صيدا سيتي

مبادرة شباب نزلة صيدون نموذج للعمل الشبابي التطوعي في خدمة الناس طبيب صيدا والجنوب... والمقاومة إبراهيم الأمين: كل الطرقات تمر بغسّان حمود إبراهيم عميس: لن ندخل في الزواريب كيف يبدو مشهد الاحتجاجات الآن في صيدا؟ إطارات مشتعلة عند تقاطع إيليا وقطع الطريق في القياعة اعادة فتح السير عند تقاطع ايليا بعد قطعه لبعض الوقت من قبل المحتجين البزري تفقد مستشفى صيدا الحكومي: ندرس إمكانية إعتماد مراكز تلقيح إضافية في صيدا صيدا والجوار: تزايد الخروقات يرفع وتيرة الإجراءات! وزير الصحة عرض إجراءات كبح انتشار كورونا في المخيمات: الخطة اللبنانية للتلقيح تشمل اللاجئين الفلسطينيين أبو العردات واليوسف زارا مستشفى حمود الجامعي في صيدا.. والتقيا عميس السعودي أطلق غرفة عمليات اتحاد بلديات صيدا الزهراني لمواكبة التحضيرات التنظيمية للتلقيح ضد الفيروس القاضي ابراهيم يطلب من القضاة الراغبين بالحصول على لقاح كورونا التسجيل عبر الموقع الإلكتروني لصندوق تعاضد القضاة أسامة سعد خلال مؤتمر صحفي: لتشكيل لجان شعبية وللاستعداد لحراك شعبي واسع في كل المناطق الحاجة ليله محمد عارف المغربي درغوث (أرملة الحاج منير مارديني) في ذمة الله ملف استدعاء حاكم «المركزي» يتفاعل... وسلامة ينفي الأرقام المتداولة عن التحويلات مخاوف على الأمن الغذائي في لبنان بسبب الإقفال العام قرار المالية... مخالفة قانونية تزيد الأمور تعقيداً؟ ما هي تقنية إلغاء الضجيج في السماعات؟ 91 مليار دولار حجم الصفقات العقارية بين 2011 و2020

مشاركون من صيدا إلى «بيت الوسط».. ما أحلى الذهاب إليه

صيداويات (أخبار صيدا والجوار + أخبار متفرقة) - الجمعة 24 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 1145 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

ثمة انطباع رافق مشاركة عاصمة الجنوب ومدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري في استقبال نجله وحامل أمانة نهجه في الإعتدال والتمسك بمرجعية الدولة ومؤسساتها الرئيس سعد الحريري، انطباع جمع بين شعور بالفخر والاعتزاز بإبن المدينة يتقاسمونه اليوم مع كل اللبنانيين الذين يعتزون به ابناً وأخاً ورئيس حكومة، وبين شعور بالفرح هو الآخر يغمرهم بعودته الى أرض الوطن وبعودة الروح به ومعه الى كل مرافق الحياة، وبين إدراك لحجم المسؤولية التي تلقفها دفاعاً عن كل لبنان فاستحق تقديراً وتأييداً ومؤازرة من كل اللبنانيين أكدت زعامته الوطنية على رأس الطائفة التي تحمل دائماً همّ كل الوطن.
«كنا محبطين، فاستبدل احباطنا بمعنويات عالية، وكنا يائسين خائفين على بلدنا فمنحنا مجدداً الأمل بهذا البلد»، هو لسان حال بعض مناصري تيار «المستقبل» الذين شدوا الرحال الأربعاء نحو العاصمة بيروت لملاقاة كل الوطن في استقبال الرئيس الحريري.
كباراً وصغاراً، نساء ورجالاً، شيوخاً وأطفالاً، ومن مختلف أحياء المدينة وضواحيها، ومناطق الجوار كانوا على الموعد الذي لا يخلفونه أبداً مع «وجه السعد» الذي عاد فأعاد الطمأنينة الى قلوب اللبنانيين والبسمة والفرح الى وجوههم.. كان اللقاء في «بيت الوسط»، يجمعهم حبهم لـ «أبو حسام» والأعلام اللبنانية ورايات «المستقبل» وهتافات تجديد العهد لنهج الاعتدال..
«ما أحلى الذهاب اليه» قالت احدى المشاركات من صيدا لصديقتها التي رافقتها في طريق العودة من «بيت الوسط»، مضيفة: «الله يحميه، همو البلد وكل البلد معو.. ما بيصح الا الصحيح».
ويقاطعها شاب جلس بالقرب منهما: «نحنا لازم نساعدو وندعمو، ولازم كل صيدا وكل لبنان يبقوا حدّو.. لأنو بدّو الخير للبلد ونحيد لبنان وما يكون فيه سلاح الا سلاح الدولة اللبنانية».
وأكد منسق عام تيار «المستقبل» في الجنوب ناصر حمود، الذي تقدم وأعضاء المنسقية المشاركة من صيدا والجنوب، أن «اللقاء في بيت الوسط الذي هو بيت كل لبناني، رسالة دعم وتأييد للرئيس الحريري من كل لبنان، وبأننا جميعاً فخورون بمواقفه ونقف معه والى جانبه لنكمل المسيرة»، لافتاً الى أنه بعد بيان الاستقالة «هناك عمل وتحرك سياسي ينتظرنا والمطلوب تكاتفنا جميعاً للوصول بالوطن الى بر الامان بقيادة الشيخ سعد الذي عبّر الاجماع الوطني عليه عن وحدة اللبنانيين وأنهم يريدون تحييد بلدهم عن الصراعات في المنطقة لنصل الى نافذة الضوء في آخر النفق». واعتبر «أننا أمام مرحلة صعبة سياسياً لكن نهايتها ستكون خيراً للبنان ان شاء الله».
كثيرون من صيدا وجوارها أيضاً لم يتسن لهم التوجه الى «بيت الوسط» الأربعاء، لكن قلوبهم وعقولهم كانت مع سعد الحريري الإنسان وابن الشهيد الكبير والزعيم ورئيس الحكومة.. منهم من تابع وقائع الحشد والكلمة عبر محطات التلفزة ووسائل التواصل الاجتماعي، ومنهم من عبّر على طريقته بكلمة أو تعليق أو صورة مؤثرة من ذلك الحشد.
بدورها، بلديات قرى صيدا رفعت لافتات رحبت فيها بعودة الرئيس الحريري، منوهة بحكمته ومواقفه وحرصه على لبنان، لعل أبلغها تعبيراً وأكثرها دلالة تلك التي رفعتها بلدية عبرا (شرق صيدا) والى جانبها صورة للحريري وجاء فيها «بـطلّتك.. انحسرت العاصفة وعادت السما زرقاء»، في اشارة الى أنه بعودة الرئيس الحريري انحسرت الأزمة التي مر بها لبنان وعادت سماؤه صافية زرقاء يعبّر عنها تيار «المستقبل» المحاط اليوم بمحبة جميع اللبنانيين.                  

@ المصدر/ رأفت نعيم - موقع جريدة المستقبل


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 950919373
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2021 جميع الحقوق محفوظة