صيدا سيتي

بلدية برجا: تسجيل 35 اصابة جديدة من المقيمين سعر صرف الدولار: الشراء 3920 كحد أدنى والبيع 3970 كحد أقصى تزاحم على المدارس الرسمية جنوباً .. هل تتم المفاضلة بين اللبنانيين الجدد والفلسطينيين القدامى؟ إستياء فلسطيني من سوء آلية توزيع "الأونروا" - مساعدات مالية... "تساؤلات وسمسرات" المهندس الحاج عماد الدين عبد الغني الجمال في ذمة الله الأوفياء لرسالة المسجد - بقلم الشيخ جمال إسماعيل الفقر والقلق يهدد حياة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان اتحاد "نقابات عمال فلسطين" يرعى ورشة عمل للفلسطينيين فاقدي الأوراق الثبوتية المتواجدين بصيدا ومخيماتها وفد حزب "فدا" يلتقي العميد شبايطة البزري: أطباؤنا أصبحوا يعرفون علاجات داعمة للحد من وفيات كورونا كيف نتجنب العدوى بكورونا بعد تخفيف الحظر حدودك االنفسية اللجنة الشعبية للتنظيم الشعبي الناصري في صيدا القديمة تلتقي شعبة حركة فتح في المدينة الشخصية السيكوباتية سيدة تفترش الطريق مع طفليها بصيدا مطالبة بالإفراج عن ابنها القاصر رسالة الى لاجئي فلسطين والأشخاص المسجلين لدى الأونروا للتسجيل إلكترونياً للحصول على أرقام الحولات ابتداء من منتصف الليلة صيدا تنتفض: لن ندخل بسجال عن من دعا لتحرك السبت لكننا سنتحرك من الجمعة اشكال فردي في عين الحلوة تخلله إطلاق نار ولا إصابات الزنك لصحة الإنسان خدر اليدين

الخداع والإحتيال جديد في صيدا؟ والشهاب آسف؟

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الأحد 22 تموز 2018 - [ عدد المشاهدة: 3715 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
الخداع والإحتيال جديد في صيدا؟ والشهاب آسف؟

كتب منح شهاب:

إن الله تعالى مسخ الذين إستّحلوا محارمه بالحِيّل والخداع قردة وخنازير جزاء من جنس عملهم، فإنهم لما أخلفوا شرْعَهُ وغيروه عن وجهه مسخ وجوههم وغيرها عن خلقها..

والله ذم أهل الخداع والمكر. ومن يقول بلسانه ما ليس في قلبه، وأخبر أن المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم، وأخبر عنهم بمخالفة ظواهرهم لبواطنهم، وسرائرهم لعلانيتهم، وأقوالهم لأفعالهم، وهذا شأن أرباب الحِيْل المحرمَّه، وهذه الأوصاف منطبقة عليهم فإن المخادعة هي الإحتيال والمراوغة باظهار أمر جائز! ليتوصل به إلى أمر محرم!...

فحقيق بمن إتقَّى الله وخاف نُكالة أن يحذر إستحلال محارم الله بأنواع المكر والإحتيال، وأن يعلم أنه لا يخلصَّه من الله ما أظّهره مكراً وخديعة من الأقوال والأفعال، وأن يعلم أن لله يوماً تقع فيه الرجال، فتُنسف فيه الجبال، وتترادف فيه الأهوال، وتشهد فيه الجوارح والأوصال، وتُبلى فيه السرائر، وتظهر فيه الضمائر، ويصير الباطل فيه ظاهراً، والسَّّر علانية، والمستور مكشوفاً، والمجهول معروفاً، ويُحصل ويبدو ما في الصدور، كما يُبعثر ويخرج ما في القبور، وتجري أحكام الرب تعالى هنالك على المقصود والنيَّات، كما جرت أحكامه في هذه الدار على ظواهر الأقوال والحركات، يوم تبْيض وجوه بما في قلوب أصحابها من النصيحه لله ورسوله وكتابه وما فيها من البرَّ والصدق والإخلاص لكبيرا المتعال، وتَسْود وجوه بما في قلوب أصحابها من الخديعة والغش والكذب والمكر والإحتيال، هنالك يعلم المخادعون أنهم لأنفسهم كانوا يخدعون، وبدينهم كانوا يلعبون، وما يمكرون إلاَّ بأنفسهم وما يشعرون.

فيا أيها الصيداويون! إنما الأعمال بالنيَّات وإنما لأمرىء ما نوى... فلا ترتكبوا ما ارتكبت اليهود فتّستحلوا محارم الله بأدنى الحِيْل، وتحلَّوا بأنفسكم العقاب؟...

أيها الصيداويون! إني أعلم علم اليقين و (القسم)! في (العلن)!! أن الصيداوي في صيدا ليس فيه أكثر مما فيه، كالنجم يستحيل أن يكون فيه مستنقع؟! وأعلم جيداً أن ليس في طبيعته موضعاً للنفاق والخداع والإحتيال تتحول فيه البصلة إلى تفاحه؟ ولا مكاناً من المكر تنقلب فيه التفاحة إلى بصلة؟.. هذا الشعور ثابت في الصيداويين!.. إنه شعور بالحق لا يعطبه غرض آخر، فإن قال الصيداوي في صيدا لا أو نعم صدق فيهما! وإن قال الصيداوي في صيدا لا أو نعم صدق فيهما جميعاً!!!


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 932032550
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة