صيدا سيتي

السفير دبور يلتقي اليوسف: بحث مختلف الاوضاع الفلسطينية في الداخل وفي مخيمات لبنان انخساف طريق بشاحنة محملة أخشابا في المدينة الصناعية في سينيق! ما بقا قادر تطعمي عيلتك؟ نحن معك "إيد بإيد سوا" ما تخجل تطلب لأن صيدا بتوحدنا للبيع شقة طابق سادس بناء جديد - بناية دندشلي في صيدا - ساحة الشهداء للبيع شقة طابق سادس بناء جديد - بناية دندشلي في صيدا - ساحة الشهداء مطلوب موظفة إستقبال وسنترال لمؤسسة في صيدا الشهاب وملامح الزمن؟ كيف يمكن صناعة التغيير الايجابي في مجتمعنا العربي؟ (بقلم آية يوسف المسلماني) للبيع شقة في منطقة الجية - أول زاروت مع إطلالة بحرية لا تحجب (نقبل شيك مصرفي) للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة مركز صيدا في جهاز الدفاع المدني للجمعية الطبية الإسلامية يعلن عن فتح باب الانتساب والتطوع اشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراً مطلوب شريك مستثمر لمشروع مطعم في صيدا شقق مدروسة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا شقتك جاهزة مع سند في الهلالية - الدفع نقداً بالليرة اللبنانية بسعر الصرف الرسمي للدولار Needed: IT Officer - Part Time Job - Saida الحاج أبو علي الجعفيل: شقق ومحلات وأراضي ومقايضة 70129092 بناية الفوار للشقق المفروشة مع مطل على البحر والجبل

عين الحلوة: إجراءات الجيش تثير «ملاحظات» فلسطينية

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الخميس 03 تشرين ثاني 2016 - [ عدد المشاهدة: 1328 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
عين الحلوة: إجراءات الجيش تثير «ملاحظات» فلسطينية

المصدر: محمد صالح - موقع جريدة السفير

ما إن باشر الجيش اللبناني بناء أبراج المراقبة والسور الإسمنتي على الخط الغربي لعين الحلوة في المنطقة التي تُعرف بـ«الجورة الحمرا ـ السكة»، حتى توتر الوضع الأمني في تلك المنطقة خلال اليومين الماضيين، وسط سيل من الشائعات الأمنية التي ترافقت مع ضخ معلومات تحريضية ضد الجيش اللبناني عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
مصادر مواكبة أشارت إلى أن معظم الفصائل شاركت، وإن بنسب متفاوتة، في تلك الشائعات، وتخلّلت ذلك موجة نزوح لعدد من العائلات المقيمة في تلك المنطقة، لاسيما بعد التهديدات بإطلاق النار من المخيم على الجيش، مع استنفار بعض الشبان بأسلحتهم بينهم عدد من الإسلاميين المتشددين.. مع العلم ان تلك المنطقة التي يستهدفها الجيش بإجراءاته يتردد عليها افراد من «جند الشام» من وقت الى آخر.
وتشير المصادر الى «ان القوة الامنية استدركت الأمر وانتشرت في تلك المنطقة، ومنعت أياً كان من الاقتراب، وهدّدت بإطلاق النار على كل من يحاول التعرض للجيش».
وفي المقابل، عملت القيادة السياسية الفلسطينية على تهدئة الوضع ونفت وجود حالات نزوح ودعت السكان الى الهدوء. وتدخل قائد قوات الأمن الوطني الفلسطيني صبحي ابو عرب ومسؤول «عصبة الأنصار الإسلامية» أبو طارق السعدي وطالبا المسلحين بعدم تصعيد الموقف أو الاستنفار قبالة الجيش.
وتؤكد المصادر «أن الجيش اللبناني كان قد وضع الاسبوع الماضي المرجعيات الفلسطينية في أجواء الإجراءات المنوي إقامتها من بينها السور وأبراج المراقبة مع استحداث نقاط عسكرية وتحصينات إضافية، وقد ابلغ الجميع بأن الهدف منها منع تسلل مجموعات من السلفيين المتشددين للقيام بأعمال إرهابية فوق الاراضي اللبنانية ولحماية الخط الساحلي الذي يربط صيدا بالجنوب».
وتشدد المصادر على «أن الجيش اللبناني عمل خلال اليومين الماضيين على امتصاص كل ردات الفعل ولم ينجرّ إلى أي عمل امني او استفزاز»..
وتم رصد أكثر من اجتماع ولقاء في ثكنة الجيش اللبناني في صيدا بين رئيس فرع مخابرات الجنوب العميد خضر حمود وبين القيادة السياسية والأمنية الفلسطينية والتي أفضت جميعها إلى تبريد الأجواء.
مصادر فلسطينية أشارت إلى «أن العميد حمود كان مرناً للغاية واعداً بمراعاة بيوت السكان المجاورة للأبراج، ونحن على استعداد لتعديل بعض النقاط اللوجستية شرط ألا تتأثر خطة حفظ الأمن المرسومة».
وقد تمّ تشكيل لجنة من القيادة الفلسطينية والجيش اللبناني للقيام بجولة ميدانية لتفقد الوضع على الأرض.
وبالفعل، جال وفد أمني لبناني فلسطيني مشترك، ميدانياً على مناطق بناء السور والأبراج في منطقة السكة ـ الجورة الحمراء غرب المخيم.
ضمّ الوفد عن قيادة الجيش مسؤول فرع مخابرات الجيش في منطقة صيدا العميد ممدوح صعب وقائد اللواء الأول في الجيش العميد الركن ميلاد اسحاق، وقائد فوج الهندسة العميد عبد الله حوراني. وترأس الوفد الفلسطيني قائد قوات الأمن الوطني الفلسطيني صبحي ابو عرب وقائد القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة في لبنان منير المقدح وعدداً من أعضاء القيادة السياسية الفلسطينية.
مصادر الوفد أشارت إلى «أن نتائج الجولة كانت إيجابية، وقد أبدت القيادة الفلسطينية عدداً من الملاحظات على بناء أحد الأبراج وتمنّت إبعاده بعض الشيء عن البيوت السكنية، كما أنها أبدت تفهماً للغاية التي أملت على الجيش الإسراع في اتخاذ تلك الإجراءات».
وأعلنت المصادر «أن الجيش وعد بإجراء تعديل في إحدى نقاط بناء السور المتعلقة ببرج مراقبة».


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 922959544
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة