احتفلوا معنا بـ PLAY HOUSE رقص ولعب ومسرحية ورسم على الوجه وCANDIESجديد معرض فؤاد فاروق الزعتري على الأوتوستراد الشرقي: تجربة السيارات الجديدة 2019
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
بهية الحريري تابعت التطورات في مخيم المية ومية ودعت لتثبيت دائم لوقف النار وللإحتكام لحوار العقل بدل حوار السلاح شاهد أحدث ماكينة غسيل وتعقيم السجاد أوتوماتيكيا في صيدا والجنوب العثور على جثتي شاب وخطيبته مصابتين بطلقات نارية بالناصرية شمال الهرمل شبيب بحث مع وفد منظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسيف أوضاع الأطفال - 3 صور قوى الأمن: نتمنى على وسائل الإعلام عدم الخوض بأي موضوع يتعلق بها طفلة سورية موهوبة تنضم لإحدى أهم الجامعات الموسيقية في العالم + فيديو مذكرة تفاهم بين قوى الأمن وجامعة LAU الديموقراطية بحثت مع حمود في وقف الأحداث في المية ومية حماس: حريصون على تكريس حالة الأمن والاستقرار داخل المخيمات الفلسطينية أول نادٍ للضحك بمصر.. هذا ما يقدمه لرواده تجمع العلماء: لوقف النار في مخيم المية ومية وتسليم الفاعلين إتفاق على تشكيل وفد لتثبيت وقف إطلاق النار في مخيم المية ومية تحديد مواعيد البدء بإستلام محصول القمح والشعير المنتجين محليا للموسم الحالي الياسر - صيدا يفوزعلى تجمع الأندية الفلسطينية للصالات في مباراة كأس اللواء جبريل الرجوب - 21 صورة قلم S Pen في Galaxy Note9: الأفضل في التصميم والوظائف والأداء - صورتان 50 يابانيا يرتشفون الشاي من فنجان عملاق في تقليد عمره 780 سنة + فيديو إصابة شاب بطلق ناري عن طريق الخطأ في عكار جرمانوس إدعى على أم باعت إبنتها وعلى عسكري لتدخله بالجرم وطلب توقيفهما طفل روسي ينثر النقود ويتلذذ بمشاهدة المتدافعين عليها + فيديو دعوة لحفل بعنوان من الجنوب تحية للمقاوم جورج عبد الله .. الدعوة عامة
اشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراً
أسعار خاصة ومميزة في مسبح Voile Sur Mer للسيدات في الرميلة ابتداء من أول أيلولشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةDonnaWorld Gym: Opening Soon In Saidaمؤسسة مارس / قياس 210-200جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةفرن نص بنص: عروض الرجعة عل مدرسة رح بتبلش من عنّا - 16 صورة
4B Academy Ballet

مقتطفات عن الرئيس فارس الخوري

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الأربعاء 17 كانون ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

فارس الخوري... رئيس وزراء سوريا ووزير أوقافها  !!!

الرئيس فارس بك الخوري هو سياسي ومفكر ووطني سوري ولد سنة 1873م في قرية الكفير التابعة حالياً لقضاء حاصبيا في لبنان.

دخل إلى مقر الأمم المتحدة، بطربوشه الأحمر وبزته البيضاء الانيقة قبل موعد الاجتماع الذي طلبته سوريا من أجل رفع الانتداب الفرنسي عنها بدقائق، واتجه مباشرة إلى مقعد المندوب الفرنسي لدى الأمم المتحدة وجلس على الكرسي المخصص لفرنسا..

بدأ السفراء بالتوافد إلى مقر الأمم المتحدة ولم يخفوا دهشتهم من جلوس فارس بيك المعروف برجاحة عقله وسعة علمه وثقافته، في المقعد المخصص للمندوب الفرنسي، تاركاً المقعد المخصص لسوريا فارغاً.

دخل المندوب الفرنسي، ووجد فارس بيك يحتل مقعد فرنسا في الجلسة، فتوجه إليه وبدأ يخبره أن هذا المقعد مخصص لفرنسا ولهذا وضع أمامه علم فرنسا، وأشار له إلى مكان وجود مقعد سوريا مستدلاً عليه بعلم سوريا.

ولكن فارس بيك لم يحرك ساكناً، بل بقي ينظر إلى ساعته..

دقيقة، اثنتان، خمسة...

استمر المندوب الفرنسي في محاولة إفهام فارس بيك بأن الكرسي المخصص له في الجهة الأخرى، ولكن فارس بيك استمر بالتحديق إلى ساعته...

عشر دقائق، أحد عشرة، اثنا عشرة دقيقة...

وبدأ صبر المندوب الفرنسي بالنفاذ، واستخدم عبارات لاذعة ولكن فارس بيك استمر بالتحديق بساعته..

تسع عشرة دقيقة، عشرون، واحد وعشرون...

اهتاج المندوب الفرنسي، ولولا حؤول سفراء الأمم الأخرى بينه وبين عنق فارس بيك لكان دكه دكاً.....

وعند الدقيقة الخامسة والعشرين، تنحنح فارس بيك ووضع ساعته في جيبه، ووقف بابتسامة عريضة تعلو وجهه وقال للمندوب الفرنسي: سعادة السفير، جلستُ على مقعدك لمدة خمس وعشرين دقيقة، فكدت تقتلني غضباً وحنقاً، سوريا استحملت سفالة جنودكم خمس وعشرين سنة، وآن لها أن تستقل..

في هذه الجلسة نالت سوريا استقلالها.. وفي مثل هذا اليوم 17 نيسان من عام 1946م جلى آخر جندي فرنسي عن سوريا..

*******************

سكنَ فارس بك الخوري في منطقة المهاجرين،  جادة شـورى، قرب جامع الأفرم .

في الجامع كان يؤذن للفجر في تلك الفترة رجل ذو صوت شجي إسمه أكرم خلقي، يعرفه أهل المهاجرين عموما وسكان منطقة الباشكاتب وما حولها خصوصاً، ويعرفون أولاده أسامة وصالح.

وأكرم خلقي هذا رجلٌ فنان ورسام كان له محل في منطقة الطلياني مقابل ماكان يسمى مدرسة (جول جمّال) يرسم فيه ويكبر الصور الشخصية بقلم الفحم .

الحادثة التي جرت مابين فارس الخوري واكرم خلقي، رحمهما الله، كانت عندما تولى فارس الخوري رئاسة الوزراء، فجال في خاطر المؤذن وهو يرى الـنـور في غرفة فارس بك يُطفأ قُبيل وقت أذان الفجر بقليل مايلي :إن دولة رئيس الوزراء يقوم بمهمات عظيمة ولا شك أنه متعب وربما لم ينم إلا قبل قليل، وإذا رفعتُ صوتي بالأذان للصلاة (ولم يكن وقتها تُستعمل مكبرات للصوت) فربما أُوقظه، ومصالح الناس تقتضي أن ينال الراحة الكافية ليتابع خدمتهم !.. فاتجه أكرم خُلُقي من الباب الجنوبي ليؤذن عند الباب الشمالي، كي لا يَصلَ الصوت إلى بيت رئيس الوزراء!

في اليوم التالي سأل فارس الخوري عن مؤذن المسجد ليطمئن عنه وطلب لقاءه وسأله عن سبب عدم رفع الأذان البارحة!

فأخبره المؤذن بالقصة، فانزعج فارس بك قائلاً: هل تعلم أنني لا أنام قبل أن استمع إلى أذان الفجر منك، وأسْتلهم منه مايعينني على متابعة أعمالي ؟؟...

غداً يكون الأذان كالمعتاد..  وهكذا كان !..

********************

كان فارس الخوري رئيس وزراء سورية عام 1944م، وفي ذات التاريخ وزيراً للأوقاف الإسلامية..‼

وعندما اعترض البعض، خرج نائب الكتلة الإسلامية في المجلس آنذاك عبد الحميد طباع ليتصدى للمعترضين قائلا  إننا نؤّمن فارس بك الخوري (المسيحي) على أوقافنا أكثر مما نؤمن أنفسنا.

أحد الأيام ﺃﺑﻠﻐﻪ ﺍﻟﺠﻨﺮﺍﻝ ﻏﻮﺭﻭ ﺃﻥ ﻓﺮﻧﺴﺎ ﺟﺎﺀﺕ ﺇﻟﻰ ﺳﻮﺭﻳﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺔ ﻣﺴﻴﺤﻴﻲ ﺍﻟﺸﺮﻕ، ﻓﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﻓﺎﺭﺱ ﺍﻟﺨﻮﺭﻱ ﺇﻻ ﺃﻥ ﻗﺼﺪ ﺍﻟﺠﺎﻣﻊ ﺍﻷﻣﻮﻱ ﻓﻲ ﻳﻮﻡ ﺟﻤﻌﺔ ﻭﺻﻌﺪ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﺒﺮﻩ ﻭﻗﺎﻝ : ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﻓﺮﻧﺴﺎ ﺗدّعي ﺃﻧﻬﺎ ﺍﺣﺘﻠﺖ ﺳﻮﺭﻳﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺘﻨﺎ ﻧﺤﻦ ﺍﻟﻤﺴﻴﺤﻴﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ، ﻓﺄﻧﺎ ﻛﻤﺴﻴﺤﻲ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻨﺒﺮ ﺃﺷﻬﺪ ﺃﻥ ﻻ ﺇﻟﻪ ﺇﻻ ﺍﻟﻠﻪ.

ﻓﺄﻗﺒﻞ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﺼﻠﻮ ﺍﻟﺠﺎﻣﻊ ﺍﻷﻣﻮﻱ ﻭﺣﻤﻠﻮﻩ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﻛﺘﺎﻑ ﻭﺧﺮﺟﻮﺍ ﺑﻪ ﺇﻟﻰ ﺃﺣﻴﺎﺀ ﺩﻣﺸﻖ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ، ﻓﻲ ﻣﺸﻬﺪ ﻭﻃﻨﻲ ﺗﺬﻛﺮﺗﻪ ﺩﻣﺸﻖ ﻃﻮﻳﻼً ﻭﺧﺮﺝ ﺃﻫﺎﻟﻲ ﺩﻣﺸﻖ ﺍﻟﻤﺴﻴﺤﻴﻴﻦ ﻳﻮﻣﻬﺎ ﻓﻲ ﻣﻈﺎﻫﺮﺍﺕ ﺣﺎﺷﺪﺓ ﻣﻸﺕ ﺩﻣﺸﻖ ﻭﻫﻢ ﻳﻬﺘﻔﻮﻥ ﻻ ﺇﻟﻪ ﺇﻻ ﺍﻟﻠﻪ....

ﻟﻢ ﻳﻜﻮﻧﻮﺍ ﻣﺴﻠﻤﻴﻦ ﻭﻻ ﻣﺴﻴﺤﻴﻴﻦ، ﻭﻟﻜﻦ كانوا أبناء وطن واحد. 

@ المصدر/ إعداد عبد الفتاح خطاب 


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 877414139
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة