وظائف صيدا سيتي
جامعة رفيق الحريري .. خيارك الحقيقي لدراسة جامعية مليئة بالإبداعات Apply Now
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
ضروري للطعام.. لكن كيف صار وصفاً لجمال النساء؟ في يومه العالمي .. تلامذة البهاء شكلوا كلمة السلام بقاماتهم! - 22 صورة لهذا السبب تناول الشاي الأخضر بعد وجبة الغداء الدفاع المدني: سحب زورق للصيد على متنه 3 أشخاص إلى ميناء صور بعد تعطل محركه مركز اشبيليا يستعيد ابنة صيدا نبيهة لطفي بعرض فيلم تسجيلي عن حياتها وأعمالها السينمائية - 30 صورة دراجة نارية تتغلب على طائرة وسيارة فورمولا في سباق سرعة بمطار تركيا + فيديو سقوط مروع لمغامر هبط بمظلة من الطابق الـ19 + فيديو الطقس غدا قليل الغيوم إلى غائم جزئياً مع استقرار في درجات الحرارة إمرأة تزن 17 كغم فقط بسبب حالة صحية نادرة سلحفاة عضاضة تهاجم السابحين في زيرة صيدا اكتشاف قاتل الرسام الشهير مايكل آنجلو! - 3 صور وفد ائتلاف إدارة النفایات قام بجولة على نواب منطقة صيدا جزين - 4 صور هونج كونج تدشن أول قطار فائق السرعة يربطها بالبر الصيني الرئيسي + فيديو جريح اثر تصادم بين سيارتين على أوتوستراد صيدا باتجاه صور محلة الزهراني حزب الله أحيا يوم العاشر بمجالس ومسيرات عاشورائية - 55 صورة الحريري رعت اختتام ورشة تدريبية حول "الوقاية من التطرف العنيف" - 30 صورة قتيلة وجريحان في تصادم على طريق عام صيدا جزين توقيف والدين ضربا ابنتهما القاصر وتسببا لها بارتجاج في الدماغ حداد خلال تدشين كنيسة المخلص في الصالحية: نعيد بناء آخر كنيسة مهدمة لنورث الأجيال لوحة مشرقة عن صيدا وشرقها أسامة سعد تلقى من فتحي أبو العردات اتصال شكر على مساعيه من أجل تسهيل قبول التلامذة الفلسطينيين في المدارس الرسمية
فرن نص بنص: عروض الرجعة عل مدرسة رح بتبلش من عنّا - 16 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةDonnaعروض جديدة من KIA على سيارات PICANTO و SPORTAGE و K3000S ـ 3 صورجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةWorld Gym: Opening Soon In Saidaمؤسسة مارس / قياس 210-200معهد التمريض / مستشفى الجنوب شعيب في صيدا يعلن عن بدء التسجيل للعام الدراسي الجديد 2018-2019أسعار خاصة ومميزة في مسبح Voile Sur Mer للسيدات في الرميلة ابتداء من أول أيلولمركز فاميلي كلينك يعلن عن انطلاق الموسم الجديد لعمليات زراعة الشعر في صيداشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةثانوية رميلة هاي سكول تعلن عن استمرار التسجيل للعام الدراسي 2018 ـ 2019
4B Academy Ballet

الديمقراطية دعت الإجتماع الوزاري في عمان الإرتقاء لمستوى الحدث القومي والوطني

فلسطينيات - الجمعة 05 كانون ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

«الديمقراطية»:

- لقمة عربية إستثنائية، ولخطة عربية رسمية، تستجيب لتطلعات جماهيرنا الفلسطينية والعربية، في دعم القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية وإسقاط «الحل الإقليمي» من الحسابات العربية

- رفض سياسة الإدارة الامريكية بشأن القدس والإنفراد المنحاز للتوسع الاستعماري الاسرائيلي
- دعم «إنتفاضة القدس والحرية» لفك الإرتباط بأوسلو، وتطوير الإنتفاضة في الميدان، وتدويل القضية والحقوق الوطنية في الأمم المتحدة ومحكمة الجنايات الدولية
- وقف كل أشكال «التطبيع السرية والعلنية» مع دولة الاحتلال واستعمار الاستيطان

أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين البيان التالي:

 دعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وزراء خارجية الدول العربية، الستة، الذين سيجتمعون في العاصمة الأردنية، عمان، يوم السبت القادم [6/1/2018] للإستماع إلى صوت الشارع الفلسطيني في إنتفاضته «إنتفاضة القدس والحرية»، ولصوت الشارع العربي، وأحرار العالم، في الرد على قرار إدارة ترامب الإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، والتهديد بقطع المساهمة الأمريكية عن منظمة الأونروا لإغاثة وتعليم اللاجئين.

وقالت الجبهة في بيانها، إن وزراء خارجية الدول العربية الست، الذين يجتمعون في عمان، بحضور أمين عام جامعة الدول العربية، وبناء لقرار مجلس وزراء خارجية الدول العربية في 9/12/2017، مطالبون بإتخاذ قرارات فاعلة وعملية، تكون على مستوى الحدث والزلزال الكبير اللذين أصابا القضية والحقوق الوطنية لشعبنا في فلسطين.

وأوضحت الجبهة أنه بعد قرار ترامب بشأن القدس، توالت سلسلة القرارات والقوانين الإستيطانية الإستعمارية الإسرائيلية، من قرار بناء مليون شقة إستيطانية في الضفة الفلسطينية لإغراقها بخمسة ملايين مستوطن جديد، منهم مليون مستوطن في القدس وحدها، إلى قرار الكنيست بشأن «القدس الموحدة» باعتبارها «عاصمة أبدية لإسرائيل» ورفض الإنسحاب من القدس الشرقية المحتلة في أية حلول قادمة، إلى مخطط تحويل الضفة الفلسطينية إلى ثلاثة كانتونات وفصل القدس عنها، إلى قرار مركز الليكود ضم الضفة لإسرائيل، وتطبيق القانون الإسرائيلي على المستوطنات، إلى قانون لتبييض مئة بؤرة إستيطانية منتشرة في أنحاء الضفة الفلسطينية، وصولاً لتهديدات إدارة ترامب بحجب المساعدات المالية عن السلطة الفلسطينية لإبتزازها والضغط عليها للرضوخ للشروط الأميركية الإسرائيلية للتسوية، وحجب المساعدات عن وكالة «الأونروا» لتصفية قضية اللاجئين الفلسطينيين.

وقالت الجبهة، لقد تأخرت الدول العربية كثيراً في إتخاذ الموقف العربي الرسمي المطلوب دفاعاً عن القدس، وعن القضية الفلسطينية ولم تلحظ جماهيرنا الفلسطينية والعربية أية خطوة رسمية ولو بحدود موقف دولة جنوب أفريقيا التي خفضت تمثيل إسرائيل لديها.

ودعت الجبهة الديمقراطية الإجتماع الوزاري السداسي، إلى إتخاذ قرارات من شأنها أن تعيد الإعتبار للنظام العربي الرسمي،  وأن تعيد ثقة جماهيرنا الفلسطينية والعربية، بجامعة الدول العربية. ومنها الدعوة لقمة عربية إستثنائية وسريعة على غرار القمة الإسلامية في إسطنبول التي إنعقدت خلال أسبوع واحد من التحضيرات، ولأجل إتخاذ الخطوات العربية الرسمية، التي ترتقي إلى مستوى الحدث الكبير من بينها:

1) سحب السفراء العرب من إسرائيل، وإغلاق البعثات الإسرائيلية في أي عاصمة عربية، ووقف كل أشكال «التطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلي»، والطلب إلى الدول المسلمة إتخاذ إجراءات مماثلة.

2) مقاطعة أي دولة تنقل سفارتها إلى القدس. سياسياً، وإقتصادياً، بما في ذلك دولة غواتيمالا.

3) إعادة النظر بما يسمى بـ«الحل الإقليمي» و«وصفقة القرن» بعد أن تأكد أنه ليس حلاً وفق قرارات الشرعية الدولية، وأنها صفقة، في خدمة المصالح الأميركية والإسرائيلية وحدها، وعلى حساب القضية والحقوق الوطنية لشعبنا، ومصالح الشعوب والدول العربية دون إستثناء؛ وهو حل يقدم على تحويل والإرهاب الى فزاعة، لتعميق الخلافات الإقليمية وتسخيرها في خدمة المصالح الأميركية، الإسرائيلية.

4) دعوة الدول المسلمة والصديقة للإعتراف بالدولة الفلسطينية وبالقدس عاصمة لدول فلسطين، بالبناء على قرار الجمعية العامة رفض قرار ترامب، والقرار 19/67 للعام 2012 الذي منح دول فلسطين العضوية المراقبة.

5) توفير الدعم اللازم للسلطة الفلسطينية ولمنظمة التحرير الفلسطينية ومؤسساتها، للتصدي لسياسة الضغط والإبتزاز الأميركي السياسي والمالي والدبلوماسي، وإسنادها في خطوة فك الإرتباط بأوسلو ولالتزاماته السياسية والأمنية والإقتصادية.

6) دعم المؤسسات الأهلية الفلسطينية، في القدس والضفة الفلسطينية وقطاع غزة، ومخيمات الشتات، تقريراً لقدرة شعبنا الفلسطيني على مواصلة النضال دفاعاً عن حقوقه الوطنية والقومية في الحرية والإستقلال والعودة والخلاص من الإحتلال واستعمار الإستيطان.

7) تبني وإسناد التحرك السياسي الفلسطيني في المحافل الدولية، بما في ذلك:

أ) طلب العضوية العاملة لدول فلسطين في الجمعية العامة للأمم المتحدة تحت بند «متحدون من أجل السلام»، بالبناء على القرار 19/67 للعام 2012 الذي منح دولة فلسطين العضوية المراقبة على حدود 4 حزيران 67 وحق اللاجئين بالعودة بموجب القرار 194.

ب) الدعوة لمؤتمر دولي للمسألة الفلسطينية تحت رعاية الأمم المتحدة والدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، بموجب قرارات الشرعية الدولية التي كفلت لشعبنا حقه في تقرير المصير والإستقلال والعودة والخلاص من الإحتلال والإستيطان.

ج) طلب الحماية الدولية لشعبنا وأرضنا ضد الإحتلال والإستيطان.

د) دعم ودفع الإحالات الفلسطينية للشكاوي الفعلية التي يجب تقديمها ضد جرائم الحرب الإسرائيلية الى محكمة الجنايات الدولية لوضع حد لسياسة الإحتلال في نهب الأرض وتوسيع الإستيطان، واللجوء الى القوة التوسعية الاستعمارية القاتلة والمميتة، والإعتقالات الجماعية للأسرى، وفرض الحصار على قطاع غزة.

وختمت الجبهة الديمقراطية بيانها، بإعادة التأكيد أن ما تشهده منطقتنا وقضيتنا الوطنية الفلسطينية الحالة العربية من تطورات كبرى يشكل فرصة تاريخية أمام الحالة العربية الرسمية لإعادة بناء النظام العربي الرسمي على أساس قومي متماسك، هو الإلتفاف حول القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية.

@ المصدر/ الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين - الاعلام المركزي


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 861645208
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي