صيدا سيتي

محمود شعبان سليمان في ذمة الله الحاج جمال محي الدين الديماسي في ذمة الله وحدة الدعم القانوني تستكملُ جلسات التوعية بالشراكة مع حركة "فتح" - شُعبة عين الحلوة سقوط سقف منزل بمنطقة البركسات في عين الحلوة وفد اللجنة الخماسية في مخيّم عين الحلوة يزور مستشفى الهمشري ويلتقي مديره د.رياض أبو العينين صداع الجيوب الأنفية لقاحات كورونا المختلفة سرطان الثدي لدى النساء حصوات الكلى الرهاب الإقلاع عن التدخين إضاءة قلعة صيدا البحرية بالشموع في الذكرى 46 لاغتيال الشهيد معروف سعد النائب بهية الحريري التقت وفداً من "تجمع رجال الأعمال والمهن الحرة في صيدا والجنوب" البزري يشكر السيد محمد زيدان على مبادرته لتأمين لقاحات لصالح أهالي مدينة صيدا سعد: هوية معروف سعد هي المقاومة للعدوان والاحتلال الحاج إبراهيم علي أبو الحلق (أبو علي) في ذمة الله مطلوب موظفة للعمل في صيدا لديها شهادة BT محاسبة ومعلوماتية إصابتان نتيجة حادث صدم عند طلعة المحافظ الحاج أحمد إسماعيل البيطار (أبو إسماعيل) في ذمة الله الحاج رامز محمد مارديني في ذمة الله

الجهاد وحماس تتقبلان التبريكات بشهداء الأنفاق في البص - 9 صور

فلسطينيات - الأربعاء 01 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 519 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

قامت حركتي "الجهاد الإسلامي" و"حماس"، اليوم الثلاثاء، بتنظيم حفل تبريكات وتهنئة بالشهداء السبعة الذين ارتقوا في القصف الصهيوني الأخير على نفق للمقاومة في قطاع غزة، وذلك في قاعة المجمع الخيري في مخيم البص جنوبي لبنان، بحضور رسمي وعلمائي وشعبي واسع.
وشدد عضو قيادة الساحة في "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان، أبو سامر موسى، على أن "وحدة الدم الفلسطيني بين القسام والسرايا تأكيدٌ على وحدة الهدف والمصير"، مضيفاً: "أن ما جرى بالأمس يجب أن يكون حافزاً لإنهاء كل الجدل حول سلاح المقاومة".
وقال موسى: "إن حركة الجهاد تدرس كل الخيارات المتاحة في الرد على هذه العملية"، مؤكداً أن "حركة الجهاد لن تتهاون في الدفاع عن أبناء شعبنا وحمايتهم من غطرسة العدو الصهيوني"، معتبراً أن "سياسة الاستمرار بإنشاء الانفاق وتطويرها هي سياسة ثابثة لا مجال للتراجع عنها لأنها إحدى أساليب الردع التي تنتهجها المقاومة والتي أثبتث نجاحها".
بدوره، هنأ المسؤول السياسي لحركة "حماس" في صور، عبد المجيد العوض، الأمة بارتقاء الشهداء، مؤكداً أن "ذلك لن يزيدنا إلا قوة وإصراراً على مواصلة الطريق".
وشدد العوض على أن "الدماء الممزوجة من أبناء القسام والسرايا تؤكد أن اللغة التي يفهمها العدو هي لغة الدم والحراب"، مضيفاً: "أن دم الشهداء هو المظلة التي ينبغي أن يتوحد تحتها الشعب الفلسطيني وفصائله الوطنية كافة".
وأكد أن "أكبر رد على العدو في هذه الآونة هو الاستمرار قدماً في المصالحة من أجل استعادة الوحدة الوطنية، وصولاً إلى مشروع وطني جامع يحمي الحقوق والثوابت".
كما وألقيت عدة كلمات في هذه المناسبة أهمها (رابطة علماء فلسطين، حزب الله، حركة أمل، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين)، أكدت على أن المقاومة هي الطريق الأقرب للتحرير والعودة، داعين إلى ضرورة التوصل إلى وحدة فلسطينية كونها السلاح الأمضى سيفاً في مواجهة العدو. 

@ المصدر/ البص – وكالة القدس للأنباء 


[1064 You have an error in your SQL syntax; check the manual that corresponds to your MySQL server version for the right syntax to use near ')' at line 1 
 select news_grp_id, news_grp_name from news_grp where news_grp_id in (277,866,) ]