احتفلوا معنا بـ PLAY HOUSE رقص ولعب ومسرحية ورسم على الوجه وCANDIESجديد معرض فؤاد فاروق الزعتري على الأوتوستراد الشرقي: تجربة السيارات الجديدة 2019
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
توقيف شخص بتهمة احتجاز شقيقته في منزله بعد تعرضها للضرب من قبله بدء مراسم تشييع العنصرين في حركة "فتح" اللذين قتلا بالمية ومية أجهزة وفلاتر مياه حديثة لتنقية المياه من الرواسب - جهاز Ozone لتعقيم المياه والهواء Needed a female secretary for a trading company in Saida توقيف شخصين من الجنسية البنغلادشية بتهمة قتل امرأة من الجنسية نفسها حريق في مصنع خشب في صيدا والاضرار مادية كيف تؤذي «السوشل ميديا» أطفالنا؟ موظفو صندوق التعويضات لأفراد الهيئة التعليمية في المدارس الخاصة بدأوا إضرابهم لعدم إنصافهم توقيف مجموعة تمارس الدعارة وتصور الزبائن بهدف ابتزازهم صدور كتاب جديد عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية: تاريخ الفلسطينيين وحركتهم الوطنية الشيخ ماهر حمود يستقبل بسام طليس‎ أنصار الله تنفي الفتن والإفتراءات .. وتؤكد الجيش في مخيم المية ومية: كيف تم التوغل والاستطلاع؟! الهومنتمن والنجم الرادسي يكملان اضلاع نصف النهائي - 10 صور الجيش في مخيم المية ومية مطمئناً ومحذراً: ما بعد اليوم ليس كما قبله ابتزّها مادياً وهدّدها بنشر صورها... فماذا حلّ به؟ حزب الله نظم لقاء لأعضاء لجان المساجد في منطقة صيدا - 9 صور استمتع بنمط حياة صحي مع ساعة Galaxy الجديدة من سامسونج فتح قررت تشييع عنصريها اللذين قتلا في اشتباكات مخيم المية ومية بسام كجك استقبل وفدا من الجبهة الديمقراطية في مقرها في حارة صيدا
اشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراً
فرن نص بنص: عروض الرجعة عل مدرسة رح بتبلش من عنّا - 16 صورةWorld Gym: Opening Soon In Saidaأسعار خاصة ومميزة في مسبح Voile Sur Mer للسيدات في الرميلة ابتداء من أول أيلولمؤسسة مارس / قياس 210-200للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةDonna
4B Academy Ballet

رياض الأطفال بعين الحلوة يُحيون الذكرى السبعون للنكبة - 48 صورة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الثلاثاء 15 أيار 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بدعوة من رياض الأطفال في مخيم عين الحلوة ، تم صباح يوم الأثنين في 14/5/2018 ، إحياء مناسبة الذكرى السبعون لنكبة فلسطين ، بنشاط جرى تنظيمه بعنوان "نحلم بالعودة ياوطني"، وذلك بمشاركة كل من "روضة الشهيدة نبيلة برير ، روضة السلطان صلاح الدين ، روضة النجدة الاجتماعية ، روضة الشهيد فالح رباح، "روضة الشهيدة هدى شعلان، ومركزالعلاج الفيزيائي التابعين للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية"، وحضره أيضا ممثلين من الأطرالمشاركة ، وقيادة منظمة التحرير وحركة فتح في منطقة صيدا وعين الحلوة واللجان الشعبية يتقدمهم كُلاَ من العميد "ماهرشبايطه" والدكتور"عبدالرحمن ابوصلاح".ومديرة مركزالأمل للمسنين "آمال الشهابي".

في البدء تجمع الاطفال المشاركون ترافقهم المربيات في ملعب الشهيد "أبوجهاد الوزير" بالشارع التحتاني ، وقد أرتدى العشرات منهم الزي التراثي واللباس الفلاحي ، وحملوا أسماء البلدات التي ينتمون اليها في فلسطين، ومجسمات كناية عن "مفتاح العودة ، شعارات من وحي المناسبة ، والاعلام الفلسطينية "، وانطلقوا بمسيرة راجلة بإتجاه قاعـة الشهيد زياد الأطرش.

ابتدأ النشاط بتنويه بماهية ذكرى نكبة فلسطين ، قدمته المشرفة التربوية "نُهى الخطيب" ، فدعت الى قراءة الفاتحة على أرواح الشهداء ، والوقوف مع النشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني ، وقالت "سنوات كثيرة من اللجوء والتهجير ، وأجيالاَ تتوارث هذا اللجوء ، ولكن لا ، لن ننسى أرضنا ، أرض الأجداد والأباء ، أجدادنا الذين علمونا حب الأرض ، حب الوطن ، وغرسـوا في ذاكرتنا خرائط فلسطين وكل تفاصيلها ، وهاهم أطفالنا اليوم براعم المستقبل ، يُحيون هذه الذكرى الأليمة على قلوبنا ، ويعاهدون الأرض والوطن بالعودة الى ديارنا المسلوبة"، وتابعت هناك جملة تقول "كل نساء العالم تلد أطفالاَ ، ولكن نساء فلسطين تلد أبطالاَ ، لأن الطفل الفلسطيني يستشهد منذ ولادته من أجل وطنه"، وقدمت فقرات البرنامج.

تضمن البرنامج "رقصة انا الطفل الفلسطيني" قدمها أطفال روضة النجدة الاجتماعية ، واغنية "انا بنت فلسطينية" قدمها أطفال روضة الشهيد فالح رباح،  "رقصة أعطونا الطفولة" قدمها اطفال روضة الشهيدة هدى شعلان ، والطفلة "امنة عبد العزيز"من روضة السلطان صلاح الدين ألقت أبيات شعرعن فلسطين ، وقدم اطفال روضة الشهيدة نبيلة برير "رقصة ياجبل مايهزك ريـح"، وقصيدة شعرية للطفلة "عليا المقدح" من مركزالعلاج الفيزيائي.

وكانت كلمة للمؤسسات قدمتها السيدة "حكمـت ابراهيم" فوجهت التحية لأهلنا في فلسطين ، وفي الضفة وغزة والشتات ، الذين أبوإلا أن يقاوموا الإحتلال الغاشم والعدو الغاصب ، وأن يقفوا في وجه الدبابة والصاروخ والرشاش والقنبلة الغازية ، بحجارتهم ، وأنتفضوا في بيوت الله بعد صلاة الجمعة ورموا قتلة النبيين بالحجارة ، دفاعا عن الأرض المباركة ، التي قال فيها تعالى "سبحان الذي أسرى بعبده ليلاَ من المسجد الحرام الى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله"، ووصفتها بأرض المعراج ومهد المسيح ، وتشرفت بالكثيرالكثير من أنبياء الله ، وأكدت ابراهيم على " ان فلسطين لن تكون مُلكاَ تاريخياَ ولا قانونيا للصهاينة ، ولن تكون عاصمة لهم ، ولن تكون إن شاء الله تعالى يوما مُلكا مُستقبليا لأولئك الشراذم الإرهابيين" ، خاصة وأن فلسطين كانت وما زالت وستبقى قضية العرب والمسلمين ، وقضية الصراع بين أصحاب الأرض والحق ، وأهل الباطل "المحتلين الغاصبين" ،  وتوقفت حيال القدس فأكدت على "انها ستبقى القضية المركزية التي تدور حولها النقاشات الطويلة ، والسد الذي تصطدم فيه مؤمرات الصهاينة ... ويدركون أن لامساومة على مدينة القدس ، ولاتهاون ولا تفريط بمستقبلها ، وهي التي رفضت الخضوع للعدو ، وصمد اهلها وأنتفضوا ضده كلما سنحت الفرصة " ، ونوهت الى السياسة التي يتبعها الصهاينة لتهويد القدس بهدف النيل من هويتها العربية "كخطوة للسيطرة عليها ، وطرد اهلها الأصليين" من ناحية أخرى عرضت لجملة من الإستهدافات التي تعرضت لها القدس منذ الخامس من حزيران 1967 ، ابان حرق المسجد الأقصى ولحينه ، وأن قوافل الشهداء الذين قدمهم شعبنا للذود عنها لن تتوقف حتى طردهم ، وخلصت بالقول (مهما طال الزمن ، فأن إحتلال فلسطين ، ومن ضمنها العاصمة القدس هو الى زوال بإذن رب العالمين). 

@ المصدر/ المكتب الاعلامي للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 878677953
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة