صيدا سيتي

‏ حدّاد "على الحديدة" يلتحق بـ"الخضرجية‎" !‎ أسامة سعد خلال جولة في أسواق صيدا: لمرحلة انتقالية تعالج مختلف الملفات لحفظ الوطن مستقبل مدينة القدس.. مخاطر حقيقية... أ.د. وليد عبد الحي‎ الانماء والاعمار: إنجاز حفر القسم الأخير من النفق المخصص لجر مياه سد بسري محتجون دخلوا سراي صيدا الحكومي والصقوا منشورات على الجدران Charity initiatives seek to ease economic pressures in Sidon اللجان الشعبية والمجلس النرويجي وبحث في تحسين البنية التحتية بجبل الحليب أسامة سعد على تويتر: مهمّشو اليوم... ثوار الغد... لا دولارات ستأتي إلى لبنان: «خُذوا إعاشة»! مدارس خاصة تتخبّط وأخرى تبخّرت مؤونتها 50% حسومات على رواتب الأساتذة مبادرات "التكافل الاجتماعي" في صيدا... تُبلسم معاناة الفقراء والعائلات الـمتعفّفة معمل سبلين يهدّد برجا: أطرد موظّفيكم غزوة الشتاء: الأسوأ لم يأتِ بعد! «بورصة» صرف الموظّفين: 100 ألف مطلع 2020 الرجاء المساهمة ما أمكن في تغطية تكلفة 30 جلسة علاج بالأشعة للمريضة فاتن موسى دعوة لحضور توقيع رواية مرج البحرين لأبو الغزلان شهيب حدد عطلة المدارس بعيدي الميلاد ورأس السنة من مساء 24 كانون الأول وحتى صباح 2 كانون الثاني توقيف عصابة سرقت خزنة أموال ومجوهرات من منتجع سياحي في أنصارية- صيدا "الاونروا" تواجه صعوبة في توجيه "نداء استغاثة":تحرّك فلسطيني لتخفيف معاناة المخيّمات طلاب "الإنجيلية - صيدا": هذا "لبنان الذي نريد"!

المجلس البلدي في صيدا برئاسة السعودي كرم الإعلاميات والإعلاميين - 31 صورة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الثلاثاء 09 أيار 2017 - [ عدد المشاهدة: 2398 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المجلس البلدي في صيدا برئاسة السعودي كرم الإعلاميات والإعلاميين

السعودي : مهنتكم صعبة وخطرة وحساسة وهي مهنة رسالية ووطنية

المصدر/ غسان الزعتري ورئيفة الملاح -  إعلام بلدية صيدا - تصوير أحمد عوض - www.saidacity.net: 

لمناسبة عيد شهداء الصحافة اللبنانية ، وكعادتها كل عام، كرمت بلدية صيدا  برئاسة المهندس محمد السعودي الإعلاميات والإعلاميين في منطقة صيدا فأقامت على شرفهم حفل عشاء في مطعم  واحة دار السلام في الشرحبيل بن حسنة ( بإدارته الجديدة) ، حيث كان في إستقبالهم رئيس البلدية المهندس محمد السعودي ونائبه الأستاذ إبراهيم البساط وعدد من أعضاء المجلس البلدي والمستشارين  ورؤساء المصالح والإدارات واللجنة الإعلامية في المجلس البلدي والمكتب الإعلامي وقيادة الشرطة البلدية وفوج إطفاء صيدا.

ترحيب

استهل الحفل بالنشيد الوطني اللبناني فكلمة ترحيب من رئيس اللجنة الاعلامية في المجلس البلدي الأستاذ محمد قبرصلي فقال :ارحب بكم جميعا في هذه المناسبة. لاشك  إن  مهنتكم صعبة وقد إستشهد فيها الكثير من الإعلاميين.. ونحن نحيي الصحافة في لبنان بعيد شهدائها . نحن أمام منعطف هام على صعيد الإعلام والصحافة هي اليوم في أزمة بل هي في خطر.

 نقوزي

ثم تحدث عميد الإعلاميين في صيدا الأستاذ نزيه النقوزي فألقى كلمة المحتفى بهم وقال: ليلة جميلة مع اصدقاء وأحباء نلتقيهم في كل عام انه يوم عيد شهداء الصحافة اللبنانيه هذا التكريم الذي أضحى تقليدا سنويا من بلدية صيدا رئيسا وأعضاء، فشكرا من القلب لبلدية صيدا ولرئيسها وسائر اعضاء المجلس البلدي.

صحيح ان مهنتنا اليوم باتت على شفير الهاوية، منهم من اقفل ومنهم من يستعد للاقفال واخرون قلصوا الرواتب لكن الصجافي في  مدينة صيدا خاصة والجنوب عموما لا يمكن له ان يتخلى عن خدمة المجتمع اللبناني.

صحيح ان هناك اصدقاء ورفاق قد انهوا العمل لكنهم استعدوا لعمل جديد عبر مواقع التواصل وهذا شيء مهم بالنسبة للاعلام في صيدا والجنوب.

اليوم يعيش لبنان في أزمة ونحن اذ ندعو الله ان يفرج همه وان يتوفق السياسيون في انضاج قانون انتخابي عادل يلبي طموحات كل اللبنانيين.

على صعيد صيدا فإن البلدية منذ ولاية الرئيس السعودي الأولى ومستمرة مع الولاية الثانية   وهي تقوم بانجازات جيدة جدا لا يمكن ان يتغاض عنها انسان، مهما كانت ميوله السياسية والفكرية.  الا أن من يعطي ارشادا معينا فليس انتقادا.  هناك انجازات كثيرة لكن بحاجة الى متابعة ورقابة حتى يكون الانتاج ممتاز لا تشوبه شائبة.  فنأمل ان تكون الفترة القادمة اكثر انتاجا مع رقابة شاملة حتى لا يكون هناك اي اشكال او اعتراض او اي نقد، وإن وجد فهو نقد الحبيب للحبيب ، النقد لا يمكن أن يكون جارحا مع بلدية اثبتت وجودها واثبتت قيادتها برئاسة الرئيس محمد زهير السعودي.

في هذه المناسبة يسعنا ان نستذكر  شهداء الصحافة وزملاء أعزاء في صيدا ممن غابوا عنا بجسدهم ولكنهم باقون في ذاكرتنا ووجداننا من  نسيب البزري الى نبيه باشو الى عبد الغني الجردلي الى عبد الحميد ابو ظهر والى حسن جوني فقد قدموا الكثير لصيدا وصيدا ستبقى تذكرهم في كل لحظة

السعودي

ايها الاخوة أيها الزملاء، لا يسعني في هذه المناسبة إلا وأن أحيي جهودكم الجبارة في خدمة صيدا وأهلها مواكبة العمل البلدي بكل تفاصيله وحذافيره.. فشكرا لكم والمناسبة التي أرادتها بلدية صيدا لتحتفي بكم  في شهر أيار من كل عام هي مناسبة نبيلة ووطنية عيد شهداء الصحافة اللبنانية .. ونحن نشاهد  كم  يعاني الصحافيون في العالم من أجل السعي لتنوير الرأي العام بالحقائق والكثير من الصحافيين دفع حياته ثمنا لمبادئه  وضحوا بأرواحهم في سبيل المجتمع.

مهنتكم صعبة وخطرة وحساسة وهي مهنة رسالية ووطنية بكل ما تعنيه الكلمة، وتكريمكم من قبل بلدية صيدا هو واجب و أمر مبدئي وتقدير وعرفان لكم ، ويجب أن يتم تكريمكم ليس من قبل البلدية فقط وإنما من كل الناس من الصيداويين واللبنانيين جميعا الذين انتم على تماس يومي معهم ومع قضاياهم .

لشهداء الصحافة الرحمة ولكم أنتم المحتفى بكم كل التوفيق والنجاح في مهمتكم الوطنية.

وفي الختام كانت مداخلات من عدد من الإعلاميين المحتفى بهم ومن أعضاء المجلس البلدي.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919458456
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة