صيدا سيتي

محتجون اعتصموا امام فرع مصرف لبنان في صيدا الهلال الأحمر الفلسطيني نفذ مناورة تدريبية ومحاكاة تمثيلية لحدث أمني في عين الحلوة أسامة سعد: هل سيكون سمير الخطيب الأصيل أو واجهة ليأتي الأصيل لاحقاً؟ سقوط 3 جرحى نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام القريّة بصيدا جفرا تكرِّم شباب مشروع النَّظافة في عين الحلوة‎ البزري: أي حكومة لا تلحظ في بيانها محاسبة الفاسدين ومن سرق أموال الناس ساقطة الترياقي: خلفية غير نقابية لـ" لقاء نقابي"! رئيس اتحاد نقابات العمال والمستخدمين في صيدا والجنوب عبد اللطيف الترياقي :لم يتخل الاتحاد عن مهامه يوما لجهة متابعة قضايا العمال والعمل صيدا التكافل... صيدا العائلة الواحدة في السراء والضراء!!!! (كامل عبد الكريم كزبر) ثانوية بيسان تنفذ أنشطة تهدف إلى مناهضة جميع أشكال العنف الموجه ضد النساء والفتيات أبطال أكاديمية "عفارة تيم" يغادرون إلى الفيليبين للمشاركة في بطولة آسيا المفتوحة للكيوكشنكاي في الذكرى الثانية والثلاثين لانطلاقة حركة (حماس) - عبد الهادي: شعبنا سيواجه مشاريع تصفية القضية في كل الساحات منظمة الشبيبة الفلسطينية تفوز بعضوية الهيئة الأولى في الوفدي، ويفوز هيثم عبده بمنصب النائب غير المقيم لمنطقة الشرق الأوسط جمعية نواة تطلق حملتها الالكترونية الثانية بعنوان: "الريادة الشبابية السياسية والاجتماعية بين الواقع والتحديات" أبو جابر في ذكرى الانطلاقة: "من الضروري الإسراع لإنهاء أوسلو وإسقاطه" وفد من حزب الله زار المطرانين الحداد والعمّار في صيدا صيدا: الرحلة الأخيرة لهيثم رمضان "شهيد الإهمال"... في "ساحة الثورة" 30 ألف دولار «ثمن» الطفل الأشقر و15 ألف دولار للطفل الأسمر! شبهات بالاتجار بالأطفال نبش الملفّات يصل إلى «صيدا الحكومي»: النيابة العامّة الماليّة تلاحق رئيس مجلس الإدارة جنون الأسعار: أسعار السلع واللحوم قبل .. وبعد

لا تجعل قلبك يشعر بغضبك! - د. بدر غزاوي

مقالات من إعداد وتقديم: د. بدر غزاوي - الثلاثاء 16 تشرين ثاني 2004 - [ عدد المشاهدة: 2990 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
هل تعلم(9)

هل تعلم

(9)

لا تجعل قلبك يشعر بغضبك!

د. بدر غزاوي

 

آخر الدراسات تظهر ان الأصحاء الذين لديهم شعور دائم أو متقطع بالغضب او العدائية او الاكتئاب لديهم أيضاً  نسبة الـ CRP في الدم مرتفع أكثر من المعدل الطبيعي، وهو نوع من البروتين الذي يظهر مستوى التهاب معين في الشرايين. وهذا الوضع يؤدي إلى أمراض القلب بأنواعها. وبالتالي فان تخفيف الغضب ما أمكن يخفف نسبة الوقوع في أمراض القلب والشرايين. ينتج من هذه الدراسة مقولة طبية جديدة مفادها ان الغضب يعتبر سبباً أساسياً من أسباب التهاب الشرايين. هذا الوضع شبيه بمقولة طبية سابقة أظهرت منذ أكثر من عشر سنين أن القرحة في المعدة أو الأثني عشري هي أساساً التهاب من ميكروب اسمه هليكوباكتر بيلوري، وينتقل بالعدوى حتى عن طريق القبلة. وكان الاعتقاد السائد يحصر القرحة بالنرفزة والتوتر العصبي فقط. إذن علينا ان ننتبه لتصرفاتنا وردات فعلنا على أي أمر يحيط بنا شخصياً أو على مستوى العائلة أو المجتمع. ضبط الأعصاب والتبصر قبل ردة الفعل والتفكير بالعواقب والتسامح إذا أمكن .. أمور ما عادت تكفينا شر الانفعال ونتائجه فقط، بل حتى تقينا من أمراض القلب والضغط الدموي والسكتة القلبية والدماغية، الخ.. هذه الدراسة أجراها البروفيسور سواريس في جامعة نورث كارولينا - الولايات المتحدة، وظهرت في أيلول 2004: لقد قيست نسبة الـ CRP في الدم لـ 121 رجل وامرأة من غير المدخنين من سن الـ 18 وحتى الـ 65 سنة، وبنفس الوقت قام بقياس نسبة الغضب لديهم، ونسبة العدائية والاكتئاب مستعينا باختبارات نفسية محددة. تبين لديه ان غياب العوامل الخطرة لأمراض القلب: كالسمنة والضغط الدموي العالي ومرض السكري.. لا يخفض نسبة أمراض القلب لدى الغاضبين والعدائيين والمكتئبين، بل يرفعها ثلاث مرات أكثر مما هي لدى الناس العاديين. ليس هناك حتى الآن دراسة تظهر العلاقة السببية المباشرة لهذا الوضع، ولكن البروفيسور سواريس بدأ بتتبع مرضاه لسنتين من الآن وسيجري البحوث اللازمة لمعرفة الأسباب المباشرة.

إلى الآن نعلم أنها مسؤولية هرمونات التعصيب (stress hormones) كالـ نورادرينالين والـ نورابينفرين- هذا الأخير خصوصاً يثير إفراز هرمون (nuclear factor-kappa B) الذي يدفع الجسم إلى إفراز بروتين الالتهاب.

علينا إذن ان نمنع هذه الحلقة من أن تتفاعل للوصول إلى نهايتها. كيف؟ نتخلص من الغضب. ولنبدأ بالسؤال للذات: ماذا يجعلني أغضب؟ وإذا غضبت هل أشعر بالإحباط والرغبة بالانزواء وعدم مواجهة الناس؟ نبدأ بالابتعاد عن ما يسبب لنا الغضب. وإذا استحال علينا ذلك، فلنحاول السير في حديقة عامة او على شاطئ البحر. إذا هدأنا هذا التصرف لماذا لا نكرره كل يوم؟

 


دلالات : د. بدر غزاوي
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919279392
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة