صفحة عقارات صيدا سيتي
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
ألوان وألحان مركز لتعليم الرسم والعزف على البيانو بالإضافة إلى تلوين تحف من السيراميك - 57 صورة للإيجار شقة طابق ثاني مساحة 200 متر مربع في بناية خاصة - آخر تعمير حارة صيدا مركز اشبيليا الثقافي - صيدا قدم عرضا خاصا لفيلم "يا عمري" وحوار مع مخرجه هادي زكاك بحضور بهية الحريري - 14 صورة المحكمة العسكرية تحاكم رقيبا بجريمة قتل زوجته وعشيقها أبو عرب تفقد مخيم المية ومية: للجهوزية وتحقيق الأمن الكامل للأهالي روتارأكت صيدا أقام "bake sale‏" ونشاطا بيئيا في سبوت صيدا - 29 صورة الإعلان من سراي صيدا عن صدور أول مجموعة سندات لبيوت التعمير بعد انتظار دام ستة عقود - 28 صورة التواصل مع الجمهور وتعزيز الثقة بالنفس مع سفير الإعلام العربي في لبنان الصحافي زكريا فحام إمرأة لا يمكنها فتح يديها بسبب استخدام الهاتف بكثرة + فيديو وزارة الثقافة أعلنت عن بدء قبول طلبات الترشح للمشاركة في بينالي البندقية اللواء أبو عرب يلتقي وفد الجهاد الإسلامي في مكتبه بعين الحلوة - 3 صور شبكة المؤسسات التربوية في لبنان تطلق سلسلة كتب للتربية الإسلامية - 7 صور أسامة سعد يستقبل وفدا من الجمعية اللبنانية لمرضى التصلب اللويحي ومدير أكاديمية رفيق يونس - 4 صور ابتكار ضمادة تراقب نوم المرضى توقف أساتذة العلوم الاقتصادية -1 عن التدريس استنكارا للتعرض لمديرها لماذا تزيد حاسة الشم عند الحوامل؟ وكيف يتغلبن عليها؟ شاب مفقود من بلدة عين الذهب العكارية الدفاع المدني: سحب زورق لصيد الأسماك في صور إطلاق مهرجان تيرو الفني الدولي في المسرح الوطني اللبناني - 5 صور كهرباء لبنان: عزل الباخرة فاطمة غول من أجل فصل إسراء سلطان
World Gym: Opening Soon In Saidaشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةللبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةمؤسسة مارس / قياس 210-200جديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةDonnaاشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراً
4B Academy Ballet

​صيدا و(الشهاب) يستقبلان رمضان المبارك!

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الثلاثاء 30 أيار 2017 - [ عدد المشاهدة: 1955 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم منح شهاب - موقع صيدا سيتي:

(نور على الأرض! ونور في السماء! هذا رمضان! شهر الرحمة والدعاء! شهر أشرق فيه فجر الإسلام! فأضاء بنوره الظلماء)!.. وان من أجلَّ أركانه على المؤمنين (كتاباً موقوتاً) صوم شهر رمضان لعظم مزاياه الفردية والاجتماعية والمادية والروحية.. والناس به ذوي حظ عظيم من سعادتي الآخرة والأولى! ذلك أن الصوم يحرّك قوى النفس ما يبحث فيها الإستبسال في مقاومة الخطوب، والحزم عند لقاء المكايد، والثبات أمام العواطف العاصفة، فلا يجعل الآفات تحيط بها وتغلبها على أمرها وتفقدها وجودها.. من هنا نفهم سرَّ قول الرسول صلى الله عليه وسلم (كل عمل ابن آدم له، الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمئة ضعف، قال الله عز وجلَّ: إلاَ الصيام فإنه لي وأنا أجزي به: إذا ترك شهوته وطعامه وشرابه من أجلي) وحق للصائم الذي هذا شأنه أن ينال الأجر الجزيل!
​فالصوم ينمَّي في الصائمين يقظة الحسَّ الروحي! نمواً حسناً ويظهر على الصائم ظهوره جلياً! وقد ذاق ألم الجوع وذكرت نفسه أخاه البائس المسكين الذي لا يجد ما يستعين به على إرضاء حاله المتململ الباكي، وفسّر دموعه المنحدرة، وأناته المتكرره، تفسيراً صادقاً، وسمع هيمنة الحديث الشريف (من أفطر صائماً كان له مثل أجره، غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء) فهدهد آلام أخاه، ووصل حلقة الهناء إليه، بحلقة البلاء عنه؟!..
​تلك هي ميزة عظمى من ميزات الصوم! التآلف والتآخي تربطهما الزكاة بميثاق الايمان! وقد عزت الزكاة بالإرادة وأصبح الصائم أهلاً في زكاته على الصدق في فعل الخيرات! وهو يذكر حقاً بأن له اخوة في بابا السرايا، وضهر المير، ورجال الاربعين، وبوابة الفوقا، والمصلبية، وساحة الأمبير، وفي عبرا والتعمير، وفي (البركسات) و (الفيلات) وفي حارات السبيل والكشك والكنان، وكم هم بحاجة الى عطف وحنان؟ وفي البرغوت وقد ترك الأهل مساكنهم والبيوت؟ بعد أن أصيبوا أطفالهم بضيق التنفس من (سموم النفايات المطمورة في حوض الماء أمام كل الفعاليات الصيداوية) فهذا صغير يصارع الموت لأجل البقاء في صيدا الذي أحبّها ؟؟.. والنازحون (الأشقاء) وقد تركوا بلادهم هرباً من الذل والظلم والبطش؟ وضرب بهم الجوع والعطش وفي مخيم (عين الحلوه) كبار وصغار ينامون في الفلاء؟وكان في ذلك بلاء؟ ما خلفته الاشتباكات الأخيرة عليهم من خراب ودمار؟ وهم يناجون رب السماء؟! وكم بحاجة الى العون في رمضان! والعطاء!!
​فيا أيها الصيداويون! لا تنسوا اخوانكم – جميعاً – في شهر الخيرات من زكاة أموالكم وزكاة أعمالكم فان الله تعالى يبارك لكم في صحتكم وحياتكم وأعماركم والرأفة تلد الرحمه.. ولتكن زكاتكم عاجله، فاعله وهي موجبة العطاء (اليد باليد) فان أصابع اليد الخمسه المبللة بدموع الرضى  وضاءة في القبر لكم في طلب الرحمة! لقلب رحيم!


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 879596727
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة