صيدا سيتي

بيان توضيحي صادر عن مازن عاطف البساط نقلوا إلى قصر العدل في صيدا .. تأجيل استجواب موقوفي أحداث استراحة صور إلى الخميس السنيورة تحدث لقناة النيل عن الأوضاع الراهنة في لبنان وتصوره للخروج من المأزق السعودي أعطى توجيهاته للتجاوب الكامل مع المطالب الخدماتية لساحة الحراك المدني في صيدا - 4 صور ​بدء التسجيل لدورة التزيين والتجميل ودورة إدارة المكاتب ودورة تصوير خارجي في جمعية النجدة الاجتماعية ​بدء التسجيل لدورة التزيين والتجميل ودورة إدارة المكاتب ودورة تصوير خارجي في جمعية النجدة الاجتماعية المخيمات الفلسطينية .. حكاية ألم مستمر على درب العودة!! اقفال مصلحة تسجيل السيارات في صيدا القوى الإسلامية في عين الحلوة تحيي ذكرى المولد النبوي الشريف - 14 صورة الحالة اليوم بكلمات البارحة الموت يخطف المحامية سابين الخوري... اشتعلت سيارتها وفارقت الحياة برنامج الصعوبات التعلمية - المستوى الأول - 13 صورة الإضراب العام شمل المرافق التربوية والمصرفية في صيدا الحريري وباسيل: لقاء «سرّي» يحقق تقدّماً؟ حالة الطرقات في عدد من المناطق اللبنانية صباح اليوم فرنسا تختار ممثلي الحراك الشعبي ومرشحيها للحكومة عطلة المدارس: سلامة التلامذة مسؤولية من؟ اختتام برنامج المعلم المحترف - جمعيّة التربية الإسلاميّة - 27 صورة هذا ما يطلبه المواطن من السلطة والحراك؟ العفو كاد أن يشمل جريمة بسري

خليل المتبولي: أبكي بين الضحكات!

أقلام صيداوية / جنوبية - الخميس 01 شباط 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
خليل المتبولي:  أبكي بين الضحكات!

بقلم: خليل إبراهيم المتبولي 

أبكي بين الضحكات قرب زجاجات الإشتياق الملوّنة بفرح الإنتظار ، أعيش في أحلامي التي تحكمها نرجسية الأيام وقهرها ، قلبي المعذّب يدخل في نفقٍ بين ضوءين غير واضحَين ، يتسلل في مغاور الشوق ، يتسلق جبال الذكريات التي تتلاقى مع حلو الكلام وعذب المفردات ، على القمة وجوه حزينة ، قمرٌ يتكسّر على فراش الفضاء الرحب  وحوله مئات النجمات تتبعثر بين غفوةٍ وغفوة  ، نارٌ تنبثق من رهبة الإشتعال ،،، 
أبكي بين الضحكات أستذكر ما مضى ولِمَ مضى ؟ هل الوجع سيجارة تحترق بين الأصابع ؟ ما مضى ، مضى أم ماذا ؟ عين الزجاجة في ضحكات المرآة المتعلّقة في ذاتها والعالقة على حائط الجمال ، مرآةٌ مسحورة في جوهر الحياة ، تقف على رصيف الذاكرة ، تدندن لحناً ممزوجاً بالفرح والحزن معاً ،،،
أبكي بين الضحكات أترجل عن القلق المبعثر في المكان ، تتكوّم نصوص المشاعر فوق الأرق ، وعدم النوم ، وفي دفاتر الزمان تُرسَمُ أحجام الفراغات ، المتمثّلة في عجينة الحياة ، التي تتقاذف مع كل ما تبقى من اللاشيء واللا أثر في مرحلة العدم ، بحرقة الصمت والعبث ، نظراتٌ تشتعل ، تلتهب ، تفقد صوابها ، وتختلط بأنفاسِ ضوءٍ شاحبٍ ، يُنصتُ إلى جماد العمر المتقهقر ،،، 
أبكي بين الضحكات أسترجع الشوقَ المنتشر بين الموجودات الكونية المجرّدة ، أجراس الضوء تحتاج إلى رنين العتمة لتُسمِعَ الشعاع المسافر في أصداء اللّيل ، وتتلاشى في الهواء كالزجاج الرقيق ، كاللهفة الناعمة تحط على سور الصبح ، تشعل مصباح القلب وتجلس طول الفجر تحصي الشوق المتوهّج من شدة العذوبة ، وحده الألم لا يزال يحلّق فوق سحابة عابرة ، يلتمس جمر الأنفاس الأزلية ،،،
أبكي بين الضحكات أصرخ بلا صوتٍ ، أرقٌ ، وسواسٌ ، متّسعٌ من اللّيل والسهر في فسحة العتمة ، أمتزج برحيق الظلام ، أتمدد على كفّ البكاء ، وفي زقاق اللّهفة  أنتشر كرماد الروح في أول شهقة ، من شدة ما اختطفني الشوق أصبحت قادراً على مسامرة الإشتياق ، ومخترقاً كالبرق لوعة الحنين ، لحظة اضطراب ، تختصر الضحك والبكاء ، الفرح والحزن ، الألم والسعادة ، الشوق والحنين والإشتياق ،،،


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917369701
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة