صيدا سيتي

سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين واقع الإدارة العامة - مشاكل وحلول مع المهنس إبراهيم نحال في ساحة إيليا - 3 صور البزري تحرّك الأطباء والمستشفيات صرخة في وجه إهمال وتقصير الطبقة السياسية الحاكمة اضراب ووقفة تحذيرية في مستشفى حمود الجامعي تلبية لتوصية نقابتي المستشفيات والأطباء - 27 صورة وزارة المال: مستحقات المستشفيات صرفت وحولت إلى حساباتها في المصارف فرق مؤسسة مياه لبنان الجنوبي تنجز اصلاح ترويح في سيروب قرب مسجد الأحمد وتؤمن المياه للمشتركين مستشفيات صيدا التزمت الإضراب التحذيري ووقفات اعتراض دقت ناقوس الخطر في القطاع الصحي للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة اللجنة الشعبية بالتعاون مع المساعدات الشعبية تنظمان ورشة تربوية بوادي الزينة - صورتان أسامة سعد: إختلت الموازين بين أطراف السلطة صيدا تُودّع "شهيد الوطن" علاء أبو فخر بتشييع رمزي البزري: الطبقة السياسية الحاكمة تدير ظهرها للناس إذا دقت علقت للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة الشهاب في الإنتفاضة: اللهم إصلاحاً وتذكيرا؟ مسجد الروضة يدعوكم إلى مجلس حديثي في قراءة كتاب: تهذيب السيرة والشمائل النبوية، مع الشيخ حسن عبد العال للبيع شقة في شرحبيل طابق أرضي مساحة 180 م مع تراس 100 م صالحة لتكون شقتين

بلال البزري: يسقط الكنيست بالاحتلال

أقلام صيداوية / جنوبية - الخميس 19 آذار 2015 - [ عدد المشاهدة: 1978 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بلال البزري - صيدا تي في:

دخل جيش الإنقاذ من بلاد الطوق لدحر العصابات الصهيونية الآتية من كل حدب صوب، لإقامة دولتها على شتات أرض نهشتها أيدي الانتداب والسلطنات.

 قيادات جيش الإنقاذ تركت في الميدان وحيدة من دون خطة ممنهجة لصنع انتصار، فكانت الخيبة والانكسار مجبولة بأيدي الحكام العرب. احتل الصهاينة فلسطين، وأقاموا دولتهم بترحيب دولي صاخب، وبهمس عربي مندد، فانطلقت المقاومة البسيطة داخل الأراضي التي احتلت عام 1948 فكانت معركة القسطل وملحمة المالكية البطولية. 
وعى شعب بُني بالاحتلال البريطاني وسلفه العثماني، شتت الشعب في أقطارعربية، القيمون عليها كانوا منغمسين في المشروع الصهيوني، بحيث حضروا للمبعدين خيمهم وقوتهم، وكانت منظمات الأمم المتحدة في انتظارهم في أراض هيّئت للإقامة الطويلة بظروف قاسية للانهماك في الحياة اليومية وفي جمع القوت اليومي. 
خرجت المقاومة الفلسطينية بنواة تحريرية خالصة طورت نفسها بشعار مفاده أن القوة هي السبيل الوحيد للتعامل مع الاحتلال، معلنة من القاهرة ولادة منظمة التحرير الفلسطينية.
اجتاحت المنظمة مغريات مادية، وأتخمت مسائيلها بالأموال والنفوذ والقوة التي ساهمت في غرق المنظمة في وحل الحرب اللبنانية الدائرة، فاضطرت على أثرها الخروج من الخنادق والتوجه إلى تونس، تاركةً شعبًا مشتتًا في المخيمات المدمرة من دون أي سترة وحماية. 
من تونس الدافئة والحنونة على المقاومين الفلسطينيين رضخت قيادة منظمة التحرير، فكانت أوسلو الطريق الأسهل الذي اختاره القائمون على المنظمة، مستغنيين عن 78% من أرض استشهد على دربها آلاف المقاومين، تاركين فيها مصير ما يقارب المليون ونصف المليون نسمة من الفلسطينين تحت رحمة الاحتلال على اعتبار أنهم شأن إسرائلي داخلي.
حاول بعض الناصريين والشيوعيين والقوميين العرب تأسيس " الجبهة العربية" في سنة 1958، لكنهم لم يلبثوا أن اختلفوا على قاعدة الخلاف الناصري الشيوعي آنذاك، ففض عقد الجبهة في سنة 1959، ثم ظهرت حركة الأرض في سنة 1961 كحركة قومية لا تعترف بإسرائيل، وكان من أبرز مؤسسيها صالح برانسي وحبيب قهوجي وصبري جريس، وفي سنة 1971 ظهرت حركة أبناء البلد في أم الفحم وكان مؤسسها توفيق كيوان، وهي استمرار للأفكار نفسها التي تبنتها حركة الأرض.

لاحقا أُسست "الحركة الإسلامية" وكانت نشأتها في المثلث ثم امتدت إلى الجليل، ولعب الدور الأساسي فيها شبان درسوا في جامعات الضفة الغربية بعد سنة 1967، ومنهم عبدالله نمر درويش من كفر قاسم، وقد انشقت هذه الحركة على نفسها فيما بعد، ومن وجوهها الحالية الشيخ رائد صلاح والشيخ ابراهيم صرصور.
توالى ظهور الأحزاب العربية، الحزب الديمقراطي الذي أسسه عبدالوهاب الدراوشة سنة 1988، ثم التجمع الوطني الديمقراطي الذي أسسه عزمي بشارة، ثم الحركة العربية للتغيير (أحمد الطيبي)، فالحزب العربي الديمقراطي (طلب الصانع) فالحزب القومي العربي (محمد كنعان).
بذور فكرة الأحزاب ولدت بأهداف ثورية رافضة لفكرة الاحتلال الصهيوني، معتبرةً إياه محتلاً للأرض غير معترفة به كسلطة سياسية قائمة لعدم شرعية إقامة الدولة على أراض مسلوبة. 
اليوم باتت القوة السياسية داخل الأراضي المحتلة عام 1948، تجهد في الليل والنهار، لتحسين أوضاعها مقارنة بالأحزاب الصهيونية، من حيث تقوية التمثيل في الكنيست، وليس من أجل تحرير الأرض، بل لتحسين شروط العيش داخل المجتمع الصهيوني.
يغيب عن الخارطة السياسية للأحزاب العربية الموجودة على الساحة التي تتناحب على بضع مقاعد في الكنيست مشروع التحرير، ورفض السلطة الصهيونية القائمة على حدود ال 1948 عبروسائل النضال السلمي والعسكري شتّى. 
نحن في عصر فيه من يجهد في الليل والنهار لتحرير فلسطين المحتلة من جنوب لبنان، مروراً بالجولان المحتلّ إلى غزة المحاصرة، فمن المهين أن تطمح الأحزاب إلى تحسين شروط الوجود السياسي ضمن المنظومة السياسية التي لا تبتّ في أمورها سوى حكومة الاحتلال المصغرة. 
هناك شهداء على طول الخط منذ ما قبل عام 1948 إلى يومنا هذا، فاحتراماً وقدسية لدماء الشهداء السابقين واللاحقين. علينا أن نقاطع الانتخابات الصهيونية والانخراط بالمقاومة المتعددة الوسائل، أو بالحدّ الأدنى تهيئة الأجواء لما هو قادم على طول الخط الازرق. 
الدخول إلى الكنيست لا يمكن له أن يعطل مشروع الاستيطان ولا مشروع هدم المنازل ولا مشروع برافر ولا التفرقة العنصرية، ولا يمكنه سحب منسوب عائدات الضرائب التي تتجه إلى جيش يقتل أبناء شعبنا من المحيط إلى الخليج. 
البديل هو بإيجاد أساليب شعبية تحررية كمقاطعة المنتوجات التي تدعم جيش الاحتلال أكثرعبرالاتجاه إلى استهلاك المنتوجات التي تدعم الجيش بنسب أقل إذا كان لابد لها من أن تدعم جيش الاحتلال بموجب قرار حكومة احتلال منتخبة من الكنيست نفسه الذي تتهافت الأحزاب لتمثّل به، علينا كعرب موجودين في الداخل أن نخلق تيّاراً ثورياً مختلفاً عن كلّ ما مضى يتلائم مع ما وصلت إليه حركات المقاومة في المنطقة بعد عام 2000. 
المقاطعة تسحب الشرعية العربية عن سلطة الاحتلال التي بموجبها تصدر قرارات الحرب والهدنة تجاه الشعب العربي في الداخل والخارج.

قد يقول البعض إنها بمثابة إعلان حرب على سلطة الاحتلال، وقد يقول البعض بإن هذا الطرح هو بمثابة أوهام واهية، وقد يقول الكثيرون بإن هذه مزايدة.

اعتبروها كما شئتم ولكن التاريخ لا يرحم.

 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917628232
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة