صيدا سيتي

طقس نهاية الاسبوع ليلاً.. هذا ما شهدته المصارف فجأة على اي تسعيرة افتتح الدولار صباح اليوم؟ إنطلاق "العدّادات الذكيّة"... والعبرة بالجباية! ركود تجاري في صيدا .. يُفاقم الدولار الجمركي والغلاء مياه الجنوب: توقف استقبال طلبات المشتركين بسبب اقفال السنة المالية عطلة المدارس في أعياد الميلاد ورأس السنة البساط: لا ارتفاع في أسعار منتجات الصناعات الغذائية اللبنانية مع تطبيق دولار جمركي بـ15 ألف ليرة لجنة تنظيم المدينة في "صيدا تواجه" تفقدت برفقة الشريف الوسط التجاري وإجراءات تنظيم شوارعه وأسواقه نجاة فلسطينية من إنهيار أجزاء من سقف منزلها في عين الحلوة - صيدا جريمة الزرارية تكشف النقاب عن قاتل الشاب شحادة رجب مكتب VIP BOB TAXI يعلن عن حاجته لسائقين بدوام كامل أو جزئي للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - مقابل صيدلية مشموشي SOCKITTA Cool Socks: Buy Any 2 Socks - Get 1 Free الحدث التجاري الكبير في مدينة صيدا: افتتاح معرض الضحى للملبوسات والأحذية الأوروبية - سينيق لأول مرة في صيدا: المطبخ التركي الأصيل Turkish BBQ بلش المونديال مع عودة "تورتي غلاس" .. رجعت أيام زمان زاهر بعاصيري للتعهدات الكهربائية والطاقة الشمسية وكل لوازم الكهرباء مطلوب صيدلانية للعمل في صيدلية في صيدا مبارك افتتاح مؤسسة طلال القبرصلي التجارية - موزع معتمد لماركة Squad-Shine

يوم صيدا المتوتّر: إشكالات.. قتيل وانتحار وجرحى

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الإثنين 26 أيلول 2022
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
شهدت مدينة صيدا، على مدى 24 ساعة، سلسلة من الأحداث والإشكالات، الغريبة عن نسيجها الاجتماعي والأخلاقي وبيئتها، والمرفوضة من المُواطنين والفاعليات والقوى الصيداوية.
بعض هذه الأحداث المُتعمدة، التي تُعبر عن «فلتان»، كان الحسم فيها سريعاً، ما ترك ارتياحاً بعدم السماح بـ»التفلت» الأمني والاعتداء على المُواطنين وكراماتهم.
ويُسجّل لمُدير عام الأمن العام اللواء عباس إبراهيم زيارته للجريح في القوّة الضاربة في الأمن العام أحمد فاعور، الذي نُقِل إلى «مُستشفى حمود الجامعي» بعد الاعتداء عليه، وإعطاء التعليمات الصارمة إلى القوّة الضاربة في الأمن العام لتوقيف المُعتدين، وهو ما تمَّ خلال ساعات قليلة.
يوم أحداث طويل
وفي استعراض لشريط الأحداث، التي شهدتها عاصمة الجنوب، فقد تعرّض العنصر في القوّة الضاربة في الأمن العام أحمد فاعور إلى الاعتداء عند تقاطع سبينيس في صيدا، ما أدى إلى إصابته بجراحٍ، نُقل إثرها إلى «مُستشفى حمود الجامعي» للمُعالجة، كما أصيب عدد من أفراد عائلته.
سريعاً وصل اللواء إبراهيم إلى المُستشفى، وعاد الجريح فاعور، وأعطى التعليمات الصارمة بتوقيف المُعتدين، وهو ما تم، حيث تم توقيف 5 أشخاص شاركوا في الاعتداء، هم: محمد ديب الزينو، مصطفى الزينو، أحمد الزينو، حسن مصطفى الزينو وأحمد الدبسي، وأحيلوا للتحقيق معهم بإشراف القضاء المُختص.
- إقدام شاب من آل الصوص على طعن القاصر محمد أحمد المحمد (مواليد 2004، وهو من العشائر العربية)، بسكين بالقرب من محطة أبو مرعي بالهلالية - صيدا، حيث نقل إلى «مُستشفى قصب» - الهلالية، قبل أن يُعلن عن وفاته، فحضرت إلى المكان القوى الأمنية وباشرت بفتح تحقيق بالحادث، فيما قامت وحدات من مُخابرات الجيش اللبناني والقوة الضاربة في الأمن العام وفرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي بحملات دهم بحثاً عن الجناة.
- وقوع إشكال في «كافيه زويا» في صيدا - وقوع إشكال كبير وتضارب في السوق التجاري داخل مدينة صيدا - تعرّض شاب للضرب أمام أشكمونات الصباغ في صيدا - اندلاع حريق في محطة عنتر بالقرب من صيدلية مرجان - انتحار شاب بإلقاء نفسه من الطابق التاسع في منطقة الهلالية - اجتياح سيارة من نوع رانج روفر عدداً من السيارات والمارة وصرافي الدولار المُتواجدين أمام دوار مكسر العبد بالقرب من جامع الحريري - عند مدخل صيدا الشمالي، بعدما فقدت سائقتها السيطرة عليها، ما أدى إلى وقوع 3 جرحى، هم : ع.ل من مواليد 1995، غسان ب، و م.ح، كذلك وقعت أضرار مادية في أكثر من 7 سيارات ودراجة نارية كانوا في المكان، وحضرت فرق الإسعافات التابعة لـ»الصليب الأحمر اللبناني»، «فوج الإنقاذ الشعبي» و»جمعية الشفاء» وعملوا على نقل الجرحى إلى مُستشفيات: «لبيب الطبي»، «حمود الجامعي»، و»الهمشري».
إبراهيم والحريري
وزار اللواء إبراهيم على رأس وفد من المُديرية العامة للأمن العام، رئيسة «مُؤسسة الحريري للتنمية البشرية المُستدامة» بهية الحريري في دارتها بمجدليون، حيث ضم الوفد المُرافق: العميد يوسف مدور، العقيد خطار نصر الدين، العقيد عبد الرحمن عيتاني، العقيد علي حطيط، المقدم جورج موسى والرائد زياد الأسطة، وجرى خلال اللقاء التداول في الأحداث التي شهدتها صيدا عصر الجمعة وتداعياتها. 
إثر اللقاء، قال اللواء إبراهيم ردّاً على سؤال حول الوضع الأمني في المدينة: نحن مُطمئنون للوضع الأمني، وجئنا نشكر السيدة «أم نادر» على الموقف الذي اتخذته وزيارتها للعسكري الجريح في المُستشفى، وهذا الشيء يثبت أن بيت الحريري هو بيت الدولة فعلاً».
وكانت الحريري قد عادت العنصر الجريح أحمد فاعور في «مُستشفى حمود الجامعي» مُطمئنة إلى حالته الصحية، ومُعربة عن تضامنها معه ومع العائلة ومُتمنية له وللمُصابين منهم الشفاء العاجل، وذلك بحضور الدكتور ناصر حمود، واستنكرت الحريري  الاعتداء على فاعور وعائلته وجريمة قتل الشاب محمد المحمد في الهلالية.
وقالت: «ما حصل في صيدا من اعتداء على عنصر الأمن العام احمد فاعور وعائلته، وازهاق روح الفتى محمد المحمد، وما رافقها من مُمارسات «بلطجية» ومن مشاهد دموية، وإمعان في الإيذاء والإصرار على القتل، بلا رادع أو وازع، هي جرائم موصوفة، مُستنكرة ومرفوضة بشدة، ولا يمكن أن يقبلها عقل أو يتحملها شعور، وهي غريبة عن المدينة وقيمها وأخلاقها، والمطلوب إزاء هذه الجرائم، هو إقامة القانون ومُحاسبة المُعتدين وإنزال أشد العقوبات الرادعة لهم ولكل من تسول له نفسه أن يستبيح حياة المواطن وأمن واستقرار المدينة».
سعد
من جهته، رأى الأمين العام لـ»التنظيم الشعبي الناصري» النائب الدكتور أسامة سعد أن «أحداث التفلت الأمني التي حصلت في صيدا، وأدت إلى سقوط ضحية وعدد من الجرحى، قد زادت من شعور الناس بالقلق تجاه الأوضاع السائدة، كما أضافت إلى المعاناة من الظروف المعيشية المأساوية، ومن الانهيارات على مختلف الصعد، معاناة جديدة».
واعتبر أن «التفلتات الأمنية على ارتباط بالأزمات والانهيارات التي أوقعت المنظومة الحاكمة البلد في جحيمها الذي يفضل عليه البعض ركوب زوارق الموت. كما أنها نتيجة التراخي من قبل الأجهزة الأمنية وغيرها من مؤسسات الدولة التي أصابها الضعف والوهن وتردي الأحوال».
آل الصوص يتبرّأون..
كما صدر عن علي داود الصوص بيان باسم آل الصوص، أعلن فيه البراءة مما اقترفه محمود الصوص وأخوه، جاء فيه: «نتقدم بخالص العزاء والمواساة إلى عشائر وادي خالد ونعزيهم ونشدد علي أيديهم ونقف بجوارهم في مصابهم الجلل، ونتبرأ أمام الله وأمامكم من هذا المجرم القاتل محمود الصوص وأخوه لقد خالفوا كل قيم الأخلاق والدين والقيم والإنسانية وضربوا بها عرض الحائط».
وتابع البيان: «أتقدم إليكم أنا علي داود الصوص نيابة عن آل الصوص جميعا بمد يد العون والمساعدة بكل ما املك من قوه لتسليم الجاني وكل من تورط معه في هذا الفعل المؤسف الشنيع إلي يد القوي الأمنية والقضائية حريصين كل الحرص علي الا يذهب دم فقيدكم هدراً، وانا ينال القاتل المجرم وكل من عاونه الجزاء العادل  حتى يتم ردع كل من تسول له نفسه تكرار هذا الفعل الشنيع، سائلين الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته».
الأمن الفرعي
هذا، وستكون الأحداث الأمنية على طاولة مجلس الأمن الفرعي في الجنوب، الذي سيعقد اجتماعاً طارئاً له عند الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم (الاثنين) في سراي صيدا الحكومي للبحث في الوضع الأمني في مدينة صيدا، برئاسة أمين سر محافظة لبنان الحنوبي نقولا أبو ضاهر نيابة عن محافظ الجنوب منصور ضو الموجود خارج لبنان، وبمشاركة النيابة العامة الاستئنافية وقادة الاجهزة الامنية والعسكرية في الجنوب.
المصدر | ثريا زعيتر - اللواء
الرابط | https://tinyurl.com/2p8bdj4v

 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 951479557
لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2022 جميع الحقوق محفوظة