صيدا سيتي

أبو سليمان: خطة الوزارة خط أحمر واللجنة الوزارية لا تمسّ بصلاحياتي بعد الأواني الفارغة: "صفارات الانذار".. تصدح من مساجد عين الحلوة - 5 صور هيئة العمل الفلسطيني المشترك دعت لتصعيد التحركات للضغط على الحكومة نقابة اصحاب مكاتب السفر: للتعامل مع الوكالات المرخص لها السعودي يفاجىء الرئيس السنيورة بإطلاق إسمه على متحف صيدا الوطني - 8 صور اعتصام جماهيري حاشد بعين الحلوة رفضا لقرار وزيرالعمل اللبناني - 14 صورة ممثل حركة حماس في لبنان: الشعب الفلسطيني صدم من قرار الحكومة وبانتظار موقف فلسطيني جامع إزاءه - 4 صور خطة وزارة العمل مستمرة واللجنة الوزارية للنظر في ما يمكن القيام به النداف تفقد سير العمل في المبنى الجديد لقوى الأمن في صيدا الحسن طلبت في تعميمين من المحافظين تنظيف الاقنية ومجاري المياه قبل الشتاء وتكثيف العناصر البلدية مع افتتاح المدارس منعا للحوادث نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة: نرفض إجراء أيّ تعديل على قانون الإيجارات الجديد ادارة السير والمركبات: استيفاء رسوم السير مع غرامات مخفضة صفارات الانذار تطلق من مساجد المخيمات الفلسطينية تدريس خصوصي في المنزل مع Home Education: أسعار مدروسة ومناسبة للجميع نقابة أصحاب المحطات وتجمع شركات توزيع المحروقات: اضراب عام في 29 آب كركي أصدر قرارات قضت بفسخ عقود أطباء وصيادلة ومستشفى ومختبر وإنذار آخرين مفاجأة "أورينت كوين": رحلتان الى جزيرتي "لارنكا" و"ليماسول" - قبرص في أيلول الصيغ المطروحة لمُعالجة العمل ووجود اللاجئين الفلسطينيين في لبنان ضبط 3 شاحنات مهربة عند مداخل صيدا مطلوب موظفة محاسبة + مطلوب موظف أمين مستودع لشركة البيضاوي لتجارة الأخشاب

عايشين بالثكنات ...

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - السبت 27 تشرين أول 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

تحوّلت العاصمة بيروت، دُرّة البحر الأبيض المتوسط وعروسه، إلى ما يُشبه المتاهة المقفلة من الثكنات والتحصينات والحواجز والمتاريس والأسوار التي ينقصها الخنادق وحقول الألغام!

حواجز قرب المقار الرسميّة والأمنية والعسكرية، وفي جوار منازل الرسميين والقيادات والمرجعيات الروحية والزمنية، وجوار السفارات والبعثات ومنازل الديبلوماسيين، وجوار المنظمات الدولية ومنظمات الإغاثة ومنازل كبار موظفيها، وجوار الأحزاب والتيارات والحركات والهيئات، و"زاد في الطنبور نغماً" إنضمام المعابد الدينية إلى منظومة المواقع المُحصّنة ... ناهيك عن المربعات الأمنية وما أدراك ما هي ... وغيرها وغيرها كثير...!

ليس هذا فحسب بل احتلّ أصحاب المحال التجارية والمطاعم والمقاهي مواقف الأرصفة، ومثلهم شركات خدمة إيقاف السيارات (Valet Parking) .. وهلم جرّاً!

هذا عدا عن احتلال السيارات للأصفة واستعمالها للوقوف مع تحويلها إلى جزر خاصة، كما نذكّر بما فعلته بلدية بيروت بخصوص نشر مواقف العدّادات في أرجاء المدينة.

لقد أصبح التنقل في بيروت كابوساً لا ينتهي، وأصبح تدبير موقف للسيارة إنجازاً يومياً يتطلّب مُعجزة، وتكلفة يُحسب لها ألف حساب ويُفرد لها ميزانيّة خاصة. وأصبح الواحد فينا "ينقز" من خبرية تعيين جاره في منصب رفيع مدنياً كان أم أمنياً، لأن ذلك يستتبع حتماً أن تتحول البناية والحي بأكمله إلى ثكنة صغيرة!

من المخجل أن يحصل اليوم ما لم يحصل له مثيل حتى في "عزّ" الحرب الأهلية!

وأهلاً وسهلاً بالسيّاح والمصطافين والمستثمرين والمغتربين .. وطالبي الجنسيّة اللبنانيّة!. 

@ المصدر/ بقلم عبد الفتاح خطاب - مجلة الدبور 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 908099463
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة