صيدا سيتي

وفود من طرابلس تشارك في اعتصام صيدا توقيف شخص في صيدا على خلفية رفع لافتة مسيئة للرؤساء الثلاث فوج الإنقاذ الشعبي يضع إكليلاً من الزهر على ضريح الشهيد معروف سعد في عيد الاستقلال‎ جمعية المواساة في صيدا استقبلت سفير أوكرانيا صيدا : اكبر علم لبناني.. احتفاء بأول استقلال بعد الثورة! لا "خلايا نائمة" أو "ذئاب منفردة".. وهذا ما فعله الجيش في ساحة الثورة ايليا : منصة وكرسي للرؤساء الثلاث!! متظاهرون وتلامذة في ساحة ايليا حيوا الجيش بالورود في ذكرى الاستقلال عندما طاف "الاستقلال " في شوارع صيدا !! الحراك الشعبي في صيدا شارك بالعرض المدني بمناسبة الاستقلال البزري: 17 تشرين الأول تاريخ إنطلاقة ثورة التحرير من الهدر والفساد والطائفية السياسية بالفيديو.. مسيرة في مرج بسري بمناسبة الاستقلال بدء احتفالات المتظاهرين في صيدا بعيد الاستقلال يوم استقلال لبنان في مدارس الإيمان دعوات للتظاهر ضد الأونروا: الضرب في الميت... «مؤامرة»! الأدوية إلى الانقطاع... خلال شهرين طلاّب صيدا يعيشون "الاستقلال الثاني" في الساحات رجالٌ بلا ملامح (بقلم نهلا محمود العبد) بإشراف الدكتور محمد رجب والمعلمة فاتن حزوري .. طلاب وطالبات ثانوية بيسان ينفذون أنشطة متنوعة مطالبين العالم بحقوقهم مركز مدى يحتفل بعيد الاستقلال‎

أحمد الغربي: للحرية رب يحميها وفرسان يدافعون عنها حتى الشهادة

أقلام صيداوية / جنوبية - الإثنين 05 أيار 2014 - [ عدد المشاهدة: 3259 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


مستشار نقابة محرري الصحافة اللبنانية أحمد الغربي:
عشية اليوم العالمي لحرية الصحافة وعيد شهداء الصحافة الذي يحييه الصحافيون اللبنانيون في السادس من أيار من كل عام لتجديد الوعد والعهد للشهداء الذين سقطوا منذ مطلع القرن العشرين وحتى يومنا هذا. من أجل حرية الكلمة والرأي حيث ينضم إلى قافلتهم سنوياً شهداء جدد يقدمون دماءهم الزكية من أجل الحرية والحقيقة والخبر الصادق خدمة للقضايا الوطنية والقومية.
تعرضت حرية الصحافة التي كتبت بالدماء بهجمة شرسة مصدرها للأسف المحكمة الدولية الخاصة بلبنان. طاولت صحفيين ومؤسسات إعلامية مما أثار استنكار الصحفيين اللبنانيين الذين طرحوا تساؤلات عن توقيت وأهداف قرار المحكمة الدولية الذي جاء في زحمة أحداث وتطورات مفصلية على الساحتين اللبنانية والعربية.
التهمة التي وجهتها المحكمة الدولية للزميلين إبراهيم الأمين وكرمى الخياط هي نشر معلومات سرية وتحقير المحكمة في وقت لم تخضع جميع المؤسسات الإعلامية العالمية التي نشرت معلومات سرية خطيرة لأي استجواب مما يعزز موقف آراء معظم اللبنانيين بأن الاستهداف هو سياسي لقمع الحرية.
وانطلاقاً من المواقف المبدئية والوفاء لشهداء الصحافة هبّ الصحافيون اللبنانيون دفاعاً عن الحريّة والسيادة اللبنانية، فقد نظموا تظاهرة وطنية مهنية في نقابة الصحافة جمعت معظم الصحافين باستثناء البعض لاعتبارات غير مقنعة أكدوا على تمسكهم بالحرية ورفضهم الاستجابة لقرار المحكمة الدولية كي لا يكون القرار مقدمة لكم الأفواه وقمع الصحفيين الذين أجمعوا على أن محكمة المطبوعات هي المرجع الصالح لمحاكمة الصحفيين اللبنانيين.
في عيد شهداء الصحافة ووفاء للذين كتبوا حروف الحرية بالدماء لا بالحبر والذين كان آخرهم الزملاء الشهداء الثلاثة في تلفزيون المنار نتوجه بدعوة وطنية مهنية صادقة إلى جميع الصحفيين والمؤسسات الإعلامية إلى الوحدة والتضامن للدفاع عن الحرية والانخراط في معركة التصدي للمعتدين عليها من أي جهة أتت من الداخل أم الخارج . وهذا ليس خروجاً عن القوانين وليس دفاعاً عن الأمين والخياط، إنما دفاعاً عن الإنجازات الوطنية والمهنية التي كلفت مئات الشهداء.
للحرية رب يحميها وفرسان يدافعون عنها حتى الشهادة مهما غلت التضحيات. وما من أحد خاض معركة الحرية إلا وكان هو الخاسر.
في عيد شهداء الصحافة تحية إجلال لأرواحهم ، وتحية تقدير للزملاء المدافعين عن الإنجازات المهنية والوطنية تحت عنوان حرية الكلمة والرأي.
في عيدهم عهداً ووعداً في مواصلة حمل مشعل الحرية. ولن نقف في وسط الطريق، ولن يرهبنا أي تهديد.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 918115300
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة