتهجير وتوعية اللاجئ بمخاطر الهجرة وإيجاد مشاريع اقتصادية تساعد اللاجئ على صموده في مخيمه.

@ المصدر/ موقع جريدة المستقبل


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919438672
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة