صيدا سيتي

30 ألف دولار «ثمن» الطفل الأشقر و15 ألف دولار للطفل الأسمر! شبهات بالاتجار بالأطفال نبش الملفّات يصل إلى «صيدا الحكومي»: النيابة العامّة الماليّة تلاحق رئيس مجلس الإدارة جنون الأسعار: أسعار السلع واللحوم قبل .. وبعد مؤشر أسعار السلع في تصاعد: المحليّة لامست الـ 25%... والمستوردة الـ 40% المخابز لا تزال تربح: الأفران «تنتش» رغيف الفقراء صرف جماعي وخفض رواتب: 400 مكتب سياحة وسفر مهدّدة بالإقفال الزجاج الطبي والعدسات اللاصقة تنفد من السوق القطاع الفندقي: الحجوزات تقارب الصفر! سفير الامارات تبنى حالة إنسانية في صيدا توقيف مطلوب بجرائم نقل سلاح وترويج وتعاطي مخدرات في محيط جزين مدير عام مؤسسة مياه لبنان الجنوبي استقبل وفداً صيداوياً واطلعه على اجراءات تخفيف الاعباء عن المواطن A full time delivery driver is needed for a reputable restaurant in Saida A full time delivery driver is needed for a reputable restaurant in Saida البزري: الطبقة السياسية الحاكمة تختلف على تقاسم الحصص والناس يعملون على تقاسم لقمة العيش أسامة سعد في مقابلة اذاعية: اي حكومة لا تحقق اهداف الانتفاضة ستجدد الأزمة وتمدد للسرقات وفاة هيثم رمضان الذي شارك بتظاهرات صيدا مطالبا الدولة بمساعدته بزراعة كبد دعوة للمشاركة في حفل إطلاق: البيت العربي لتعليم الكبار والتنمية، في فندق لو كريون - برمانا أسامة سعد على تويتر: استشارات بعبدا... سلطة بالية تلملم ذاتها‎ الإدعاء على رئيس مجلس إدارة مستشفى صيدا الحكومي بجرم هدر المال العام مبادرات تكافلية إنسانية في صيدا تحت شعار " ممنوع حدا يكون جوعان " و" لا للانتحار " ..

مالا يقال للأطفال

مقالات من إعداد وتقديم: د. بدر غزاوي - السبت 14 تشرين أول 2017 - [ عدد المشاهدة: 1697 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

هل تعلم

اعداد د بدر غزاوي

مالا يقال للاطفال

مقارنة غير متكافئة

أن تكون أب أو أم لطفل أمر صعب، فالأطفال في بحث دائما وفضولهم يمكن أن يضعهم في بعض المشاكل. ولكن طريقة التصرف والتعامل مع هذه المشاكل هو سر نجاحك كرب أو ربة أسرة. ينصح خبراء التربية الاهل، حتى اذا كنت تشعر بالإحباط والغضب من طفلك، حاول أن تتجنب قول هذه العبارات التالية:

1. لقدكنت اتصرف بمسؤولية أكثر عندما كنت بعمرك

لا تقارن طفولتك بطفولة ابنك/ابنتك، بكل بساطة لقد عشت في زمن غير زمنه، وضع عبء ثقيل مثل هذا على كاهل الطفل الصغير يجعله ضحية للتوقعات غير الممكنة. لا تتوقع أن يكون طفلك مثاليا، لا يوجد طفل مثالي لا يخطئ، قول ذلك يمكن ان يسبب مشاكل نفسية للطفل مثل عدم الثقة بالنفس وعدم احترام الذات.

2. أنت دائما تتخذ قرارات خاطئة

لا تعاقب ابنك لكونه غير ناضج لا زال لديه عمر طويل من الأخطاء والتعلم. كل شخص معرض للخطأ بل في الواقع هذا جزء من عملية التعلم. قد يختار نوع دراسة لا يعجبك أو يعمل في وظيفة لا تعجبك ولكن هذا هو اختياره ويجب ان يتعلم كيف يقوم بتحمل نتائج قراراته.

3. لماذا لا يمكنك أن تكون مثل أخك / أختك؟

وهذه ايضا مقارنة غير معقولة وشائعة جدا. تجنب زرع العداوة بين أطفالك من خلال مقارنة قدراتهم. وتذكر بـأن لكل طفل شخصية مستقلة، وتفكير وطموح وأسلوب، لذلك لا تتوقع أن يتمتع كل اطفالك بنفس المواهب والأسلوب والتفكير.

4. اتركني لوحدي!

يتحمل الكبار مسؤوليات هائلة، مسؤوليات يشعر بها الأطفال ببراعة. ولكن هناك أوقات نرغب بها كأهل بأن نبتعد قليلا عن المسؤوليات ونسترخي. ولكن الأطفال لا يمكنهم استيعاب عدم وجودك في محيطهم، وعبارة اتركني لوحدي أو ابتعدي عني قد تترجم الى معانٍ كثيرة منها ضمنها، "أنا لا احبك". فسر للطفل سبب ابتعادك أو رغبتك في الجلوس وحيدا لبعض الوقت، حتى لو لم يفهم ذلك.

5.يجب أن تخجل من نفسك

هذا البيان قاس جدا وقوله لأي طفل أمر فظيع. نعم، هناك أطفال مؤذون يحبون مضايقة الناس ولكن هذا لا يعني أن توبخهم بهذا الشكل. هناك طرق أفضل وأكثر اعتدالا لجعل الطفل يفهم الفرق بين الخير والشر.

6. أنت تشبه والدك / والدتك

ليس كل الأزواج المتزوجين سعداء هناك أزواج يعيشون المرارة في علاقتهم وغالبا ما يتبادلون الاتهامات والعبارات القاسية. وبعض العلاقات تنتهي بالانفصال أيضا. وفي كلتا الحالتين، يشهد الأطفال على هذه العداء والنقد المتبادل. تذكر بأن طفلك لا دخل له في علاقتك الزوجية المتوترة أو السيئة. دع الأطفال وشأنهم ولا تقارنهم أو تعايرهم بأحد.

7. أنت دائما تجد طرق لتؤذيني

لا تزرع بذرة الشر في عقل الطفل الصغير. نعم هناك أوقات عندما يضر الأطفال مشاعر والديهم عندما يقومون بتصرفات ضد رغباتهم. في معظم الأحيان قد يكون التصرف غير مقصود ولكن هناك أطفال يفعلون ذلك عن قصد. ومع ذلك، اتهام الطفل بأنه سبب معاناتك أمر قاس جدا، فكأن وجوده يسبب لك الضيق، وهذا يؤثر كثيرا على نفسية الطفل وثقته بنفسه واحترامه لذاته.

8. يا ليتني لم انجبك

البيان أعلاه هو في الغالب ثورة عاطفية شديدة، ولكن يمكن أن يكون لها عواقب وخيمة على الطفل. مما لا شك فيه، ان هذه العبارة هي الأكثر قسوة. بغض النظر عن الأزمة التي تمر بها، لا ترمي بأخطائك على عاتق طفل لا ذنب له في هذه الحياة.

9. تخلص من أصدقائك السيئين

نحن (كأشخاص بالغين) لا نفكر جيدا عند تكوين صداقات جديدة. فما بالك بالأطفال الذين دخلوا التجربة حديثا. بعض الأطفال يتعلقون بأصدقائهم لأنهم يشعرون معهم بالراحة أو عدم الملل، فكر جيدا في الأسباب التي تدفع بأبنك أو ابنتك للانقياد خلف هذه المجموعة السيئة، ثم حاول ملئ الفراغ بالأنشطة المفيدة أو العمل التطوعي. الغاء وقت الفراغ الهدام يساعد الطفل على نسيان أصدقاء السوء.


دلالات : د. بدر غزاوي
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919217957
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة