صيدا سيتي

النازحون الفلسطينيون من سوريا إلى "المية ومية" يناشدون لإنهاء معاناتهم شناعة: 60% من المصابين الفلسطينيين بكورونا خارج المخيمات وفدٌ من المكتب الطلابي الحركي_ لمنطقة صيدا يزور معهد الرحمة وفدٌ من المكتب الطلابي في صيدا يزور المكتب التربوي لحركة "أمل" لمتابعة قضية طلابنا في المدارس الرسمية ارتفاع غير مسبوق في أسعار السمك يحرم الفقير من أكلة السردين والبوري (النهار) كورونا يضرب مؤسسات صيدا... وأربعون عائلة تخلي مجمّع الاوزاعي تسطير 10 محاضر ضبط بحق مخالفين في صيدا اسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 22 ايلول 2020 تجمع لعدد من المحتجين في صيدا تاكسي VVIP: تاكسي إلى صيدا وضواحيها مع توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية + رحلات سياحية البزري يدعو لعقد مؤتمر وطني جامع في مواجهة الكورونا أسامة سعد يحذر من كارثة إنسانية كبرى في سجن رومية مطالباً السلطات المعنية بتحمل مسؤولياتها جريح في حادث سير في صيدا مياه لبنان الجنوبي: تعقيم المبنى الرئيسي في صيدا كاملا البزري: هناك كمية لقاحات للإنفلونزا ستصل إلى لبنان في نهاية تشرين الأول دورة إدارة مكتب (محاسبة، كومبيتر، لغة انكليزية ...) للتواصل: 76662134 جمعية النجدة الإجتماعية - صيدا دورة إدارة مكتب (محاسبة، كومبيتر، لغة انكليزية ...) للتواصل: 76662134 جمعية النجدة الإجتماعية - صيدا للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام معلمة لغة فرنسية تعطي "دروس خصوصي" لجميع الصفوف الابتدائية والمتوسطة في مدينة صيدا - الشرحبيل: 70262627

الخردلي.. شريان حياة جنوبي يستقطب سياحة بيئية

صيداويات (أخبار صيدا والجوار + أخبار متفرقة) - الإثنين 18 أيلول 2017 - [ عدد المشاهدة: 590 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
لم يعد النزول الى النهر بالقوارب الصغيرة التي تسير بالتجديف (الكاياك) مجرد رياضة لها قوانينها وشروطها ومساراتها وسرعاتها، بل تحولت في مجرى نهر الخردلي في الجنوب اللبناني الى شكل من أشكال الترفيه وعامل جذب للسياح من مختلف المناطق ووسيلة للتعريف بالسياحة البيئية واهميتها.
على ضفة النهر بمحاذاة طريق النبطية – مرجعيون، وقبيل الوصول الى حاجز القوات الدولية الذي ينقلك الى منطقة عملها، تفاجأ بمكان فسيح تظلله الأشجار الحرجية وتتوزع في ارجائه مقاعد خشبية، وتتواصل اشجاره بأغصانها وبحبال متدلية للتسلق بها وعبرها الى عدة خيام وكابينات للنوم والاستراحة تشبه الى حد ما العرزال التقليدي مع بعض التعديل والتحديث عليه.
مع نهاية عطلة كل اسبوع، يعجّ المكان بالزوار اللبنانيين وغير اللبنانيين ومن بينهم مغتربون وسياح عرب لتمضية يوم ممتع في رحاب الطبيعة والاستمتاع بركوب القوارب وعبور النهر بها، وتصبح المتعة مضاعفة بالنسبة لمن تكون التجربة الأولى لهم. اما من اعتاد التردد الى هذا المكان فلا يمل من زيارته حتى كل اسبوع (ممن يقيمون في مناطق قريبة نسبياً) لأنهم يجدون فيه متنفساً وترويحا عن النفس بعد اسبوع عمل شاق، فيرتمون في احضان الطبيعة، ويلهون في مياه النهر ويأكلون ويأخذون قيلولة في فيء اشجارها.
ويقول علي عواضة مؤسس الـ«كاياك» في لبنان: «اتيت الى بلدي لبنان من فرنسا مثل اي شخص يحلم بوطن جميل في تسعينيات القرن الماضي. وبوصول الرئيس الشهيد رفيق الحريري الى رئاسة الحكومة والذي دعا حينها كل اللبنانيين في الداخل والخارج لبناء الوطن، حملت خبراتي وأتيت الى لبنان وباشرت العمل بتأسيس لعبة الكاياك، وكان النشاط الاول في العام 1993 على نهر الكلب لننتقل الى نهر ابراهيم والى نهر الاولي في صيدا ونهر العاصي، واليوم نحن في جنوب لبنان وتحديدا مجرى نهر الليطاني عند جسر الخردلي القريب من الحدود مع العدو الاسرائيلي وبادرنا الى تغيير صورة الخردلي من مكان غير آمن الى مشروع تنموي الا وهو السياحة البيئية». 
ويضيف عواضة: هنا الجمال نقطة التقاء. فمجرى نهر الخردلي قريب من بيروت وصيدا وصور، وبطبيعة الحال هو الاقرب الى مدينة النبطية ومرجعيون. واغلبية الشباب يحبون العمل البيئي في مكان رحب يحمل بصفاته كل ما هو بيئي – نهري وبري في آن. وجمال لعبة الكاياك انها تقوي الشخصية وتعطيه الثقة بالذات اضافة للعنصر الاهم ان الخليط المشارك في اللعبة والسياحة البيئية هم من مكونات الشعب اللبناني والعربي. 
ويقول: هذا المكان الكثيف الاشجار الذي تستوطن فيه كل انواع الطيور اصبح مقصدا تحت عنوان ممارسة هواية «الكاياك» فباتت المنطقة تعني لهم أكثر، مطالبا الدولة باعطاء السياحة حقها من خلال إدراج هذا المكان الجميل على خارطة وزارة السياحة.
@ المصدر/ موقع جريدة المستقبل 

 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 939972432
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة