صيدا سيتي

المكتب التربوي للتنظيم الشعبي الناصري: تحصين الجامعة اللبنانية من تحصين الوطن وزارة الصحة: 21 إصابة جديدة قوى الأمن: يُستثنى من وضع الكمامة السائق إذا وجد منفرداً في مركبة أو الأشخاص من ذات العائلة في مركبة واحدة البزري يدعو لخفض عدد نواب حاكم مصرف لبنان ولدفع رواتبهم من زعماء طوائفهم أسامة سعد يتلقى المزيد من الاتصالات للتهنئة بعيد الفطر ترقب في اليومين المقبلين.. مخباط لا يستبعد موجة ثانية لـ"كورونا" في لبنان إعلام الداخلية يؤكد إلزامية وضع الكمامة واحترام المسافات الامنة عطلة العيد مستمرة.. كم بلغ سعر الدولار للتحاويل النقدية اليوم؟ بتوجيهات من الرئيس: اعادة تاهيل وصيانة شبكة الكهرباء الرئيسية المغذية لمخيم عين الحلوة حزب الله في صيدا هنأ بعيدي الفطر والتحرير وعرض حصيلة التقديمات الاجتماعية خلال رمضان فوج الإنقاذ الشعبي: إرشادات لإعادة الاتزان الغذائي بعد انتهاء شهر الصيام‎ العاملات المنزليات في لبنان أمام خيارات أحلاها مرّ... تفاصيل رحلات العودة أزمةٌ قد تُغرِق لبنان بالظّلام.. المولّدات تواجه صعوبة الإستمرارية! توقيف أربعة مطلوبين بجرائم ترويج مخدرات وتعاطيها وسرقة وإطلاق نار في صيدا القديمة إنقاذ غريقين على المسبح الشعبي في صيدا الأونروا حددت شروط الإحالة إلى مركز العزل الطبي في سبلين حسن: مليون كمامة ستوزع مجانا بالتعاون بين وزارتي الصحة والداخلية للبيع شقتان مع مطل جبلي لا يحجب في منطقة بقسطا - الشرحبيل تمديد عروضات التصفية العامة على جميع الملبوسات بسبب الإقفال في محل Bonita cutie للبيع شقة في القريّة + للبيع شقة مع حديقة في القريّة (شرق صيدا - منطقة راقية)

جمال شبيب: رجب شهر الإستعداد لإستقبال رمضان‎

أقلام صيداوية - الأربعاء 29 آذار 2017 - [ عدد المشاهدة: 766 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ إعداد الشيخ جمال الدين شبيب: 

شهر رجب من الأشهر الحرم التي قال الله عنها {إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ} [التوبة:36]
وقد حذرنا الله تعالى فيها من الظلم فقال {فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ}.
والظلم في كل الأحوال محرم لكن في هذه الأشهر أشد حرمة وأكبر جرمًا.
وظلم النفس يكون بالمعصية وترك الطاعة، فيجب  أن يتوقف الإنسان تمامًا عن كل معصية لا ترضي الله تعالى، وأن يفعل كل واجب عليه تجاه الله.
والظلم من أكبر الذنوب التي تهلك صاحبها في الدنيا والآخرة، وتسبب عدم محبة الله للعبد قال الله: {وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ} [آل عمران:140]
- والظلم ثلاثة أنواع:
الأول: ظلم لا يغفره الله تعالى، وهو الإشراك بالله {إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ} [لقمان:13].
الثاني: ظلم يغفره الله تعالى بإذنه، وهي الذنوب بين العبد وربه.
الثالث: ظلم لا يتركه الله ولا يدعه، وهو ظلم العباد بعضهم لبعض، فسيحاسبون حتمًا على ذلك يوم القيامة.
 وفى هذا المعنى قال رسول الله عليه وسلم سائلًا أصحابه «أتدرونَ ما المُفلِس؟ قالوا المفلِسُ فينا يا رسولَ اللَّهِ من لاَ درْهمَ لَهُ ولاَ متاعَ، قالَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ: المفلسُ من أمَّتي من يأتي يومَ القيامةِ بصلاتِهِ وصيامِهِ وزَكاتِهِ، ويأتي قد شتمَ هذا، وقذفَ هذا، وأَكلَ مالَ هذا، وسفَكَ دمَ هذا، وضربَ هذا، فيقعدُ فيقتَصُّ هذا من حسناتِهِ، وَهذا منحسناتِهِ، فإن فنِيَت حسناتُهُ قبلَ أن يُقتصَّ ما عليْهِ منَ الخطايا أُخِذَ منخطاياهم فطُرِحَ عليْهِ، ثمَّ طُرِحَ في النَّارِ» (رواه الترمذي).
ورجب هو سهر الاستعداد لاستقبال شهر رمضان:
قال الله تعالى {وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ} [آل عمران:133]، فهذا أمر من الله بأن نتسابق وأن نتسارع في تحقيق أعلى الدرجات الإيمانية، وهذا السباق يحتاج إلى تدريب واستعداد شاق لتحقيق الفوز في المحافظة على الطاعات والعبادات وخاصة عبادة الصيام في رمضان.
لذلك يستحب الصوم فيه.
ورجب شهر التدرب على قيام الليل لو لم تكن من المحافظين على  قيام الليل فابدأ من الآن ولو بركعتين ثم تزيد.
وهو شهر قراءة وتدبر القرآن الكريم.
باختصار انه شهر المحافظة على العبادات المختلفة وترك العادات السيئة والمحرمة.
وفقنا الله واياكم لكل خير وبارك الله لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان المبارك بمنه وكرمه آمين.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 931387961
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة