وظائف صيدا سيتي
جامعة رفيق الحريري .. خيارك الحقيقي لدراسة جامعية مليئة بالإبداعات Apply Now
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
اختتام دورة في حفظ أجزاء من القرآن الكريم أقامتها لجنة مسجد سيدنا إبراهيم دعوة من جمعية النجدة الإجتماعية لحفل فني فلسطيني سيحييه الفنان عمار حسن دعوة لإكمال الدروس العلمية ضمن برنامج صناعة المحدث في سنته الثالثة عشيرة الجوالة المنجدات التابعة لكشافة ناشط توزع الخبز والملح في مخيم عين الحلوة - 5 صور "رويدا" ابنة الـ 19 عاماً.. ضحية جديدة على طرقات لبنان! (صور) اعتصام في عين الحلوة للمطالبة بتسليم قاتل السعدي ومساع فلسطينية لإزالة التوتر وضع الخط الساخن رقم 924777-70 بتصرف المواطنين الذين يشهدون مخالفات الموظفين اجتماع للقيادة الفلسطينية بعين الحلوة لبحث تداعيات اغتيال هيثم السعدي الدورة التاسعة من معرض "بيروت آرت فير" - 5 صور المركز الثالث لأبطال النادي المعني صيدا في بطولة لبنان العامة في قوة الرمي والدفاع عن النفس - 9 صور البزري: تشريع الضرورة إضعاف لدور رئاسة الحكومة وتجاهل لروحية الطائف بمناسبة اليوم الدولي للسلام المنسّقة الخاصّة للأمم المتحدة في لبنان تزور مؤسسة أديان اللجنة السياسية الفلسطينية في أوروبا: نحو أوسع حراك شعبي من أجل فلسطين والقدس خلف الرئيس أبو مازن في كلمته المرتقبة في الأمم المتحدة مطلوب فورا للعمل في صيدا مندوب تسويق ومبيعات نحولي للزراعة تقيم حفل تكريم لموظفيها في مركزها في مصيلح - 49 صورة مطعم الخير يستقبل فريق سلوان التطوعي / الكويت - 16 صورة دعوة لحضور يوم التراث اللبناني / العودة للأصالة في جامعة رفيق الحريري إحباط مخطط لتهريب كمية كبيرة من المخدرات إلى مصر وتوقيف الرأس المدبر توقيف شخصين من أصحاب السوابق بجرم سرقة سيارات وتعاطي المخدرات توقيف منتحل صفة سفير في الامم المتحدة وسيناتور ودكتور
فرن نص بنص: عروض الرجعة عل مدرسة رح بتبلش من عنّا - 16 صورة
شقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةDonnaشقق للبيع وللإيجار + مكاتب ومحلات ومستودعات عند شركة جنرال اليكو للتجارةعروض جديدة من KIA على سيارات PICANTO و SPORTAGE و K3000S ـ 3 صورWorld Gym: Opening Soon In Saidaمركز فاميلي كلينك يعلن عن انطلاق الموسم الجديد لعمليات زراعة الشعر في صيداللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةأسعار خاصة ومميزة في مسبح Voile Sur Mer للسيدات في الرميلة ابتداء من أول أيلولثانوية رميلة هاي سكول تعلن عن استمرار التسجيل للعام الدراسي 2018 ـ 2019معهد التمريض / مستشفى الجنوب شعيب في صيدا يعلن عن بدء التسجيل للعام الدراسي الجديد 2018-2019
4B Academy Ballet

إختتام مؤتمر أفد حول البيئة العربية توصيات بالاستثمار الأخضر وتعزيز الأمن الغذائي والتعاون العربي - صورتان

متفرقات محلية وعربية ودولية - السبت 04 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 307 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

اختتم المنتدى العربي للبيئة والتنمية (أفد) مؤتمره السنوي العاشر حول "البيئة العربية في 10 سنين"، الذي عقد يومي 2 و3 تشرين الثاني (نوفمبر) في فندق بريستول في بيروت. شارك في المؤتمر نحو 400 مندوب من 46 بلداً يمثلون الهيئات الحكومية والقطاع الخاص والمنظمات الإقليمية والدولية ومراكز الأبحاث والمؤسسات الأكاديمية والمجتمع المدني.

وأعلن أمين عام المنتدى نجيب صعب توصيات المؤتمر، الذي أكد على ضرورة دمج الإدارة السليمة للموارد الطبيعية والبيئية بشكل أكثر شمولاً في عمليات صنع القرارات الحكومية. كما دعم مطالبة الجمهور، التي أظهرها استطلاع "أفد" للرأي العام العربي، باتخاذ إجراءات حكومية أقوى وأسرع لحماية البيئة وإدارة الموارد الطبيعية على نحو مستدام، وذلك يتطلب خطوات فورية لترجمة البيانات والاستراتيجيات إلى إجراءات فعلية.

أوصى المؤتمر بمجموعة من التدابير لمواجهة التحديات التي تنتظر البلدان العربية. فدعا إلى تطوير الإطار المؤسساتي الحالي لجامعة الدول العربية للمساهمة الفاعلة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة الواردة في أجندة 2030، وتعزيز التنسيق بين الدول العربية للعمل كمجموعة إقليمية قوية قادرة على المساهمة بشكل إيجابي في المساعي الدولية، مع إعطاء الأولوية للاستثمار في التعليم والابتكار والبحث والتطوير. وأكد ضرورة دمج الإدارة البيئية في صياغة السياسات الحكومية وتنفيذها ووضع الموازنات وتقييمها، وتعزيز الاستهلاك والإنتاج المستدامين، وخلق الحوافز والظروف التمکینیة التي تشجع استثمارات القطاع الخاص في الاقتصاد الأخضر والمشاریع المستدامة.

وركز المؤتمر على ضرورة تبنّي إطار تشاركيّ ولامرکزي للحوکمة في قطاع المياه، وإعطاء أولوية للأمن الغذائي من خلال اعتماد ممارسات زراعية مستدامة تعزز الكفاءة والإنتاجية والتقليل من الخسائر الغذائية في جميع المراحل. ودعا إلى متابعة الاتجاه الراهن في التحول إلى مصادر مستدامة للطاقة، وتحسین جودة الهواء من خلال نشر مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة لتولید الكهرباء، وتنفیذ تدابیر الکفاءة في المباني، والاستثمار في وسائل النقل العام وتسریع التحول إلی السیارات الهجینة والكهربائیة. وشدد على أهمية الالتزام بالتعاون الإقليمي العربي، بحيث يوازن فائض أحد البلدان عجز بلد آخر في الموارد المائية وإنتاج الأغذية والطاقة والبحوث ورأس المال البشري، مع اعتماد الحكومات نهجاً تعاونياً لإدارة المياه المشتركة، ووضع تدابير إقليمية للتكيف مع تغير المناخ وبناء شبكة نقل إقليمية.

ودعا المؤتمر إلى إعادة إرساء السلام والأمن في البلدان العربية المتضررة من الصراعات والحروب كعامل حاسم لاستعادة الظروف المؤاتية للتنمية المستدامة.

وسوف يتم تعميم توصيات المؤتمر على الحكومات والهيئات العربية والدولية.

الحوكمة والسياسات البيئية

في اليوم الثاني لمؤتمر "أفد"، تمت مناقشة الحوكمة والسياسات البيئية في جلسة أدارها الدكتور إبراهيم عبدالجليل، الأستاذ في جامعة الخليج العربي والمؤلف المشارك لتقرير "أفد". شارك في الجلسة الدكتور نديم فرج الله مدير برنامج البيئة في معهد عصام فارس للسياسة العامة والشؤون الدولية في الجامعة الأميركية في بيروت، والدكتورة جيهان محمد السقا وكيلة العلاقات الدولية والتعاون في وزارة البيئة المصرية، والدكتور علي الطخيس مدير عام مكتب خبراء المياه للدراسات والاستشارات المائية والرئيس السابق للجنة البيئة والمياه والأشغال في مجلس الشورى السعودي.

لاحظ المتحدثون أن المؤسسات البيئية تعززت بوجه عام في البلدان العربية، مما أسفر عن بعض التحسينات في الإدارة البيئية. وبرز التحول الرئيسي في السياسة العامة من خلال الإصلاحات الأخيرة في أسعار الطاقة والمياه وإصلاح سياسات الدعم واعتماد سياسات للطاقة المستدامة.

وقد دعا تقرير "أفد" إلى استبدال الدعم العشوائي الشامل لأسعار السلع والخدمات، مثل الماء والمحروقات والكهرباء، بدعم موجه إلى الشرائح المحرومة في المجتمع. وينبغي أن تلبي سياسات التسعير الحاجات البشرية الأساسية، وأن تعزز كفاءة الموارد، وأن تسترد كلفة تقديم الخدمات من غير أن يؤثر ذلك على الفقراء.

مستقبل الغذاء والماء

تناولت الجلسة التالية الأمن الغذائي والمائي في المنطقة العربية. أدارها الدكتور عبدالكريم صادق، كبير الاقتصاديين في الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية الزراعية والمستشار العلمي لتقرير "أفد". وشارك فيها الدكتور إبراهيم آدم أحمد الدخيري الأمين العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية، والدكتور موريس سعادة الممثل الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة (فاو)، والدكتور محمود الدويري وزير الزراعة السابق وأستاذ الزراعة في الجامعة الأردنية، والدكتور حمو العمراني كبير اختصاصيي محور المياه والأمن الغذائي في جامعة الدول العربية.

اتفق المشاركون على أن ندرة المياه تتفاقم في المنطقة العربية، حيث انخفض نصيب الفرد من المياه العذبة خلال السنين العشر الماضية من نحو 990 متراً مكعباً سنوياً إلى أقل من 500 – 800 متر مكعب. وفي حين تعالج نسبة 60 في المئة من مياه الصرف الصحي، يرمى أكثر من نصف المياه المعالجة في البحر ولا يعاد استخدامها. ولكن تم إصلاح سياسات دعم المياه في العديد من البلدان، وهي خطوة من المتوقع أن تعزز كفاءة استخدام المياه واسترداد التكاليف.

وقد أشار تقرير "أفد" إلى أن المنطقة العربية تشكل أكبر منطقة عجز غذائي في العالم، حيث سجلت الفجوة الغذائية العربية الإجمالية زيادة كبيرة من 18 بليون دولار عام 2005 إلى 34 بليون دولار عام 2014. ودعا إلى تخفيف الهدر وتحسين الإنتاجية وزيادة الموازنات المخصصة للأبحاث الزراعية، مشدداً على أهمية التعاون الإقليمي.

الطاقة المتجددة وتغير المناخ

السياسات العربية المعتمدة حديثاً بشأن تعزيز الطاقة المتجددة ومواجهة تغير المناخ كانت موضوع جلسة أدارها الدكتور إبراهيم عبدالجليل، وتحدثت فيها كريستين لينس الأمينة التنفيذية للشبكة العالمية للطاقة المتجددة، والدكتور فريد شعبان رئيس جامعة العزم في طرابلس والمؤلف المشارك لتقرير "أفد"، وراضية سيداوي رئيسة قسم الطاقة في الإسكوا.

أشار المتحدثون إلى أن مساهمة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة لا تزال هامشية في حدود 3.5 في المئة، ولكن يتوقع أن تتضاعف حتى سنة 2020. وقد أعلنت 12 دولة عربية عن أهداف للطاقة المتجددة تتجاوز 20 في المئة، بينها السعودية والمغرب والإمارات والأردن والجزائر ومصر وتونس.

وأكدوا على تطور مشاركة البلدان العربية في المساعي الدولية لمواجهة تغير المناخ، والتي بلغت ذروتها في اتفاق باريس الذي وقعته جميع الدول العربية باستثناء سورية، وصادقت عليه 14 دولة.

المجتمع المدني والبيئة

مساهمة المجتمع المدني العربي في البيئة خلال 10 سنوات كانت موضوع جلسة أدارها الدكتور عماد عدلي، منسق الشبكة العربية للبيئة والتنمية. وشارك فيها رزان زعيتر من العربية لحماية الطبيعة في الأردن، وجنان بهزاد الأمين العام لجمعية حماية البيئة الكويتية، وعبد الحي الرايس رئيس المنتدى المغربي للمبادرات البيئية، وسوسن بو فخرالدين المديرة العامة لجمعية الثروة الحرجية والتنمية في لبنان، وهنادى السادات الأمين العام للجمعية السورية لحماية الحياة البرية.

واجتمع 60 طالباً من 14 جامعة عربية أعضاء في "أفد" في جلسة نقاشية حول آفاق المستقبل عقدها "منتدى قادة المستقبل البيئيين" الذي يرعاه "أفد".

وأدار أمين عام "أفد" نجيب صعب نقاشاً عاماً مع ممثلي القطاعات المختلفة، تلاه إعلان توصيات المؤتمر التي ستعمم على الحكومات والهيئات العربية والدولية. 

@ المصدر/ المنتدى العربي للبيئة والتنمية -أفد


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 861324539
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة
عقارات صيدا سيتي