صيدا سيتي

الحاجة خالدية شحادة يونس (أرملة الحاج عبد الله عنبتاوي) في ذمة الله لازاريني: عدم تأمين التمويل لـ"الأونروا" سيكون له أثر مزعزع لإستقرار المنطقة! الجماعة الإسلامية تلتقي القوى الإسلامية في مخيم عين الحلوة جريحان في إشكال فردي في عين الحلوة الحاج حسن مصطفى سعد (أبو رياض) في ذمة الله هل إعادة العلاقات بين السلطة الفلسطينية و"اسرائيل".. أطاحت بجهود المصالحة الوطنية؟ جمعية حزم تطلق مشروع "كسوة الشتاء" للفقراء والمحتاجين في منطقة صيدا - للتواصل: 76351141 جمعية حزم تطلق مشروع "كسوة الشتاء" للفقراء والمحتاجين في منطقة صيدا - للتواصل: 76351141 للبيع شقة في عبرا - مقابل مدرسة الليسيه باسكال سابقاً سناك الملاح يعلن عن افتتاح محله في عبرا مقابل أفران شمسين بجانب بوتيك طلال مطلوب فني كهربائي لديه خبرة في مجال الكهرباء الصناعية Needed A Fundraising / Proposal Writing Specialist for an organization in Saida مطلوب موظفين (ذكور وإناث) لأعمال النظافة في معمل شوكولا شرق صيدا ​مطلوب شراء ديكور محل ألبسة كامل ومستعمل جديد في صيدا: افتتاح حضانة "cuddles" - مجدليون (مرخصة من وزارة الصحة) مطلوب شيف + مطلوب Sous Chef لشاحنة طعام فاخرة في صيدا معهد للدروس الخصوصية والتقوية في اختصاص التمريض المهني ودروس عملية مطبعة الرموز .. جميع أنواع المطبوعات والأختام وحفر اللايزر والبطاقات والدروع والتصاميم مطلوب موظف لديه خبرة في إعداد وتنفيذ خطة تسويق لبيع أجهزة إلكترونية هل يمكن الإصابة بكورونا مرتين؟

الشيخ ماهر حمود في خطبة الجمعة: بين المقاومة والاصلاح

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

قال الشيخ ماهر حمود في خطبة الجمعة على منبر مسجد القدس في صيدا:

يبدو انه من الصعب جدا الجمع بين الشعارين: بين الاصلاح ومحاربة الفساد من جهة وبين الموقف المبدئي من المقاومة وتثبيت المواقف الوطنية من قضايا الامة الكبرى وعلى رأسها فلسطين ومواجهة الاستكبار ومحاولات الهيمنة الاميركية والغربية على بلادنا ونفطنا وثرواتنا من جهة اخرى...

هكذا يبدو الامر للوهلة الاولى بل لفترة من الوقف، خاصة ونحن نرى ان الذين يرفعون شعار الاصلاح ومواجهة الفساد هم اليوم في غالبيتهم ممن لهم تاريخ "عريق" من الفساد السياسي والانحراف بل العمالة المباشرة مع العدو الاسرائيلي في بعض الاحيان.

وهذه مفارقة مضحكة مبكية خاصة عندما تظهر المقاومة في بعض الاحيان وكأنها عاجزة عن مواجهة الفساد تماما ومسلمّة بأن مواجهة الفساد سيجعلها تخسر حلفاء في الموقف العام يتم التغاضي عن "فسادهم" او بالحد الادنى عن تقصيرهم في الاداء اليومي مقابل موقف وطني مطلوب يخدم المقاومة من قريب او بعيد ... وهذا المشهد مؤلم بشكل او بآخر: ان ترى الذي افسد تاريخ البلد بكل انواع الانحراف السياسي يزايد على المقاومة وأهلها بأنه يريد الاصلاح بشدة مؤكدا وانه شعاره الرئيسي: ملوثون فاسدون حتى النخاع ويقدمون انفسهم للمجتمع كمصلحين، حتى لو صلح سلوكهم المالي والوظيفي، ولكن يبقى انحرافهم الوطني الكبير هو الاساس.

والحق يقال ان تاريخ الحركات او الانظمة الوطنية التي رفعت شعارات كبرى قد وقعت في نفس الازمة حيث رفع في مصر مثلا في ذروة الحديث عن المواجهة الكبرى مع الكيان الصهيوني وصولا الى الحديث عن القاء اليهود في البحر، رفع شعار لا صوت يعلو فوق صوت المعركة، وكان هذا الشعار موجها الى الذين يطالبون بتحسين الشروط الانسانية واحترام حقوق الانسان في الاعتقالات والمحاكمات وغيرها، كما في وجه الذبن يطالبون بتحسين الاقتصاد وظروف المعيشة، فكأن هذا الشعار جاء ليقول لهم: امام المعركة الكبرى لا قيمة لما تقولون، وقد تكرر هذا في اكثر من مكان...

نعم ان الاستعدادات للمعركة الكبرى قد تطغى على أي شعار آخر، ولكن اليوم وباعتبار ان المقاومة تملك امكانيات كبيرة وتتهيء بشكل كبير للمواجهة الكبرى، وباعتبار ان جمهور المقاومة الواسع يطلب منها الانخراط في معركة مواجهة  الفساد، فعلى المقاومة بإمكانياتها وجمهورها الدخول في هذه المعركة لأنها حصن ودعم للمقاومة ودفع للمسيرة الى الامام وهذا ما سيكون ان شاء الله.

الذي يجب ان نؤكده ان الذي اصلحته المقاومة هو امر عظيم على مستوى الامة على مستوى التاريخ، انها تعمل على اصلاح وجهة الامة التي انحرفت عن المبادئ الكبرى ولتستسلم للإحباط واليأس وصولا الى الانخراط في مشاريع الاستسلام الذليلة، اثبتت المقاومة ان الامة قادرة على الانتصار رغم كل ما حصل... ان المقاومة بهذا المعنى تصلح عقل الامة ودينها وهويتها ودورها، وهذا هو الاصلاح الرئيسي الذي لا يجاريه اصلاح.

ولكن هل هذا يكفي: طالما ان المقاومة اعلنت اليوم انها ستنخرط في معركة الاصلاح الداخلي والتصدي للفساد، فإننا نتمنى ان تضع نموذجا للأمة يؤكد اننا قادرون على الانتصار في المعركة الصغرى كما في المعارك الكبرى.

@ المصدر/ الشيخ ماهر حمود - المكتب الإعلامي 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 945961879
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة