صيدا سيتي

ما هو نوع الألم الّذي تريده؟ (بقلم نهلا محمود العبد) حفل تدرج أحزمة لطلاب فريق نادي كاراتيه مسجد ومجمع سيدنا علي بن أبي طالب/ الفيلات‎ أسامة سعد: نؤيد الثورة الشبابيّة والشعبية حتى النهاية، وصيدا مفتوحة لجميع اللبنانيين مركز ألوان يختتم مشروع الشباب باحتفال فني ورياضي في عين الحلوة صيدا اجتازت قطوع "البوسطة" .. فهل يجتاز حراكها التداعيات! - صورتان بوسطة الثورة على أبواب صيدا .. فهل تدخلها؟ سعد: "بوسطة الثورة" مرحّب بها بصيدا وأنا بطريقي الى الأولي لأخبر المتظاهرين بذلك هل كشفت "بوسطة الثورة" هوية "الحراك " في صيدا ؟؟!! انقسام المحتجين في صيدا بين مؤيد لاستقبال "بوسطة الثورة" ومعارض لها منتدى صيدا الثقافي الاجتماعي يدعوكم لحضور الاحتفال الديني إحياء لذكرى مولد سيد المرسلين أسامة سعد: لا أحد في مدينة صيدا لديه مشكلة في دخول البوسطة المشهد عند مدخل صيدا الشمالي ع "هدير البوسطة" - 7 صور خلي عينك عالسكري مع المركز التخصصي CDC في صيدا - أسعار مخفضة تفوق نسبة 50% يمكنك الأن ب 16 ساعة فقط وبدوامات تختارها بنفسك أن تكتسب خبرة عملية على برامج محاسبية مع شهادتين مصدقتين الهيئة 302: 170 دولة تُسقط مشروع نتنياهو ترامب لشطب "الأونروا" شو في بعد أحلى من هيك!! لحقوا حالكون شهادات ومستشفيات جمعتْهما "الثورة الشعبية" بعد 30 عاماً... وصورة نسرين وجانيت تُشبه صيدا سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين

عبد الله العمر: على أبواب الصيام باب الحارة أو الريان؟

أقلام صيداوية / جنوبية - الخميس 25 أيار 2017 - [ عدد المشاهدة: 852 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ الشيخ عبد الله العمر: 

ايام معدودة ويأت الضيف الكريم شهر الله العظيم، شهر الصيام شهر رمضان المبارك. الذي خصه الله تعالى من بين كل أعمال العباد بأن جعله له وحده من دون باقي العبادات {كل عمل ابن آدم له الا الصوم فانه لي وانا اجزي به}. وخص له رسول الله عليه الصلاة والسلام بأن ذكر بالحديث الشريف ما خص الله به اهل الصوم (ان في الجنة باباً يقال له الريان لا يدخله الا الصائمون فإذا دخلوه اغلق لا يدخله غيرهم).

وعلى هذا الباب الكريم نقف ليسأل كل واحد منا اي باب سيختار،  ويدخل اليه باب الريان المذكور هنا ام باب الحاره التاسع ام العاشر لا ندري. والذي يعرض على الناس في تكرار واجترار لما قد ملت الناس من تكراره  بصور مختلفة، مل منه الصغار قبل الكبار وهو واحد من عشرات البرامج والمسلسلات التي تعرض اكراما للشهر الكريم. ونحن لا ندري من يكرم من؟ وما إكرام رمضان يكون باشغال الناس قبل الغروب وبعده عن عبادة ربهم وتلاوة كتابه  والقيام للتراوايح، ان هذا يعني اهانة شهرهم المعظم لا اكرامه.

وما يهم الناس من باب الحارة أكثر من المزيد من الشحن والذم فيما بين اصحابه رجالا ونساء. والضرب والشتم واختراع البطولات لما لا ينفع في بناء الأسر المسلمة على منهج الإسلام السوي.

ولو دخل المسلم الصائم باب الحارة هو واهله فهذا يعني انه لن يدخل باباً خصه الله للصائمين، وذلك علمه عند الله تعالى. ولكن لا يجتمع البابان لان باب الحارة باب من ابواب الدنيا ومشاغلها ومشاكلها، ولأن ابناء هذه الامة ذهبوا من الباب الأصلي ودخلوا من ابواب متفرقة، وكل باب دخلوه شغلهم عن الريان الذي هو رمز في كل ابواب الطاعات الاخرى.

وقد ترك أكثر المسلمين باب الجهاد فأصبحوا أذلة في ديارهم، والبسهم الله ثوب الذل والهوان، بتركهم الفريضة هذه. وتركوا باب العلم واستبدلوه بابواب الألعاب والفوازير، ليكونوا في اخر ركب الأمم المتعلمة وهم امة إقرأ.

ان ما اردنا قوله مما ذكرنا ان لا يشغل المسلم نفسه ولا قلبه ولا عقله ولا ينتظر باباً لا يأت الفرج القريب منه، وليقل ما يقوله منشد يناجي ربه (مولاي اني ببابك قد مددت يدي من لي سواك ألوذ به يا سندي).


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917721876
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة