صيدا سيتي

الكوكايين البصري مع الدكتور محمد عبد الجواد في الجامعة اللبنانية الدولية - فرع صيدا يد القدر كانت أقوى... "أم خليل" ضحية غير مباشرة لحرائق لبنان .. قصدت صيدا حلاً لمشاكلها فلاقت حتفها شهيب أصدر قرارا بتنظيم العمل في المدارس والثانويات الرسمية وتسجيل التلامذة غير اللبنانيين بعد الظهر حصيلة تفتيش وزارة العمل ليوم الاربعاء: اقفال واحد و41 ضبطا و17 انذارا اشكال فردي في تعمير عين الحلوة تطور الى تضارب بالايدي فادي جريصاتي نادم على تولّي وزارة البيئة وكيف ردّ على عدم استقالته؟ الملّاح مُصاباً: «طلع الشعر على لساننا» النار تهجّر ساحل الشوف: الدولة تخلّت عنّا حزب الله إستقبل وفدا من حركة فلسطين حرة - صورتان المزيد من الوفود والشخصيات تزور أسامة سعد مستنكرة التعرض له من قبل قوى الأمن الداخلي‎ - صورتان وقفة تضامنية مع عائلة بسام اسكندر في كفرفالوس - صورتان برعاية رئيس الحكومة ممثلا بالوزير أبو فاعور وتنظيم " Group IFP " بالتعاون مع " YMN Group " افتتاح المعرض الدولي الأول للتغليف والتعبئة والطباعة والورق "4P East Med " والحريري زارت المعرض ونوهت بتميزه – 8 صور المطران حداد يدعو لكشف مصير المخطوف اسكندر توقيف 4 أشخاص تسببوا بنشوب حرائق الانقاذ الشعبي يساهم في عمليات الاغاثة ومساعدة المتضررين - 3 صور الله لطيف بعباده تلامذة مدرسة البهاء تفقدوا جامعة رفيق الحريري في المشرف وقدموا الورود لعناصر الإطفاء والدفاع المدني في صيدا - 16 صورة البزري: الحرائق التي عمّت لبنان لا يجب أن تحجب أبصارنا عن دولة المصرف القوي ‎ السعودي تفقد منطقة الحرائق في المشرف ومحيط جامعة رفيق الحريري والسيدة نازك الحريري شكرته على جهوزية فرق بلدية صيدا - 5 صور أسامة سعد على تويتر: لبنان لن يحترق... ألف تحية لشباب لبنان المنتفض

كتاب جديد عن مركز الحضارة: تفكيك التكفير

متفرقات صيدا سيتي - الثلاثاء 27 تشرين ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
كتاب جديد عن مركز الحضارة: تفكيك التكفير

صدر عن مركز الحضارة لتنمية الفكر الاسلامي في بيروت كتاب جديد بعنوان : "تفكيك التفكير : داعش ومبادئها الفكرية نموذجا" للدكتور مهدي الموسوي وهو خريج الحوزة العلمية في مدينة قم المقدسة ونال شهادة الدكتوراة في العلوم السياسية والفكر السياسي وله العديد من الدراسات ومنها دراسة خاصة عن الفكر السياسي لابي الاعلى المودودي ، وترجم الكتاب للغة العربية الاستاذ محمد علي ايوب.

وجاء في مقدمة  مركز الحضارة عن الكتاب : واجه العالم ومازال الكثير من الممارسات العنفية باسم الدين ، ويبدو انه لم تخل حقبة تاريخية من مثل هذا الممارسات ولم تتنزه امة من الامم عن ممارسة تديّنها بهذه الطريقة، وثمة سمة مشتركة بين التيارات المتشددة المعاصرة ، فهي من جهة  تعبد الماضي اوتتعبد به على الاقل، ومن جهة اخرى تستفيد من احدث ما انتجته الحداثة من تقانة ومناهج واساليب. وما يعرف ب"داعش" او الدولة الاسلامية في العراق والشام ما هو الا نسخة من هذه التيارات المتشددة ورغم سقوط هذه الدولة عسكريا ، فان افكارها لا تزال قائمة وهذا يتطلب العمل للرد على طروحاتها الفكرية ، وهذا الكتاب محاولة في هذا الاتجاه.

واما المؤلف الدكتور مهدي الموسوي فيقول: ان انتشار داعش وامتداد نفوذها الى الكثير من الدول والمناطق والمجتمعات يؤكد ان هذا النفوذ لا ينحصر بالجوانب المادية او الحضور الميداني ، بل له صبغة نظرية وعقدية وفكرية ، ولذا من الضروري فهم هذه التيارات الفكرية واسسها واسباب انتشارها من اجل الرد عليها ومواجهتها.

وتتناول مقدمة الكتاب ماهية التيارات الفكرية وشرح طبيعنها واهدافهأ

وينقسم الكتاب الى احد عشر فصلا تناولت الموضوعات التالية: التوحيد والشرك، التكفير العقدي،الجاهلية،التكفير السياسي، الهجرة، التوحش( العنف) او شوكة النكاية والانهاك، الجماعة،الجهاد، الامة، الخلافة، اخر الزمان والمهدوية.

وفي كل هذه الفصول يشرح المؤلف نظرة التيارات التكفيرية او العنفية لهذه المصطلحات وكيفية استخدامها لتبرير العنف ومن ثم يرد عليها ويدحضها.

ويختم بالقول : ان مواجهة التيارات التكفيرية في العالم الاسلامي بحاجة الى عزم وارادة كل القوى في خندق المواجهة الصلبة والناعمة ، وبموازة المواجهة العسكرية، لا بد ايضا للعلماء واصحاب الرأي من مواجهة هذا التكفير في ساحة العلم والفكر وذلك من خلال الرصد الدقيق للاراء والافكار المتطرفة بعيدا عن الشعارات والانفعالات والعواطف العابرة ، وان المواجهة العسكرية الصلبة لهذه التيارات لا يمكنها ابدا ان تزيل الفكر والعقيدة بل قد تدفعها للنمو والانتشار ، ولذا لا بد من الاهتمام بالمعركة الفكرية والعقائدية في الوقت نفسه. 

@ المصدر/ قاسم قصير 


دلالات : قاسم قصير
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 915095955
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة