وظائف صيدا سيتي
عرض جنون للعرسان خلال فصل الشتاء من صالة وحديقة صار بدا في صيدا
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
هيثم أبو الغزلان: صهيل الروح قوى الأمن: اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق شخص من طرابلس قتل ضبعا ونشر صورة على مواقع التواصل الجمارك: ضبط خضار وفاكهة سورية مهربة في العبودية وتوزيعها على المؤسسات الخيرية الأحمد عرض مع ابراهيم اوضاع اللاجئين الفلسطينيين واستقبل منيمنة العثور على المواطن الأميركي "COLIN EMERY" متخفيا في أحد أحياء صور المحافظ ضو كرم قادة الاجهزة الامنية في سراي صيدا: لنحسن ونتطور في العمل سويا الأمين العام لـ "جبهة التحرير الفلسطينية": القرارات الأميركية المتدحرجة حرب مفتوحة على الشعب الفلسطيني زياد بقاعي رئيسا للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم فرع الشتات - 3 صور لقاء بين عزام الاحمد وقيادة "جبهة التحرير الفلسطينية" في سفارد دولة فلسطين في بيروت النائب أسامة سعد يكرم بطل الفنون القتالية خالد عفارة - 14 صورة حاصباني قرر إقفال كل الحضانات في بيروت غدا الجمعة بسبب انعقاد القمة الإقتصادية إنقاذ صيادين غرق مركبهم قبالة مرفأ ببنين العبدة الجيش: على المواطنين والصيادين عدم التواجد في المنطقة البحرية الممتدة من مرفأ بيروت إلى خلدة لقاء موسع لإدارة الكوارث والأزمات في الجنوب برئاسة المحافظ ضو حركة حماس تستقبل وفد من الأمم المتحدة - 3 صور قيادة الجيش أعلنت عن التدابير الأمنية المتخذة لمناسبة القمة الإقتصادية عزام الأحمد: بري أحد الأعمدة الراسخة في العلاقات الفلسطينية - اللبنانية شاهد: ساعة نباتية لتصوير هشاشة الطبيعة... تعطيك الوقت وتصفي الأكسجين نزهة في المناظر الداخلية.. للرسام دافيد داوود - 6 صور اللواء إبراهيم استقبل وديع الخازن وعزام الأحمد وعثمان علم الدين
Donnaاشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراًمكتب زهرة لتعهدات السيارات والخدمات والمعاملات في صيداللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمة
4B Academy Ballet

هيثم أبو الغزلان: ملاحظات إعلامية على أحداث المخيمات المتنقلة

أقلام صيداوية / جنوبية - الخميس 08 آذار 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

إن التعاطي الإعلامي مع أي حدث يهدف إلى إبرازه، أو التغطية (التعمية) عليه، أو القيام باستغلاله بما يخدم أهدافًا معينة، أو قيام جهات معينة بتمرير رسائل معينة من خلال أحداث حصلت، أو جرى اختلاقها من أجل الاستفادة منها..
 وفي العموم إن ما يحصل من أحداث تنقّلت مؤخرًا بين مخيمات: عين الحلوة، والرشيدية، وشاتيلا، يجعل من إبداء الملاحظات الإعلامية لطريقة التعاطي الإعلامي الفلسطيني خصوصًا معها، أمرًا أكثر من واجب للاستفادة من ذلك، والعمل على المعالجة لاحقا:
* المتابع للقنوات الفلسطينية الفضائية يدرك أن هذه القنوات، قد حصرت التعاطي مع تلك الأحداث الأمنية المتنقلة بالإطار الخبري، ودون أن تعطياه حجمًا أكبر من حجمه.. وبهذا فإن التعاطي مع الحدث كحدث دون تهوين يضر أو تهويل يُذكي نار تلك الأحداث، مسألة إيجابية.
* تعاطت المواقع الفلسطينية الإخبارية في لبنان، وهي قليلة بطبيعة الحال، تعاطت مع تلك الأحداث بشكل خبري، دون التعاطي مع نتائج هذه الأحداث بتقارير تركز على الجوانب الإنسانية، والخسائر المادية والمعنوية التي لحقت بالمعنيين وبأهالي المخيمات التي حصلت فيها تلك الأحداث.
* حصرت القيادات الفلسطينية المعنية في لبنان، خطابها الإعلامي في إدانة هذه الأحداث، والعمل على معالجتها وتسليم المُتسبّبين بالإشكالات إلى السلطات اللبنانية المختصة، ورفضت تلك القيادات التصعيد، أو الاستمرار بتلك الأحداث المسيئة، ولكن يبدو أن ذلك لم يرض رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين هاجموا الفصائل وقياداتها عبر تلك المواقع.
* يُلاحظ من خلال متابعة مواقع التواصل الاجتماعي (الواتس آب خصوصًا) مع الاشكالات التي تحصل في المخيمات، النبرة العالية لرواد تلك المواقع، ووجود تسجيلات صوتية من أمكنة الأحداث، بعض تلك التسجيلات يفتقد للموضوعية، والدقة، ويرافقها شتائم، وتضخيم للحدث بشكل ينافي الوقائع، من خلال وصف الأمر بالمجزرة أو المذبحة ـ هذا لا يقلل من حجم وخطورة ما يحدث ـ، ولكن الوصف الدقيق لما هو حاصل فعلًا؛ يحصر المشكلة، ويساهم في حلّها، بينما تضخيمها يساهم في إبقاء أسبابها وربما تطورها بشكل سلبي لاحقًا.
ويلاحظ النبرة العالية والمستمرة عند رواد مواقع التواصل الاجتماعي، على وجود السلاح في المخيمات، وبعضها يركز على "السلاح المتفلّت"، دون طرح للحلول، أو الإجابة على أسئلة منها:
هل المشكلة في وجود السلاح في المخيمات الفلسطينية؟! أم المشكلة محصورة في الطريقة السلبية لاستخدام هذا السلاح؟! هل هذا السلاح موجود مع شعب يقاوم من أجل تحرير أرضه والعودة إليها؟! أم أنه يجب معالجة تلك الظواهر السيئة التي تسيء لقدسية سلاح الثورة؟! هل المشكلة في وجود السلاح، أم في طريقة استخدامه في ترويع الآمنين، وقتل الأبرياء، وتدمير الممتلكات، والتأثير السيء على الدورة الاقتصادية في المخيمات الفلسطينية ومحيطها؟. 

@ المصدر/ بقلم هيثم أبو الغزلان 


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 890447406
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي