وظائف صيدا سيتي
جامعة رفيق الحريري .. خيارك الحقيقي لدراسة جامعية مليئة بالإبداعات Apply Now
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
ضروري للطعام.. لكن كيف صار وصفاً لجمال النساء؟ في يومه العالمي .. تلامذة البهاء شكلوا كلمة السلام بقاماتهم! - 22 صورة لهذا السبب تناول الشاي الأخضر بعد وجبة الغداء الدفاع المدني: سحب زورق للصيد على متنه 3 أشخاص إلى ميناء صور بعد تعطل محركه مركز اشبيليا يستعيد ابنة صيدا نبيهة لطفي بعرض فيلم تسجيلي عن حياتها وأعمالها السينمائية - 30 صورة دراجة نارية تتغلب على طائرة وسيارة فورمولا في سباق سرعة بمطار تركيا + فيديو سقوط مروع لمغامر هبط بمظلة من الطابق الـ19 + فيديو الطقس غدا قليل الغيوم إلى غائم جزئياً مع استقرار في درجات الحرارة إمرأة تزن 17 كغم فقط بسبب حالة صحية نادرة سلحفاة عضاضة تهاجم السابحين في زيرة صيدا اكتشاف قاتل الرسام الشهير مايكل آنجلو! - 3 صور وفد ائتلاف إدارة النفایات قام بجولة على نواب منطقة صيدا جزين - 4 صور هونج كونج تدشن أول قطار فائق السرعة يربطها بالبر الصيني الرئيسي + فيديو جريح اثر تصادم بين سيارتين على أوتوستراد صيدا باتجاه صور محلة الزهراني حزب الله أحيا يوم العاشر بمجالس ومسيرات عاشورائية - 55 صورة الحريري رعت اختتام ورشة تدريبية حول "الوقاية من التطرف العنيف" - 30 صورة قتيلة وجريحان في تصادم على طريق عام صيدا جزين توقيف والدين ضربا ابنتهما القاصر وتسببا لها بارتجاج في الدماغ حداد خلال تدشين كنيسة المخلص في الصالحية: نعيد بناء آخر كنيسة مهدمة لنورث الأجيال لوحة مشرقة عن صيدا وشرقها أسامة سعد تلقى من فتحي أبو العردات اتصال شكر على مساعيه من أجل تسهيل قبول التلامذة الفلسطينيين في المدارس الرسمية
Donnaمعهد التمريض / مستشفى الجنوب شعيب في صيدا يعلن عن بدء التسجيل للعام الدراسي الجديد 2018-2019جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةWorld Gym: Opening Soon In Saidaمركز فاميلي كلينك يعلن عن انطلاق الموسم الجديد لعمليات زراعة الشعر في صيداأسعار خاصة ومميزة في مسبح Voile Sur Mer للسيدات في الرميلة ابتداء من أول أيلولللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200شقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةفرن نص بنص: عروض الرجعة عل مدرسة رح بتبلش من عنّا - 16 صورةشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةثانوية رميلة هاي سكول تعلن عن استمرار التسجيل للعام الدراسي 2018 ـ 2019عروض جديدة من KIA على سيارات PICANTO و SPORTAGE و K3000S ـ 3 صور
4B Academy Ballet

هلت البشائر

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الخميس 11 كانون ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

هلّت بشائر الإنتخابات .. إذ تمّ الإفراج عن القرار رقم 34/2012 المتعلّق بـ«الصندوق التعاوني للمُختارين في لبنان» ونُشرَ في الجريدة الرسمية بتاريخ 4/1/2018، علماً بأن وزير الداخلية السابق مروان شربل وقّعه بتاريخ 6/12/2012!!

كما هلّت بشائر قانون العفو العام .. حيث نَشرَت الجريدة الرسمية بتاريخ 4/1/2018 خلاصة 31 حكماً غيابياً صادرة عن المحكمة العسكرية بتهم التعامل والاتصال بالعدو الإسرائيلي!!

وهذا يدعونا إلى أن نستذكر وضع أكثر من ألف سجين مُعظمهم مرتبط بأحداث طرابلس وبحنين وصيدا والبقاع، أكثر من نصفهم لم يُحاكموا بعد، وهم أمضوا قرابة أربع سنوات سجنية حتى الساعة.

ونُذكّر بأن الحجة الأبرز للدولة في تبرير التأخير في معالجة ملفاتهم كانت عدم وجود قاعة كبيرة تتسع لمحاكمة جميع الموقوفين في الوقت نفسه، وكذلك عدم القدرة على سوق المعتقلين إلى قاعات المحاكم.

بناء لذلك تم تشييد قاعة للمحاكمات في سجن رومية انتهى العمل فيها في شهر تموز 2013، ويومها اعلن وزير الداخلية والبلديات مروان شربل انّ «قاعة المحكمة انتهت وأصبحت جاهزة للمباشرة في المحاكمات»، وتمنّى على مجلس القضاء الأعلى ووزير العدل تحديداً «البدء بالمحاكمات في السجن بدلاً من سوق السجناء إلى قصر العدل بعد جهوز القاعة في سجن رومية التي تعتبر من أحدث قصور العدل في لبنان من حيث تجهيزاتها وتقنياتها وتأمين الحماية»، مشيراً إلى أنّها «توفر على قوى الأمن الداخلي السوق والحماية وتُسرّع المحاكمات ليس فقط للإسلاميين بل لجميع المسجونين، رأفة بهم لأن بعضهم تخطّى مدة العقوبة المفترضة في حقه».

وأضاف: «إذا لم يستخدموا المحكمة التي شيّدتها الدولة بكلفة بلغت نحو مليونين ونصف مليون دولار، سأعمل على تحويلها إلى غرف للسجن، وليس مسموحاً أن نكمل بهذا الأسلوب إذا كنّا نُريد بناء دولة!».

وللعلم فإنه يتسنى للحضور رؤية المُدّعى عليهم من خلال زجاج مُدعّم كما من خلال شاشتين كبيرتين عُلّقتا على إثنين من جدران المحكمة، كما أنّ القاعة صُمّمت لاستيعاب حوالى مئتي شخص من المحامين وأهالي الموقوفين.

إننا لا نطالب بالإفراج عن الموقوفين، بل الإسراع في إجراء محاكمات عادلة، خاصة أنه أصبح واضحاً أن تأخير المحاكمات يعود إلى مزاج وقرار سياسي، ولولا ذلك كان تمّ إيجاد عدّة مخارج وسيناريوهات لإقفال الملفات. ودون أن نغوص في التفاصيل، نُعيد إلى الأذهان قضية النقيب الطيّار الشهيد سامر حنا .. والمحاكمة .. و"استشهاد" قاتله في سوريا!!

إنّ إبقاء ما اصطُلِحَ على تسميتهم بالموقوفين الإسلاميين مُعتقلين دون محاكمة، هو طعن واضح في القوانين المرعية الإجراء، بل يرى فيه بعض الحقوقيين أنه أقرب إلى الاحتجاز القسري التعسّفي! 

@ المصدر/ بقلم عبد الفتاح خطاب - صحيفة اللواء 


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 861645680
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي