صيدا سيتي

حرفة الصدف في صيدا القديمة تقاوم الإندثار وصول وزير المال الى سراي صيدا انقاذ عائلة سورية من الغرق كانوا يسبحون في المسبح الشعبي بصيدا - 4 صور خبر غير سار لكلّ مَن تريد الإنجاب في أميركا! لبنان يدعم فلسطين مادياً... و"القوات": انتصار كبير للقانون ولوزير العمل المخيمات تستأنف اليوم انتفاضتها .. «القضية الفلسطينية» إلى مقبرة اللجان؟ طلاب الجامعات: لن ندفع بالدولار! «دولار التحويل» بـ 1560 ليرة! مصادر "الافتاء" في صيدا: التعطيل يوم الجمعة مطلب المسلمين في لبنان التاريخي .. ولا نغطي أي قرار يخالف ذلك صيدا تفتتح مهرجاناتها الدولية بـ" تحية الى وردة الجزائرية " بصوت سارة الهاني - 21 صورة سعر صرف الليرة ثابت والعقوبات على المخالفين وشيكة «القضية الفلسطينية» إلى مقبرة اللجان؟ أبو سليمان: خطة الوزارة خط أحمر واللجنة الوزارية لا تمسّ بصلاحياتي بعد الأواني الفارغة: "صفارات الانذار".. تصدح من مساجد عين الحلوة - 5 صور هيئة العمل الفلسطيني المشترك دعت لتصعيد التحركات للضغط على الحكومة نقابة اصحاب مكاتب السفر: للتعامل مع الوكالات المرخص لها السعودي يفاجىء الرئيس السنيورة بإطلاق إسمه على متحف صيدا الوطني - 8 صور اعتصام جماهيري حاشد بعين الحلوة رفضا لقرار وزيرالعمل اللبناني - 14 صورة ممثل حركة حماس في لبنان: الشعب الفلسطيني صدم من قرار الحكومة وبانتظار موقف فلسطيني جامع إزاءه - 4 صور خطة وزارة العمل مستمرة واللجنة الوزارية للنظر في ما يمكن القيام به

الشهاب ودردشة في (قهوة زهرة) - صورتان

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الثلاثاء 13 تشرين ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

كتب منح شهاب - صيدا: 

دخلت (قهوة زهرة) في صيدا القديمة لعَّلي أستطيع أن أنقل أحاديث القهوة وأجد فيها ألواناً طريفة من ألوان المعرفة؟...

جلست بين المجموعة وطلبت فنجان قهوة ، فصفَّق الرجل السمين بصوت مرتفع: هات فنجان قهوة للأستاذ شهاب؟ فأجابه أحدهم في الزاوية: حاضر! مضافاً على حضوري (أهلاً بالكاتب الكبير)؟!.. فالسمين يجلس على المنصة وقد إحتل ركناً واسعاً من أركان القهوة؟ كأنه جبل؟ يكاد يلتوي؟ من ثقل ما أكل؟ يجرَّ جسمه؟ من لحمه الكتل؟ وله خطوة قصيرة الأجل؟ وفي العمل؟ على الدوام؟  يدعيَّ الزعل؟ فيرطع عليه الحِمَل؟ و قد صفت عليه أشياء لا عدّ لها؟ و لا تجانس بينها؟ فعن يمينه صورة (علي بابا و الأربعين حرامي) داخل إطار قصراً؟؟؟ و عن يساره صورة أخرى (أبو زيد الهلالي)!
و بين الصورتين منفضة ريش تذكار من (ألف ليلة و ليلة)؟ و أصابع يديه تحلّت بخواتم نحاس (علامة فارقة)؟ و من وراءه حجاب مخطوط (عين الحاسد تبلى بالعمى)؟...

وفي القهوة التي لا تخلو من طرافة إستهواني فيها سماع الأمثال؟ فهي كالطيور طليقة على مشارب كل فنجان؟.. لقول أحدهم: شو بدَّك فيه.. (إذا أراد الكريم نفع صاحبه؟ فليس يخفى عليه كيف ينفعه)؟! وقول الآخر: خليَّك كبير.. إبعد عنَّو (كفاني يا قريبي كفاني؟ فأما الخير منك فقد كفاني؟ نظرت فلم أجد أشفي لغيظي؟ من أني لا أراك؟ ولا تراني)؟؟ وقول أحدهم: إصح يا غفلان (الصديق اليوم تراه في ثوب الصديق! صبوح طلعة الصبح الرقيق! له وجهان ظاهره إبن عم! وباطنه إبن زانية عتيق؟ يسرك ظاهراً ويسوء سَّراً كذاك تكون أبناء الطريق)؟ وقول الآخر: ما تستعجل... يا أخي رَّيح حالك (إذا قلت في شيء (نعم) فأتمه؟ فإن (نعم)  دين على الحرَّ واجب؟ وإلاَّ فقل (لا) تسترح وترح بها؟ لئلا يقول الناس إنك كاذب)؟ وقول أحدهم: وحدَّوا الله يا جماعه (العقل زينة والسكوت سلامة؟ فإذا نطقت فلا تكن مكثارا؟ ما إن ندمت على سكوتي مرة؟ ولقد ندمت على الكلام مراراً)؟.. وقد لفت نظري في المجموعة أحدهم يمشي وهو حاطط رجل على رجل؟ يصرخ لا يعرف لماذا؟ ويسرع لا يدري إلى أين؟ يعلن أنه هو القهوه؟ وهو كل ما في القهوه؟ و أنّه دوماً في المقدمة؟.. وأظن أنه (يريد أن يكون في الأفراح هو العريس؟ وفي الجنازات هو الميت)؟.. ثم يقف في الوسط؟ يسمعنا فحشى القول؟ وقد وجدت من قفاه غلظة؟ حين انفلت عياره و ضرط؟؟ مّما جعل السمين في القهوة يجنح الى اليقظة؟ يصحو فجأة؟ ويصرخ النفايات؟ النفايات؟ روائح في صيدا لا تطاق؟ جعلوا فيها لنفسهم ذاتاً مصونة؟؟ فيرد عليه الآخر: (ادع الله أن يتغمد خطاياهم بالعفو؟ وأن يقطع بلاياهم بالموت)؟ اذ لا يمكن أن يخرج من كيس الفحم غبار أبيض؟...

وخرجت من قهوة زهرة، و قلبي مفعمٌ بالمسرّة؟ مدركاً أن الحياة في صفحاتها الحلوة و المُرّة؟ مستمرة؟؟.. على أني سترت شيئاً كثيراً من طرائف؟! هربا من الإطالة؟ و صيانة للقلم!!!...  


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 908143665
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة