صيدا سيتي

أسامة سعد زار دار السلام مهنئا الهيئة الادارية الجديدة لجمعية جامع البحر باستلام مهامها مناورة صغيرة لطلاب الحسام باستعمال خراطيم المياه تعميم رقم هاتف جديد لأمن الدولة بعد ارتفاعه مساء أمس.. كم بلغ سعر صرف الدولار اليوم الجمعة؟ "الكورونا" ينتشر... ولقاح "H1N1" الأسبوع المقبل في لبنان وزني يوضح كلامه عن اسحالة عودة سعر صرف الدولار إلى ما كان عليه مصارف لبنانية ستختفي بالتصفية والدمج.. ما مصير الودائع؟ عذراً .. بطاقات الدفع مرفوضة!! العاصفة تفرض حظراً ملاحياً في بحر صيدا و"عروس الشلال" ترتدي فستانها الأبيض! مذكرة بالاقفال في عيد مار مارون وذكرى الحريري يومي الاثنين والجمعة 10 و14 شباط المكتب الاعلامي لوزير التربية طارق المجذوب وزع نبذة عن السيرة الذاتية للوزير بيان توضيحي من شركة سينيق التجارية‎ قتيل و3 جرحى في حادث سير عند جسر الاولي وزير الصحة أوعز بمعالجة جرحى حادث سير وقع صباحا على مدخل صيدا للذين يرغبون بمنح الجنسية الأميركية لأولادهم.. إليكم هذا الخبر احتراق سيارة كيا بيكانتو على طريق حارة صيدا صورة رومنسية وكلمات مؤثرة .. من باسيل إلى شانتال الأزمة تعصف بالنبطية: اقفال 65 مؤسسة تجارية وأكبر "Mall" نواب أوروبيون يطالبون لبنان بأموال بروكسيل المنهوبة! طلاب "اللبنانية" عاجزون عن دفع رسم التسجيل .. للإعفاء من التسجيل بدل جمع التبرعات

«رعاية اليتيم»: مركز نموذجي لتشخيص ذوي الحاجات

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الأربعاء 11 تشرين أول 2017 - [ عدد المشاهدة: 781 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
«رعاية اليتيم»: مركز نموذجي لتشخيص ذوي الحاجات

تستعدّ جمعية رعاية اليتيم في صيدا لنقلة نوعية جديد في رسالتها التكافلية في مجال الرعاية التخصصية التربوية والنفسية والإجتماعية تهدف لتقديم خدمة أفضل وأكثر تخصصاً تواكب وتلبي كل الاحتياجات التي يتطلبها علاج الحالات الخاصة التي تستقبلها، حيث تتجه الجمعية لإنشاء «مركز التشخيص النموذجي» لتصنيف حالات الأولاد في مدارسها وتوزيعهم كل بحسب حالته على المدرسة المتخصصة المناسبة له، أو توجيه الأهل – إذا رغبوا أو لم يتوافر العلاج المناسب لهم في مدارسها – إلى مؤسسات أخرى بعد تزويدهم بالتوصيف المناسب لهذه الحالة أو تلك والذي يسهل لاحقاً تحديد المدرسة المناسبة لأولادهم.
وما يميز هذا المركز أنه من جهة سيختصر المسافة الزمنية التي تفصل بين استقبال الحالة وبين تحديد المشكلة التي تعانيها والتي غالباً ما تظهر خلال انتظام الولد في المدرسة، ومن جهة ثانية سيقدم خدمة التشخيص للمجتمع المحيط ولمن يقصد الجمعية لهذه الغاية حتى لو لم يكن ولده في مدارسها أو سيلتحق بها. ومن المقرر أن يبدأ العمل بمركز التشخيص مطلع العام 2018.
وتقول مالينا موسى (مديرة مركز أحمد مصباح البزري لذوي الحاجات الإضافية التابع لجمعية رعاية اليتيم): هناك فئة من الأولاد قد لا نعرف ما هو تشخيص حالاتهم وكون وضعهم الاجتماعي صعب جداً لا يمكن إرسالهم إلى مراكز متخصصة في بيروت كون التكلفة مرتفعة على أهاليهم، فكانت الفكرة أن يكون هناك مكتب تشخيص في الجمعية لتصنيف كل واحد حسب قدراته الإدراكية وحسب أعمارهم لنعرف إلى أي مؤسسة نحولهم. وبدأنا بالأولاد الموجودون في مدارس الجمعية بالتشخيص النفسي والإدراكي والتربوي وتقويم اللغة والنطق، لتحديد الملف الشخصي التربوي لكل منهم وإلى أي مدرسة متخصصة هو أقرب نسبة لحالته فيحوّل إليها، معتبرة أن لا مشكلة في تحويله إلى مدرسة متخصصة خارج الجمعية، وإنما الأساس أن نرفع مستوى وجودة الخدمة التربوية والسلوكية والنفسية التي تقدم لهؤلاء الأولاد.
وتقول مديرة قسم الرعاية الاجتماعية، نسرين الخضر: يأتي الولد ويكون هناك تقرير من مدرسته أو الأخصائيين المتابعين لحالته، مرفق بطلب تشخيص معين، فيحوّل إلى الأخصائي المولج بالتشخيص ويوضع تقرير من قبل الجمعية بحالته، فإما يكمل لدينا في إحدى مدارس الجمعية المتخصصة، وإذا لم يستفد من أقسام الجمعية نتواصل مع مؤسسات أخرى تساعد هذا الطفل.
وتقول المعالجة النفسية في الجمعية شيرين يوسف: نسبة كبيرة من الحالات التي نستقبلها يكون المؤثر الأول والأساسي عليها عوامل اجتماعية مثل البيئة المحيطة أو المنزلية أو قلة الثقافة أو الفقر أو العنف والتعنيف وهذا يؤثر على مستوى تطور الولد في الصف، وبعض الحالات تأتي نتيجة صعوبات إداركية أو مشاكل نفسية. لذلك من الطبيعي أن نرى أولاً أين تكمن مشكلته، وإذا ما كانت بيئته أوعائلته أو المحيط الذي يعيش فيه هو الذي أدى لتدني مستواه في الصف أو أثّر على قدراته.

@ المصدر: رأفت نعيم - موقع جريدة المستقبل


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 922877944
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة