وظائف صيدا سيتي
عرض جنون للعرسان خلال فصل الشتاء من صالة وحديقة صار بدا في صيدا
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
أسامة سعد في الذكرى 34 لمحاولة اغتيال المناضل الراحل مصطفى سعد: الخط الوطني قوي ومتماسك ومصمم على استكمال المسيرة - 27 صورة تلزيم أدوية لصالح وزارة الصحة بأسعار تثير الريبة والشك السجن سنة لمتهمة بدخول بلاد العدو لجنة العلاقات الخارجية في المؤتمر الشعبي تعقد سلسلة لقاءات مع الفصائل الفلسطينية في لبنان - 3 صور سحب المياه من داخل مسرح ثانوية صور الرسمية الصحة: مستمرون بالخطوات العملية لخفض أسعار الأدوية مشروع الفرز من المصدر أصبح رسمياً في البستان الكبير وحي البراد - 42 صورة النابلسي ينعي العالم الفيزيائي الدكتور يوسف مروة ندوة لا للعنف الإلكتروني في قرى SOS في جزين جمعية تيرو للفنون تحتفل بالذكرى السنوية الخامسة - 9 صور + فيديو مدير إذاعة لبنان تلقى رسالة تهنئة من المدير العام لإتحاد إذاعات الدول العربية نقابة الصحافة تنعي منسى: تركت بصمةً لا تنسى في الإعلام الحريري شاركت طلاب ثانوية د.نزيه البزري الرسمية إطلاق: المقهى العالمي - 13 صورة العثور على بقايا صاروخ في وادي حوش الغنم زحلة مطلوب موظف/ة Social Media & Marketing Specialist للعمل في صيدا بدوام كامل توزيع شهادات الدورة التأهيلية الرابعة لإعداد عاملين في السجون في جامعة بيروت العربية ورشة بحثية بعنوان: التطوير التربوي في التعليم الديني في جمعية النور - 6 صور مؤسسة النهضة الفرنسية منحت ميدالية الإشعاع الثقافي لنايلا طبارة سينما اشبيلية - صيدا تقدم الخميس 24 الجاري عرضاً خاصاً للفيلم الجديد "خبصة" بحضور فريق عمل الفيلم الطيران الحربي المعادي خرق أجواء صيدا على علو متوسط
اشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراًللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةDonnaشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمكتب زهرة لتعهدات السيارات والخدمات والمعاملات في صيدا
4B Academy Ballet

محمد وهبي ينطفئ باكراً.. ويشعل التواصل والمخيمات غضباً

فلسطينيات - الأربعاء 19 كانون أول 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

هي المعاناة التي تولد مع اللاجئ الفلسطيني وتلازمه منذ أن يُبصر النور وحتى يشبّ ويكبر إذا قدرت له الحياة. اختصرتها قضية الطفل محمد وهبة ابن السنوات الثلاث وابن مخيم نهر البارد الذي توفي مساء الإثنين في المستشفى، والذي تحولت مأساته عبر وسائل التواصل الاجتماعي إلى قضية رأي عام بعدما تبين أنه توفي نتيجة تفاعل إصابته بعارض صحي سابق حيث كان قد خضع لجراحات في الرأس بسبب إصابته بورم في الدماغ، وأدخل في الفترة الأخيرة إلى أحد المستشفيات في طربلس لكن حالته ساءت واستدعت تأمين سرير له في غرفة عناية مركزة متخصصة للأطفال ليست متوافرة في هذا المستشفى، ولم يتمكن ذووه من تأمين سرير له في مثل هذه الغرفة في أي مستشفى آخر، فدخل بغيبوبة استمرت ثلاثة أيام. ولما تأمن السرير وأدخل محمد المستشفى توفي بعد ساعات قليلة.
صورة محمد وقضيته تصدرت مواقع التواصل الاجتماعي التي اشتعلت بالتعليقات الغاضبة والمنتقدة والمتسائلة «عمن يتحمل مسؤولية موت ابن الثلاث سنوات». فحمّل بعضهم المسؤولية إلى وكالة الأونروا، وقال آخرون إنه كان بالإمكان إنقاذه لو تأمن له سرير في مستشفى بالسرعة المطلوبة، وأشار آخرون إلى أن والد محمد لم يكن يملك المبلغ اللازم لنقله من مستشفى لآخر.
وآثارت قضية محمد حركة احتجاجات في بعض المخيمات الفلسطينية في لبنان ولا سيما مخيمي نهر البارد والبداوي اللذين شهدا تظاهرات غاضبة أحرقت خلالها الإطارات أمام مكاتب الأونروا وأغلقت بعض الشوارع.
بيان الصحة
وتابع وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال غسان حاصباني قضية الطفل وهبة، وصدر عن المكتب الإعلامي لوزارة الصحة بيان جاء فيه أنه «توضيحاً لما يتم تداوله عن أسباب وفاة الطفل الفلسطيني محمد مجدي وهبي، وبناء على استقصاءات فورية قامت بها وزارة الصحة وتواصل مع «الأونروا» الجهة الراعية لاستشفاء الفلسطينيين في لبنان تبين الآتي:
* 11/8/2018 خضع وهبي لعملية في الرأس في مستشفى حمود.
* 14/9/2018 خضع لعملية ثانية في الرأس في مستشفى حمود.
*13/12/2018 أدخل وهبي إلى المستشفى الإسلامي وبقي حتى 17/12/2018.
* 17/12/3018 نقل وهبي إلى مستشفى طرابلس الحكومي حيث فارق الحياة في داخله».
وأضاف بيان مكتب وزير الصحة «إن دخول الطفل وهبي إلى كلّ هذه المستشفيات كان مغطى مادياً من «الأونروا»، وأن وفاته حصلت داخل المستشفى، وإن وزارة الصحة تتمنى من الجميع التحقق من أي معلومات قبل تداولها في وسائل الإعلام أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعدم تضليل الرأي العام احتراماً لحرمة الموت وحرصاً على صورة القطاع الصحي في لبنان».
الأونروا
وأصدرت وكالة الأونروا في لبنان بياناً أوضحت فيه «أن الطفل محمد قد أدخل المستشفى الإسلامي بتاريخ 14 كانون الأول بتحويل من الأونروا حيث كان يتلقى العلاج الطبي. غير أن حالته تدهورت بشكل سريع، ما استدعى نقله إلى غرفة عناية مركزة متخصصة للأطفال وهي وحدة غير متوفرة في المستشفى ذاته. وبذل الفريق الطبي التابع للأونروا في الشمال كما في مكتب الأونروا المركزي في بيروت كل الجهود الممكنة لتأمين سرير للطفل في أي مستشفى من مستشفيات لبنان تتوفر لديه رعاية مركّزة متخصصة للأطفال، لكن للأسف لم تكن هناك أسرّة متاحة. ونتيجة الجهود المكثّفة تمكّنت الأونروا بعد ظهر يوم 17 كانون الأول من توفير سرير في غرفة العناية المركّزة للأطفال في مستشفى طرابلس الحكومي حيث نُقل، لكن الطفل توفي للأسف في وقت متأخر من 17 كانون الأول. وإن الأونروا لم تدّخر أي جهد ولم تمتنع عن تقديم أي تغطية طبية أو مالية مطلوبة لكن المشكلة كانت في عدم توفر أسّرة في هذه الوحدات المتخصصة في المستشفيات». 

@ المصدر/ رأفت نعيم - موقع جريدة المستقبل


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 891026646
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي