صيدا سيتي

الخارجية: سفارتنا في اليونان تتابع قضية صالح للوقوف على أوضاعه وتقديم المساعدة له للإيجار شقة روف مطلة مساحة 220 متر مربع في البرامية مقابل فيلا رئيس البلدية - 9 صور وفد من اللجنة المصغرة لهيئة العمل الفلسطيني المشترك يزور مدير المدرسة العمانيّة النموذجية - صورتان الحريري رعت تخرج طالبات "ثانوية حكمت الصباغ – يمنى العيد الرسمية" - 50 صورة تيار الفجر يدعو للإفراج عن الصحافي محمد صالح مجلس بلدية صيدا يتضامن مع الصحافي محمد صالح ويدعو السلطات اليونانية لإطلاق سراحه فورا إصابة شاب بجروح نتيجة انقلاب دراجته بعدما أصيب بعارض صحي توقيف عاملة منزلية بعد سرقتها مجوهرات بقيمة 400 الف دولار تفاصيل توقيف شاحنة الدخان المهرب فيسبوك تعلق عشرات الآلاف من التطبيقات المشاركة في بيانات المستخدمين حمود استنكر احتجاز الصحافي صالح ودعا الى التحرك لأجل اطلاق سراحه الحريري تابعت مع رئيس الحكومة واللواء عثمان واللواء ابراهيم قضية احتجاز الصحافي محمد صالح في اليونان والمحامي شمس الدين مكلفا منها تواصل معه واطمأن عليه رئيس بلدية حارة صيدا يستنكر احتجاز السلطات اليونانية لابن بلدتهم محمد صالح قيادة الجيش: بعض مواقع التواصل الاجتماعي يتداول نموذجا مزورا البزري يُعلن تضامنه مع الصحافي محمد صالح ويُجري إتصالاً بوزير الخارجية جبران باسيل للإسراع في الإفراج عنه نقيب المحررين يتابع قضية احتجاز الزميل محمد صالح في اليونان المكتب الإعلامي للتنظيم الشعبي الناصري يعلن عن التضامن الكامل مع الصحفي محمد صالح، ويدعو وزارة الخارجية للتحرك الفوري من أجل الإفراج عنه بيان صادر عن اعلاميي مدينة صيدا بعد توقيف الزميل محمد صالح في اليونان الحريري زارت "افتاء صيدا" والتقت سوسان بحضور السعودي والشريف وحمود تحضيراً للأنشطة الإحتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف - 4 صور الجماعة الاسلامية تلتقي وفداً من رؤساء الأقسام في مستشفى صيدا الحكومي - 4 صور

اتصالات لبنانية ـ سورية ـ فلسطينية لترتيب أوضاع المخيمات: متابعة تفكيك "جند الشام" وتسليم الأمن الى "الكفاح المسلح"

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 08 كانون ثاني 2005 - [ عدد المشاهدة: 795 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

قاسم قصير - صيدا - المستقبل:
تحدثت مصادر فلسطينية مطلعة عن اتصالات مكثفة لبنانية ـ سورية ـ فلسطينية تجري هذه الأيام لبحث الأوضاع في كل المخيمات الفلسطينية على الأراضي اللبنانية.
وقالت إن مسؤولين فلسطينيين قدموا عرضاً مفاده ان الكفاح المسلح الفلسطيني جاهز لتسلم الأمن في المخيمات المنتشرة في البقاع وبيروت والجنوب والشمال، استعداداً للمرحلة المقبلة في حال قررت القوات السورية الانسحاب نحو البقاع.
ويقوم العرض على قاعدة ان الكفاح المسلح "قادر على تنسيق كل الأمور مع القوى الأمنية اللبنانية ويعمل لإزالة كافة الإشكالات داخل هذه المخيمات".
وأضافت المصادر أن "المسؤولين اللبنانيين والسوريين يدرسون هذا الاقتراح وقد عقدت سلسلة اجتماعات بين الفصائل الفلسطينية وبينها وبين مسؤولين لبنانيين وسوريين لدراسة الإمكانية العملية لتطبيق هذا الخيار".
وبموازاة ذلك تحدثت المصادر عن جهود حثيثة تقوم بها بعض الجهات الفلسطينية واللبنانية لإنهاء أجواء التوتر في مخيم عين الحلوة، بعد قيام عناصر من حركة "فتح" باعتقال عدد من الأشخاص الذين ينتسبون الى تنظيم "جند الشام" كانوا يضعون قنبلة أمام منزل أحد مسؤولي الحركة، وحالة الاستنفار التي جرت في المخيم خوفاً من حصول اشتباك واسع بين عناصر الطرفين.
وتشير المصادر الى "ان هناك مبادرتين يتم العمل على أساسهما لمعالجة أجواء التوتر، الأولى يقوم بها إمام مسجد القدس الشيخ ماهر حمود لمعالجة ملفات عالقة بين "جند الشام" وحركة "فتح" تتعلق بأحداث متفرقة واعتقال عدد من عناصر "جند الشام" بتهم مختلفة.
وفي هذا السياق، عقد الشيخ حمود في اليومين الأخيرين سلسلة لقاءات في مخيم عين الحلوة مع مسؤولين من حركة "فتح" و"عصبة الأنصار" وشخصيات إسلامية للبحث في هذه الملفات، وعلى خط آخر تقوم لجنة من الفصائل الفلسطينية تضم مختلف الأطراف، بما فيها القوى الإسلامية، بجهود مكثفة لإنهاء مشكلة "جند الشام" والتوصل الى حلول نهائية تمنع حصول أي توتر بين بقايا هذا التنظيم وحركة فتح.
وتضيف المصادر: "انه بعد استقالة أبو يوسف شرقية وأسامة الشهابي من تنظيم "جند الشام" لم يعد في هذا التنظيم سوى عماد ياسين الذي انضم اليه نحو عشرين مقاتلاً يتمركزون في حي السكة، وحركة فتح تتهم بعض هؤلاء بارتكاب عدد من الجرائم في المخيم وهي تطالب بتفكيك هذا التنظيم نهائياً وتسليم المتهمين لمحاكمتهم، والقوى الإسلامية في المخيم تعمل لمعالجة هذه المشكلة لكنها ترفض ان تقوم حركة فتح بأية عملية عسكرية أو أمنية ضد بقايا التنظيم على الرغم من عدم موافقة هذه القوى على بعض تصرفات عناصره.
وتوقعت المصادر الفلسطينية "ان تشهد الأيام المقبلة المزيد من الاتصالات والتحركات، سواء لترتيب الوضع في مخيم عين الحلوة وإنهاء حالة التوتر أو لجهة البحث في أوضاع المخيمات الفلسطينية والوضع الفلسطيني في لبنان بشكل عام في ظل استمرار الاتصالات بين مسؤولين في السلطة الفلسطينية وحركة "فتح" مع المسؤولين اللبنانيين والسوريين.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 911864460
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة