صيدا سيتي

بهية الحريري عقدت لقاءاً تشاوريا مع وفد زراعي من البقاع وعكار حول تحديات القطاع وسبل تفعيله وتنشيطه ثانوية حسام الدين الحريري احتفلت بتخريج دفعة 2020 من طلابها بهية الحريري تشاورت مع شبكة صيدا المدرسية بالتحضيرات للعام الدراسي المقبل والتعايش مع كورونا بدعم من برنامج ENI CBC MED غرفة صيدا والجنوب تطلق دعوة لاختيار 25 من رواد الاعمال الطموحين الحاج يحيى زكريا مستو في ذمة الله نساء صيدا في مقدّمة المناضلات للاستقلال حدث في صيدا LUNA CAFE خدمتنا ممتازة ليل نهار وأسعارنا ما بتتأثر بطلوع الدولار حمّود: الحكومة فشلت في حل الأزمة والأولى بها أن تستقيل هل يشكل تقارب "فتح"- "حماس" مفاجأة الثلاثاء... وفتح ستدفع رواتب عناصرها خلال ايام الحاج أحمد مصطفى ظاهر في ذمة الله الحاجة مريم يوسف ناصر (أرملة سعد الدين القرص) في ذمة الله للبيع عقار أرض في بتدين اللقش مطل على سد بسري قضاء جزين رابطة الطلاب المسلمين والرابطة الإسلامية لطلبة فلسطين يقيمان معرضهم السنوي للتخصصات الجامعية والمهنية الإعلان عن تشكيل نداء 11 تموز الاغترابي بلدية الغازية: تسجيل إصابة وفحوصات غدا لحوالي 25 مخالطا الحاجة سلمى إبراهيم عفريتي (أرملة نصر الدين الصباغ - أبو بسام) في ذمة الله صيدا: مطرقة الدولار .. تنعش سوق "الكندرجية"! قوى الامن: القبض على أستاذ حاول التحرش بتلامذته للإيجار شقة مفروشة ثلاث غرف نوم مع مطل قرب ساحة القدس في صيدا

حلقة نقاش عن "أولويات اللاجئين الفلسطينين في لبنان – قضايا وتحديات"

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
حلقة نقاش عن "أولويات اللاجئين الفلسطينين في لبنان – قضايا وتحديات"

نظمت منظمة "ثابت" لحق العودة حلقة نقاش في مخيم البص تحت عنوان: "أولويات اللاجئين الفلسطينين في لبنان / قضايا وتحديات "، شارك فيها عدد من ممثلي المؤسسات والجمعيات الأهلية العاملة في الوسط الفلسطيني وممثلي عن وكالة الأونروا، وتخللها عرض فيديو انجازات منظمة ثابت لعام 2018 وعرض برومو قضايا اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

البداية كانت مع مدير عام منظمة "ثابت" سامي حمود، الذي رحّب بالحضور، ورأى أن قضية اللاجئين الفلسطينيين شهدت الكثير من التحديات والاستهدافات المباشرة من أجل تصفيتها وشطب حق العودة، عبر مشاريع تسوية مشكلة اللاجئين الفلسطينيين خصوصا في لبنان، مثل التوطين والتجنيس والتهجير في ظل خلق أزمات حادة لوكالة الأونروا مما إنعكس على واقع الخدمات التي تُقدمها الوكالة إلى اللاجئين، وأكد "حمود" على أهمية توفير حياة كريمة وبيئة مناسبة للاجئين الفلسطينيين في لبنان.

وأكد إبراهيم الخطيب مدير وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا» في منطقة صيدا في مداخلته بأن الوكالة لن تتخلى عن اللاجئيين الفلسطينيين وأن جهود الوكالة للعام 2019 مستمرة في مجال تنويع مداخيلها لتقديم خدمات أفضل للاجئين الفلسطينيين.

أما المداخلة الثانية فكانت لمسؤول العلاقات في مؤسسة شاهد لحقوق الانسان محمد الشولي حول الحقوق المدنية والإنسانية للاجئين الفلسطينيين في لبنان مطالباً الدولة اللبنانية إلى قرار الحقوق المدنية والإنسانية للاجئين الفلسطينيين، والتي من شأنها تحسين الواقع الاقتصادي والاجتماعي للاجئين الفلسطينيين في لبنان، بالإضافة إلى ضرورة تخفيف الإجراءات الأمنية ورفع الحصار المفروض على مخيمات الجنوب، والسماح بإدخال مواد البناء إلى المخيمات.

هذا وتناولت المداخلة الثالثة الملف الاجتماعي والاقتصادي للاجئين الفلسطيننين في لبنان قدمتها الباحثة الاجتماعية ومنسقة الأنشطة في جمعية المرأة الخيرية سناء قاسم قالت فيها أن سياسات التضييق على اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وبحجة عدم منافسة اللبنانيين في معيشتهم، حُرم اللاجئون الفلسطينيون من حقّ العمل في معظم المجالات، مما اضطر اليد العاملة ذات الاختصاصات المهنية إلى السفر، أو الهجرة. واضطر غالبية المتعلمين وحملة الشهادات من اللاجئين الفلسطينيين للهجرة بحثاً عن العمل.

ورأى مدير جمعية الشفاء للخدمات الطبية الدكتور مجدي كريم في مداخلته حول الملف الصحي للاجئين الفلسطينيين في لبنان قائلاً أن تدني المستوى المعيشي أثر سلباً على الأوضاع الصحية للاجئيين ونتيجة لوجودهم داخل بيئة غير صحية فإن الاوضاع الصحية تزداد سوءاً. كما أوضح بأن من أسباب تردي الاوضاع الصحية الهجرة للعديد من حملة شهادات الطب مما سبب عجزاً في الكادر الطبي في المجتمعات الفلسطينية.

وفي مداخلة لفريد جمال حول الملف التعليمي للطلبة الفلسطينين في لبنان قال بأن محدودية فرص التعليم المتاحة للاجئين الفلسطينيين، والمقرونة بانتشار الفقر، جعلت من مستوى التحصيل العلمي لدى الفلسطينيين يتدنى ويعود ذلك نتيجة الظروف المعيشية الصعبة إضافة الى تقليص الاونروا لخدماتها على عدة صعد ومنها التعليمية.

ورأى الناشط الشبابي أمين الشريف في مداخلته بأن واقع الشباب الفلسطيني في لبنان يعيش في ظل تدهور الأوضاع الاقتصادية والأمنية، وعدم إقرار الدولة اللبنانية لحقوقه المدنية والإنسانية، والقوانين المشددة التي تمنع قسماً كبيراً منهم من العمل والتملك، والتضييق عليهم دفع بالكثيرين إلى البحث عن ملجأ آخر غير لبنان.

ورأى المشاركون أن استهداف الأونروا هدفه التسبب بتدهور الحياة الاجتماعية والاقتصادية والصحية والتعليمية للاجئين الفلسطينيين لإضعاف الشعب الفلسطيني وشطب حق العودة عبر مشاريع تسوية للوصول بحل نهائي لمشكلة اللاجئين الفلسطينيين.

وفي التوصيات شدد المشاركون في الحلقة على ضرورة حماية حقّ العودة، ورفض التوطين والتهجير وتوعية اللاجئ بمخاطر الهجرة وإيجاد مشاريع اقتصادية تساعد اللاجئ على صموده في مخيمه.

@ المصدر/ موقع جريدة المستقبل


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 934555513
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة