صيدا سيتي

وقفة احتجاجية امام مصرف لبنان بصيدا رفضا لسياسية الحاكم خيبة أمل فلسطينية من زيارة ساوندرز : لا حلّ منظوراً لأزمة الأنروا المالية! الكاتب والأديب سليمان الشيخ يترجل بعد رحلة من العطاء الأدبي والثقافي الفلسطيني أسامة سعد في الذكرى 35 لتحرير صيدا : صيدا وشبابها في قلب المقاومة ومعركة التحرير كما هم في طليعة معركة التغيير مفوض الاونروا زار عين الحلوة: لا حل قريبا للازمة المالية والتمويل المستدام هو التحدي المفوض العام لـ"الأونروا" يلتقي اللجان الشعبية ويقف على اوضاع الفلسطينيين في عين الحلوة والمخيمات أبناء الرعاية في زيارة خاصة للسيدة إيمان صفدية أسامة سعد يجول في السوق التجاري ويطلع على أوضاعه الكارثية ناصر حمود: ذكرى تحرير صيدا محطة وطنية مشرقة في تاريخ المدينة تؤكد فيها على ثوابتها ومبادئها الوطنية الشهاب في يوم (الرفق بالحيوان)! المفوض العام لـ"الأونروا" يصل عين الحلوة في زيارة رسمية وقيادة حركة "فتح" في صيدا تستقبله‎ "جمعية جامع البحر الخيرية" اطلقت خطتها الإستراتيجية لمستشفى دار السلام للرعاية الإجتماعية وكرمت الممرضة عائشة وهبي تحذير من كارثة صحية والسبب... الدولار بعدما وصل إلى 2400 ليرة.. إليكم سعر صرف الدولار اليوم الإثنين "روبن هود" العكاري.. جاء من استراليا ليسدد ديون القرية ثم سافر! القائم بأعمال مفوّض "الأونروا" يتفقّد "عين الحلوة" ومخاوف فلسطينية من "صفقة القرن" الأزمة الاقتصادية تتحول الى "كارثة" في صيدا: إقفال 120 محلاً وصرف 1800 موظفا للبيع عقار مساحة ستة دونم ونصف في منطقة مزرعة الخريبة العقارية للبيع شقة مع ديكورات فخمة وجنينة ومطل لا يحجب بسعر عادي في بقسطا + فيديو للبيع شقة مع ديكورات فخمة وجنينة ومطل لا يحجب بسعر عادي في بقسطا + فيديو

جمال شبيب: دروس نبوية في حلّ الخلافات الزوجية

أقلام صيداوية - السبت 26 تشرين أول 2013 - [ عدد المشاهدة: 5491 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم الشيخ جمال الدين شبيب:
يروي سيدنا أنس بن مالك (ر) فيقول: (كان النبي صلى الله عليه وسلم عند بعض نسائه فأرسلت إحدى أمهات المؤمنين بصحفة فيها طعام، فضربت التي كان النبي صلى الله عليه وسلم في بيتها يد الخادمة، فسقطت الصحفة فانفلقت فجمع النبي صلى الله عليه وسلم فلق الصحفة، ثم جعل يجمع فيها الطعام الذي كان في الصحفة ويقول: "غارت أمكم"، ثم أتى بصحفة من عند التي هو عندها فدفع الصحيحة إلى التي كسرت صحفتها وأمسك المكسورة في بيت التي كسرت فيه) [رواه البخارى].
هذه الحادثة تمثل نموذجاً لسبب من أهم أسباب الخلافات الزوجية وهو إتلاف مال الزوج فقد تكسر الزوجة كوباً أو تعطل آلة أو تفسد قميصاً محبباً لزوجها.. ما جرى أن إحدى زوجات النبي أرسلت طعاماً للنبي إلى بيت ضرتها حيث كان صلى الله عليه وسلم . فغضبت التي هو في بيتها وأطاحت بالصحن والطعام فكيف تصرف عليه الصلاة والسلام؟ لو أن أحدًا من الرجال فعلت زوجته ذلك أمامه أمراً مشابهاً لم تسلم من شتمه أو ربما ضربه أو ربما طلقها.. بينما اكتفى النبي صلى الله عليه وسلم بقوله "غارت أمكم".
فالدرس الأول الذي نتعلمه من سيدنا الرسول صلى اللله عليه وسلم : هو الصبر والهدوء ولجم الانفعال وضبط النفس.
وفي يوم جاء النبي صلى الله عليه وسلم إلى بيت فاطمة فلم يجد عليًا فقال: أين ابن عمك؟ فقالت كان بيني وبينه شيء فغاضبني فخرج فقال النبي صلى الله عليه وسلم لرجل: انظر أين هو؟ فقال: هو في المسجد راقد فجاءه وهو مضطجع وقد سقط رداؤه عن شقه فأصابه تراب، فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "قم يا أبا تراب . قم يا أبا تراب"، قال راوي الحديث سهل بن سعد: و ما كان له اسم أحب إليه منه) [رواه البخاري ومسلم].
نلاحظ كيف أن السيدة فاطمة لم تخبر النبي صلى الله عليه وسلم بطبيعة الخلاف مع زوجها بل كل ما أعلمته إياه هو وجود خلاف فحسب. فالدرس الثاني الذي نتعلمه هنا : هو حصر الخلاف بين طرفيه وعدم إشاعته والتداول به حتى عن أقرب المقربين من الأهل وإن اضطر فيكون الكلام بالإجمال دون التفصيل.
كما يتبين لنا من الحديث أعلاه حسن تصرف علي بن أبي طالب الذي لم يدع مجالًا لاتساع شقة الخلاف والغضب، فترك زوجته وذهب إلى أفضل مكان ترتاح فيه الأعصاب وتصفو النفوس إلى المسجد. وهنا يكمن الدرس الثالث: وهو الإنصراف من مكان الخلاف حتى لا يتطور الكلام وترتفع الأصوات ويتحول الخلاف إلى شجار.
أما الدرس الرابع: فهو سعي النبي صلى الله عليه وسلم على جلالة قدره في طلب الإمام علي (ر) لإصلاح ذات البين ومخاطبته له بلين الكلام.
ويمكننا إيجاز هذه الدروس وإجمالها كما يلي :
1-استيعاب الموقف والتحلي بالهدوء ولجم الانفعال وضبط النفس.
2-حصر الخلاف بين طرفيه الأساسيين وعدم إشاعته ونشره حتى بين الأهل والأقارب مهما علت درجتهم. والاكتفاء عند الضرورة بالحديث بالإجمال دون التفصيل.
3-الإنصراف من مكان الخلاف حتى لا يتطور الكلام وترتفع الأصوات ويتحول الخلاف إلى شجار.
4-ضرورة سعي الأهل لإصلاح ذات البين ومخاطبة الطرف الثاني بلين الكلام كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم على جلالة قدره مع الإمام علي (ر).


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 924543746
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة