جديد معرض فؤاد فاروق الزعتري على الأوتوستراد الشرقي: تجربة السيارات الجديدة 2019
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
إليكم نص إتفاق وقف اطلاق النار في مخيم المية ومية أسماء الجرحى الخمسة عشر في اشتباكات المية ومية 15 جريحا حصيلة الاشتباكات في مخيم المية ومية بسام حمود: ما يجري في المية ومية خدمة للمتربصين بالقضية الفلسطينية "مركز التميز في التعليم" في مدينة بوسطن منح بهية الحريري "ميدالية التميّز في القيادة والمساهمات في التعليم الدولي" - 4 صور اتفاق على وقف إطلاق النار في المية ومية رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي يناشد المتقاتلين "الإخوة" والقيادات لوقف فوري لإطلاق النار في مخيم المية ومية أسامة سعد ندّد بالاشتباكات في مخيم المية ومية، وأجرى سلسلة من الاتصالات من أجل وقفها RPGs & machine-gun fire erupt at Mieh Mieh refugee camp اتصالات واجتماعات مكثفة لوقف اطلاق النار في المية ومية اصابة منزل بقذيفة في سيروب والرصاص طاول منطقة الفوار وسط حركة نزوح كبيرة وكيلة انتحاري مقهى "كوستا" تطلب تكليف طبيب نفسي لمعاينته 9 جرحى حصيلة الاشتباكات في المية ومية واجتماع ومساع لوقف اطلاق النار ممثلو الفصائل الفلسطينية يبذلون الجهود لوقف الاشتباك في مخيم المية ومية ارتفاع حصيلة الاشتباكات في المية ومية الى 4 جرحى "بطاطا" و"البي" يشعلان "المية ومية".. اشتباكات عنيفة وقذائف صاروخية! سقوط جريحين في اشتباكات المية ومية إشتباك مسلح في مخيم المية ومية وأصوات القذائف تُسمع في صيدا معدات طبية لغرف العمليات في مستشفيي حيفا والهمشري هبة من اليابان للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة
اشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراً
أسعار خاصة ومميزة في مسبح Voile Sur Mer للسيدات في الرميلة ابتداء من أول أيلولللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةفرن نص بنص: عروض الرجعة عل مدرسة رح بتبلش من عنّا - 16 صورةWorld Gym: Opening Soon In Saidaشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةDonna
4B Academy Ballet

عبد الرحمن حجازي: الحنين إلى الوطن

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - السبت 04 آب 2018 - [ عدد المشاهدة: 1600 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

يشتد الحنين الى الوطن كلما طال الغياب عنه و يهيج شوق الذكريات و يستعيد ذكريات ناصعة جميلة من خلال ما نعيشه في الغرب.

فعندما نشرب الماء العذب الزلال من حنفية الماء نستعيد حنفية المياه العذبة حين كنا لا نعرف المياه المعلبة و قناني المياه البلاستيكية , و نتذكر المثل القائل: إن فاتك العنب والتين فعليك بمياه تشرين .

و نستعيد ذكريات الكهرباء التي كانت ترفض الإنقطاع والسماح للمولدات الكهربائية بالتلوث الضوضائي الذي يؤثر على حاسة السمع. وعندما تسير في الشارع حيث مكان مخصص للمشاة , وآخر للدراجات الهوائية تتذكر شوارع صيدا حيث الرصيف تبتلعه المحلات التجارية وأصحاب البسطات .

وهنا البلدية تتولى كل شيئ , من تصليح المصعد إلى طلاء البناء , و ما على المواطن سوى دفع المتوجب عليه , فلا أحد يتمنع عن الدفع, ولا أحد يعترض على عمل البلدية, و لا أحد يستولى على موقف آخر إذا كانت لديه أكثر من سيارة , ولا نفايات مكدسة في الشوارع , هناك أيام محددة وأوقات معينة للنفايات العضوية , والنفايات غير العضوية توضع في أكياس مختومة , في وقت المحدد أمام باب المنزل.

تدخل السوبرماركت في ألمانيا وأنت مطمئن أن كل ما تحتاجه مراقب صحيا .

رغم كل ما هو جميل وحسن تشتاق إلى الوطن وتتسائل لماذا لا ينطبق ذلك في لبنان , فنسير في الشوارع نظيفة وعلى أرصفة واسعة فالرسول صلى الله عليه و سلم أمرنا بقوله : تنظفو فإن الإسلام نظيف.

لقد أهملنا ما أمرنا به الإسلام , فغاب السلوك الإسلامي عن عاداتنا وتقاليدنا.

صعدت باصا في زاويته رجل يمسك بيده لجام كلب , فتقدمت منه عجوز قائلة : ضع لجام الكلب وإلا سأستدعي البوليس فما كان من الرجل إلا أن أخرج من جيبه كمامة جلدية ووضعها على فم الكلب.

وفي الطريق أوقف رجل عجوز شابا أجنبيا رمى عقب السيجارة في الشارع طالبا منه وضع عقب السيجارة في مكانها المخصص لها وهو سلة المهملات.

لماذا لا نعود إلى عاداتنا الحسنة فيكون كل مواطن فاعلا في خدمة وطنه .

حب الوطن يتمثل في الحفاظ عليه والإعتياد على تطبيق قوانينه , فعندما يصبح كل مواطن مسؤولاً ينهض بالوطن و يحارب الفساد .

لقد دخل العز بن عبد السلام على تلاميذ وهم يبكون فسألهم عن سبب البكاء , فقالو: إن فلانا كان يجلس بيننا ثم ذهب لتجديد وضوئه , و لما عاد لم يجد مصحفه , فقال العز: كلكم يبكي فمن سرق المصحف؟

فمتى نكف عن البكاء والتذمر ونكون ايجابيين في وطننا. وهل ينبغني علينا أن نتغرب حتى نعرف كيف تكون الأوطان! وكيف يجب أن يكون المواطن. 

@ المصدر/ د. عبد الرحمن حجازي  


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 876877135
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة