صيدا سيتي

Ottoman hammam in Sidon revived through art حاصرته النيران ولم يقوَ أحدٌ على إنقاذه... خسارة المحامي جورج سليمان لا تعوّض الشهاب: صيدا أصلها ثابت! وشهابها قابس!! تأجيل الامتحانات الرسمية للامتياز الفني والمشرف المهني الى 9 تشرين الثاني لجنة التربية تابعت مع مؤسسات دولية كيفية دعم القطاع التربوي في لبنان إقفال المدرسة العمانية النموذجية الرسمية في صيدا لأيام بسبب إصابة موظفة بكورونا " REVIVAL" في حمام الجديد..إحياء لمعلم تراثي..لمدينة ..لوطن يتوق للحياة! البزري يدعو للإسراع في تشكيل حكومة تُرضي طموحات اللبنانيين ومطالب الثورة حسن بحث مع الصمدي في تجهيز 3 أقسام بمستشفى صيدا الحكومي لاستقبال مرضى كورونا اتحاد عمال فلسطين يزور أسامة سعد ويقدم له شهادة عربون وفاء وتقدير لمواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية البزري: وضع الكورونا في صيدا ومحيطها حرج ونحتاج للجنة طوارئ صحية جديدة مطلوب عاملة منزلية أجنبية للإهتمام بمنزل عائلة مؤلفة من أربعة أفراد مطلوب عاملة منزلية أجنبية للإهتمام بمنزل عائلة مؤلفة من أربعة أفراد الجيش أعلن الحاجة لتطويع تلامذة ضباط إعادة إقفال بلدات في قضاء صيدا وأخرى أضيفت إلى القرار اقفال الدائرة التربوية وتعقيم فرع تعاونية الموظفين في سرايا صيدا اثر اصابتين بالفيروس الجماعة الاسلامية في صيدا تنظم مسيرة سيارات ضمن فعاليات "لبيك يا رسول الله" مطلوب حدادين فرنجي + سائقين معدات ثقيلة + معلمين عمال باطون لشركة مقاولات في الجنوب مطلوب حدادين فرنجي + سائقين معدات ثقيلة + معلمين عمال باطون لشركة مقاولات في الجنوب هل يتوقف مستشفى صيدا الحكومي عن استقبال مرضى "كورونا" بداية تشرين الثاني؟

الشهاب: مذهبي في الحياة الإستقامة!

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

مذهبي في الحياة بالإستقامة والوضوح! وبفضل هاتين الميزتين بلغت الغاية التي قصدتها منذ وعيت.. لم أبلغ عليه الثراء، ولا الجاه، ولكني بلغت عليه العيش الرضي والبال الرضي والذكر الحسن، والسعادة الحق أقرب إلى الرضا والسكينه منهما إلى المال. حرصت على أن يكون مذهبي مستقيماً، حتى كانت العقبة الضخمة تعترض فأقف دونها طويلاً أفتتها بمعولي الصغير حصاة حصاة إلى أن تذل وتزول... ومن مذهبي أن أدع الخلق للخالق فلا أنتقد ولا أعترض، ولا أمد عيني وراء الحجب، ولا أرهف أذني خلف الجدر، ولا أدس أنفي بين الوجوه، ولا أزحم بمنكبي من يمشي عن يميني أو عن يساري مادام الطريق مفتوحاً أمامي إلى الوجه الذي أقصده. لذلك عشت لين الجانب، سليم الصدر، لا أدخل في جدل، ولا أشارك في مراء، ولا ألج في منافسه، وكان من جدوى ذلك عليَّ أن الله وقاني عذاب الحسد، وكفاني شر العداوة، وجعل ما بيني وبين الناس قائماً على المجاملة، والمساهلة، والود.

ومن مذهبي أن أسقط الماضي من حساب الحاضر فور إنقطاعه، فلا أحزن على مافاتني فيه، ولا آلم لما ساءني منه، ويسوءني الصديق فلا أبتئس، إنما أحمل إساءته على حيوانيته وأثرته، فإن عاد إلى الإحسان لا أعاتبه على ما كان، ولا أذكره بما فعل، وأي نفع أرتجيه من تعكير ما راق، وإشعال ما خمد؟ إني لا أصادق إلاَّ من أحب!! واللذة التي أجدها في حب الصديق تعوضني عن الألم الذي أجده في الحياة، ومن مذهبي أن أكره الظهور، وأجتنب الفضول، فأنا أعيش في عزلة، وأعمل في صمت، وأمشي في قصد، وهذه الخلال قد تعوق عن الوصول في عصر كهذا العصر، أعماله تظاهر، وأقواله هتاف، ووسائله اعلان؟ ولكن الذين يندفعون إلى الأمام بهذه الدوافع لا يلبثون أن يفقدوا الأجنحة المصنوعة، والمحركات المستعارة، فيقفوا حتى يفوتهم أولئك الذين يسيرون هدفاً على أقدامهم الطبيعية، من غير أن ينالهم خزي أو يمسهم لغوب، من أجل ذلك لم أدخل في حزب رغم أني وقفت –كثيراً- على المنصة أظهر الفضل للناس في الخطاب! أن تقوى الله جلّ منزلة في الإستقامة! وأن الإستقامة مذهبي في رضا الله. 

@ المصدر/ بقلم منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 942735043
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة