جديد معرض فؤاد فاروق الزعتري على الأوتوستراد الشرقي: تجربة السيارات الجديدة 2019احتفلوا معنا بـ PLAY HOUSE رقص ولعب ومسرحية ورسم على الوجه وCANDIES
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
دلافين الفاكويتا المهددة بالانقراض تعاود الظهور بالمكسيك + فيديو العثور على رجل مشنوقا في حارة صخر جونية Little Land Day Care Center In Saida دورة حسام الدين الحريري الدولية الـ 28 لكرة السلة: الرياضي يتصدر المجموعة الأولى بفوز كبير على سلا المغربي - 7 صور شبيب التقى نجم و مخزومي ودبوسي ووفدا من حزب الحوار الوطني - 5 صور الجنة والنار..!! صدور كتاب جديد عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية: التجمعات البدوية في وسط الضفة الغربية كحالة دراسية - 6 صور للبيع فيلا عدد 2 مع حديقة ومحلين في منطقة الفيلات - مقابل جامع الإمام علي بن أبي طالب الشيخ حبلي حذر من العبث بالساحة الفلسطينية.. وأكد ضرورة الإهتمام بالوضع المعيشي الرسامة التشكيلية رندة الزورغلي تفتتح معرضها "ريشتي" برعاية الدكتور أسامة سعد - 85 صورة + فيديو ورشة عمل عن ترابط الإعلاميين في فندق The Key Beirut في كورنيش النهر بيروت - 5 صور نائب رئيس جامعة ابن خلدون التركية في جامعة الجنان صيدا - 4 صور الحريري استقبل "أهالي الموقوفين الإسلاميين".. ماذا عن العفو؟ اجتماعان في خان الإفرنج تحضيراً لإطلاق مشروع "صيدا بتعرف تفرز " في المدينة القديمة - 20 صورة العالول: حملة " الأسبوع الإعلامي للتعريف بواقع غزة الإنساني" فرصة جديدة للعالم لإثبات إنسانيته حزب الله إستقبل وفد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - 4 صور اتصالات للشيخ ماهر حمود واجتماع في مكتبه حول مخيم المية ومية - 4 صور جامعة رفيق الحريري: للكشف المبكر عن سرطان الثدي كأسلوب أفضل للوقاية منه الجيش واصل تدابيره حول مخيم المية ومية .. التي ساهمت في طمأنة اهالي المخيم والجوار اللبناني غُدِر به أثناء ممارسة عمله فارتقى شهيد لقمة عيشه
اشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراً
جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةDonnaللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200فرن نص بنص: عروض الرجعة عل مدرسة رح بتبلش من عنّا - 16 صورةأسعار خاصة ومميزة في مسبح Voile Sur Mer للسيدات في الرميلة ابتداء من أول أيلولWorld Gym: Opening Soon In Saidaشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورة
4B Academy Ballet

حكومات لبنان: بيانات وزارية غير مُلزمة وأسماء على غير مسمى!!

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الإثنين 28 أيار 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

خلال 74عاماً من عمر الاستقلال اللبناني، تقدمت الحكومات المتعاقبة بـ 75 بياناً وزارياً لتنال الثقة من مجلس النواب، علماً بأن المراسيم والقرارات الصادرة عن مجلس الوزراء تُعتبر مُلزمة، بينما البيان الوزاري ليس مُلزماً على الإطلاق.

وقد درجت العادة في لبنان على تضمين البيانات الوزارية عناوين عامة وبرّاقة، غالباً ما تخفي في طيّاتها خبايا التسويات وروائح المساومات، وليس إعادة طرح البنود الخلافية في البيان الوزاري في كل مرَّة سوى دليل واضح على عدم وجود إجماع أو قناعة راسخة وثابتة حول هذه البنود.

كالعادة، ستمنح القوى السياسية المُمثلة في المجلس النيابي الثقة للحكومة، بعد القيام ببعض الإستعراضات المنبريّة التي تنقلها وسائل الإعلام، ولن تتوقف هذه القوى السياسيّة ملياً عند البيان الوزاري، لأنه أحد مستلزمات "ديكور" استكمال التوافق واللعبة السياسية.

ونلفت الى أن لبنان حقّق رقماً قياسياً في تشكيل الحكومات، ففي مرحلة ما بعد اتفاق الطائف تشكّلت 17 حكومة بمعدل حكومة كل سنة ونصف السنة. ومنذ عام 2005 استمرت حكومات تصريف الأعمال أكثر من 4 سنوات، إضافة إلى سنتين من الفراغ الرئاسي!

تشكلت 15 حكومة في عهد الرئيس بشارة الخوري، وجاء في البيان الوزاري لأولى حكومات لبنان بتاريخ 25 أيلول 1943 برئاسة رياض الصلح، البنود التالية: صيانة الاستقلال والسيادة الوطنيّة، إصلاح الدستور، معالجة الطائفية والاقليمية، تعديل قانون الانتخاب وضمان التمثيل الشعبي، كفالة العدل الاجتماعي، العلاقات بالدول العربية الشقيقة، الاصلاح الإداري، اصلاح النظام المالي والضرائب، تنظيم القضاء، مكافحة الغلاء، تعزيز السياحة، تشجيع الصناعة، تنمية الزراعة، زيادة حركة التبادل التجاري، تحسين المواصلات وإصلاح شبكات الطرق وزيادتها، الصحة والاسعاف العام، مواجهة مشاكل العمل والعمال، حقوق المرأة، تنظيم الصحافة، الشباب والرياضة، توثيق الاتصال مع المغتربين، التعليم والتربية الوطنية!!

واستمرت هذه البنود تتكرر في بيانات الحكومات المتلاحقة إلى يومنا هذا، يُضاف اليها بين الحين والآخر بنود الكهرباء والفساد وغيرها، ومن ثمّ المقاومة والثالوث المقدّس لحماية لبنان ...

وهكذا تشابهت البيانات الوزارية في 12 حكومة في عهد الرئيس كميل شمعون، 8 حكومات في عهد الرئيس فؤاد شهاب، 10 حكومات في عهد الرئيس شارل الحلو، 7 حكومات في عهد الرئيس سليمان فرنجية، 3 حكومات في عهد الرئيس الياس سركيس، 3 حكومات في عهد الرئيس أمين الجميل، 6 حكومات في عهد الرئيس الياس الهراوي، 6 حكومات في عهد الرئيس اميل لحود، 4 حكومات في عهد الرئيس ميشال سليمان، وحكومة الرئيس سعد الحريري في بداية عهد الرئيس ميشال عون.

وحملت هذه الحكومات تسميات برّاقة لم تستطع أن تحقق أو تنجز منها ولو النزر القليل، وعلى سبيل المثال لا الحصر: "حكومة الإرادة الوطنية الجامعة" برئاسة فؤاد السنيورة، "حكومة الانماء والتطوير" برئاسة سعد الحريري، "حكومة كلنا للوطن ... كلنا للعمل" برئاسة نجيب ميقاتي، "حكومة المصلحة الوطنية " برئاسة تمَام سلام، والمثال الصارخ على الإطلاق هو تسمية حكومة الرئيس سعد الحريري الحاليّة بـ "حكومة استعادة الثقة" وكأن الحكومات اللبنانية المتعاقبة تمكنت يوما ما من حيازة ثقة الشعب اللبناني؟!

المهام المُلحّة التي تنتظر الحكومة العتيدة لا تحتاج الى بيان وزاري مُنمّق ومطوّل ومفصّل لأنها لم تَعُد تحتمل التأجيل والتسويف. والمطلوب اطلاق عجلة مؤسسات الدولة، وضبط الامن، وتحجيم الفساد، وتوفير فرص العمل والحياة الكريمة، وإيجاد حلّ مستدام لمشكلة الماء والكهرباء، وإيجاد حلّ سريع لملف اللاجئين السوريين الخطر .. وما عدا ذلك هو خوضٌ عقيم في البحث عن جنس الملائكة. 

@ المصدر/ بقلم عبد الفتاح خطاب - موقع سفير الشمال 


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 879017757
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة