صيدا سيتي

جريح نتيجة انقلاب فان على اوتوستراد الجية باتجاه صيدا اصفرار أشجار الأڤوكادو (chlorosis) - إعداد محمد حجازي في عين الحلوة: ألقى قنبلتين.. فأصيب بانفجار إحداهما! وزير الأوقاف في كردستان العراق التقى الحريري في مجدليون: نقيّم بإيجابية كبيرة دور المستثمرين اللبنانيين في اعمار كردستان - 10 صور "عصبة الأنصار" تواجه تحدي اقناع عناصرها بالاعتدال! الفنان غالب عنتر أولم تكريماً للفنان المغربي عبدو شريف - 7 صور مسيرة الغضب الخامسة في عين الحلوة.. رسالة على استمرار التحركات الاحتجاجية رفضا لقرار وزارة العمل - 19 صورة تشييع الناشط الإسلامي محمد توفيق لطفي الذي قتل في عين الحلوة أسامة سعد في إطلالة تلفزيونية: انتصار تموز تتويج لمسار طويل من المقاومة الوطنية والإسلامية - صورتان مسيرةٌ جماهيريةٌ في عين الحلوة رفضا للقرارات اللبنانية الجائرة بحق العمالة الفلسطينية - 14 صورة الحريري هنأت الطالب سليم علي حشيشو على تميزه العلمي في مسابقة البحث العلمي لمعهد " RSI " - جامعة MIT ـ 6 صور البزري: حكومة حارة "كل مين إيدو إلو" لم تجتمع رغم إنتهاء عطلة الأعياد اختتام دورة إدارة المشاريع - 20 صورة دعوة مجانية إلى مهرجان حكاياتنا .. الخميس 29 آب، في مركز معروف سعد الثقافي - صيدا‎ مدرسة الغد المشرق تعلن عن بدء التسجيل للعام الدراسي 2019-2020 (مقسطة على 9 أشهر) - بإدارة الأخصائية التربوية سوسن عبد الحليم للبيع شقة سوبر ديلوكس بإطلالة مميزة 156 متر مربع في آخر كفرجرة صيدا (بناية تلبيس حجري) - 13 صورة مسبح Salame يعلن عن إفتتاح المسبح يومياً من الساعة 9 صباحا حتى الساعة 9 مساء - 6 صور محل صغير طابق أول برسم الخلو في سوق صيدا دعوة إلى ندوة أدبية في صيدا بمناسبة ذكرى رحيل الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش مطلوب موظفة استقبال Hostess لمطعم في صيدا

«يونيسيف»: 6 أطفال من كل 10 يتعرّضون للعنف

لبنانيات - الأربعاء 13 حزيران 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
«يونيسيف»: 6 أطفال من كل 10 يتعرّضون للعنف
57% من الأطفال المُقيمين في لبنان يتعرّضون للعنف بشكل دائم بحسب مُنظّمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) التي أطلقت، أمس، حملة «بدّي ربّيك بلا عنف»، بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال.

مسؤولة برنامج حماية الطفل في المُنظّمة زمن علي حسن أوضحت أنّ إطلاق الحملة، بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية، يهدف إلى الحدّ من مظاهر العنف المتزايدة. وهي تستهدف كل الأهالي والأطفال على الأراضي اللبنانية، وبالتالي ليست موجهة الى اللبنانيين فقط.
مصطلح العنف المستخدم في الحملة يحمل أشكالاً مُتعدّدة: العنف الجسدي، النفسي، المادي، الجنسي، إضافة إلى الإهمال والإساءة.
وتعمل المنظمة من خلال البرنامج على تطوير سياسات جديرة بالتحول إلى قوانين رسمية (على غرار سياسة حماية التلميذ في البيئة المدرسية التي أطلقتها سابقاً)، عدا عن دور وزارة التربية تحديداً كونها المسؤول الأول عن المدارس الرسمية والخاصة. العمل بهذه السياسات سيبدأ خلال السنة الحالية، وستتمحور حول الأساليب التي يجب على المعلمات والمعلمين استعمالها في حال مواجهتهم حالات عنف عند تلاميذهم، والجهة التي يجب أن تحال إليها هذه الحالات.
إلى جانب المتابعة المباشرة للأطفال، خصّ المشروع الأهل بورشات ولقاءات توعويّة، من شأنها تغيير نظرتهم حول التربية، وتشجيعهم على ممارسة النوع الحديث والفعال منها، عوض تلك التقليدية القائمة على الموروثات والعادات، والتي تجعل من العُنف المُستخدم «طبيعياً» ويدخل في سياق التربية، ما «يؤثر على صحة الطفل النفسية والجسدية، ومن المحتمل أن يحوّله إما إلى ضحية أو إلى فرد عنيف يمارس العنف على الآخرين»، بحسب القيّمين على المشروع.
واللافت أن شريحة كبيرة من المُقيمين في لبنان تنتهج هذه المُمارسات التقليدية. فبحسب إحصاءات المُنظّمة، يتعرض 6 من أصل كل 10 أطفال للعنُف بواحد أو أكثر من أشكاله.
من جهتها، تقوم وزارة الشؤون الاجتماعية بدور في مُساعدة الأهالي على «خلق جوّ محبب وسلس بينهم وبين أطفالهم»، عبر برنامج التربية الإيجابية.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 907648919
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة