صيدا سيتي

توقيف شخص يبيع اغلفة ادوية ووصفات طبية لأشخاص بغية حصولهم على تعويضات مالية وقفة للعاملين في جمعية المقاصد في صيدا للمطالبة بتسديد مستحقاتهم المتأخرة الشركات الخاصة: سنضع يدا بيد في وجه الدولة وحان وقت العصيان الضريبي شهيب يعدل عطلة عيد الميلاد: تبدأ من مساء 23/12/2019 لغاية صباح 2/1/2020 الحريري تسلمت من طلاب الإنجيلية - صيدا وثيقة "لبنان الذي نريد" "الفرقان" تطلق مطبخها الخيري من جديد.. وتدعو المؤسسات المانحة وفاعلي الخيري للتبرع خبر سار من وزير المال الى موظفي القطاع العام حول رواتبهم اخماد حريق في منزل في جزين البرزي: الدعوة الصريحة لوقف الفساد والهدر ومحاسبة المسؤولين لا يمكن تجاهلها لا محلياً ولا دولياً "انفراجات على مستوى قيود المصارف"! حيلة جديدة للسرقة.. حذارِ فقد تخسر سيارتك بهذه الطريقة! قرار لاتهامية بيروت في وفاة محمد خشاب: جريمة قتل وليس انتحارا هكذا تغيّر سعر الدولار بين الأمس واليوم سماع صوت قوي في صيدا والجوار انخفاض سعر البنزين القاضية عون أوقفت مديرة "النافعة" هدى سلوم بجرائم الرشوة والتزوير وهدر المال العام منخفض جوي حتى نهاية الاسبوع والطقس غدا ماطر بغزارة انسحاب مجموعة شباب صيدا من لجان الحراك ابو الغزلان يوقع روايته الجديدة "مَـرَج الـبـَحريـن" في صيدا ورشة عمل لبنانية فرنسية في صيدا لترميم وتأهيل خان الرز ودير اللاتين

من صيدا إلى أبنائها المغتربين

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الإثنين 29 تموز 2013 - [ عدد المشاهدة: 9136 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

منح شهاب - المستقبل:
إنّ في صيدا (اليوم) نفوساً صيداوية تعرى ولا تجد الكساء، وبطوناً تخوى ولا تصيب الدواء ولا الغذاء، فاربطوا بين قلوبهم بالمحبة، وواصلوا بين نفوسهم بالمؤاخاة، لتتبدل الحال، غير الحال، وتصبح الحياة بهيجة في كل قلب، جميلة في كل عين، لا يشوه صفحتها أنين اخوانكم المنكوبين في عبرا أو شكاة منهم المساكين في صيدا القديمة.
فيا معشر الأبناء المغتربين أنفقوا مما أعطاكم الله ولا يغرنكم زخرف الغربة، واعلموا أن السعادة في راحة الضمير، وهدوء البال، ونعمة الصحة، والعافية، وأن خير ما ينتقل معكم الى الدار الآخرة ما تقدمونه لأنفسكم من خير تجدوه عند الله (يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم).
فيا معشر الأبناء المغتربين ما بكم من نعمة فمن الله فانفقوا من مال الله الذي آتاكم وأقرضوا الله قرضاً حسناً... (صبغة الله ومن أحسن من صبغة الله ونحن له عابدون).
لقد ضرب لنا المثل الأعلى في ذلك أمير المؤمنين عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه فقد بلغه أن أحد أولاده اتخذ خاتماً واشترى له فصاً بألف درهم؛ فكتب له، بقوله له، أما بعد، فقد بلغني أنك اشتريت فصاً بألف درهم، فبعه، وأشبع به ألف جائع واتخذ خاتماً من حديد واكتب عليه (رحم الله امرءًا عرف قدر نفسه).
نعم، إن المال شقيق النفس، وحبيب الروح، لأنه سبب السعادة، ووسيلة الحياة، وسبيل النعمة، والرفاهية، ولما كان الاستغراق في حبه يطغى الإنسان، ويلهيهه عن مقامات الحياة النبيلة ويتيهه على الناس، وينزلق في الضياع، أوجب الله تعالى على أصحاب المال مقداراً من أموالهم، تهذيباً، وتثبيتاً لإيمانهم، وتذكيراً لهم بنعمة الله عليهم قال تعالى (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها) فالإنسان عبد الإحسان! وقد جُبلت النفوس على حب من أحسن اليها وأهلنا ينتظروكم في الشهر الكريم وسوف تكون دعواهم سبباً نورانياً في بقاء الخير والوفرة الزائدة لكم، قال تعالى (مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم) والى هذا المعنى يشير الحديث الشريف (حصّنوا أموالكم بالزكاة وداووا مرضاكم بالصدقة).
إن أحداث عبرا في صيدا خلفت فقراً مدقعاًً، وفاقه مبيدة، وطفولة معذبة، وشبيبة ضائعة، مشردة، ومفقودة، وأهلية عاجزة، وأسراً منكوبة، ونفوساً اعتراها الصمت، كل الصمت، قال تعالى (وأنفقوا مما جعلكم مستخلفين فيه).
فلنمسح عن وجه صيدا الدموع، ونضيء في عبرا الشموع، ونصلي لله ليرحم أبناءنا الشهداء، ويرفع عنّا الهمّ، والغمّ، والبلاء، ويلهمنا الصبر في المصاب، ويخرجنا سالمين من الحطام، والدمار، والخراب، فلم يبقَ لدينا غير الصلاة، والرجاء، والمناداة في حب البقاء.
فاللهم يسراً، اللهم ستراً.

صاحب التعليق: الأستاذ جمال عيد ناصر راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-30 / التعليق رقم [48803]:
أنا ما بعرف شو قصدو ولا عن مين عم يحكي.

صاحب التعليق: الأستاذ توفيق شريفي راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-30 / التعليق رقم [48802]:
أنا ما عم المز على حدا، أنا قلت رأيي بركي الناس بتستفيد وبلكي أصحاب الأموال بتنتبه اذا كانو ناسيين مش أكتر.

صاحب التعليق: السيد إسماعيل هاني راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-29 / التعليق رقم [48801]:
العائلات المقصودة معروفة للقاصي والداني وما بدها شطاره. الكل بيعرف شو قصدو وعن مين عم يلمز. خلصونا بقا.

صاحب التعليق: الأستاذ زهير الباشا راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-29 / التعليق رقم [48796]:
أنا بقول انو الزغبي وتوفيق شخص واحد، لانو كيف عرف الزغبي ما يعنيه توفيق عن الاشخاص المعنية بتعليق توفيق وقام بتصحيح الأرقام على الثروات وقال أنها أكثر بكتير؟

صاحب التعليق: الأستاذ عائد حسان الزغبي راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-29 / التعليق رقم [48791]:
اتق الله يا هذا فويل لكل همزة لمزة. لماذا تلمز العائلات السنية الشريفة التي هي تاج راسك؟ والرجل الذي تتهمه بإمتلاك ثروه خمسمية مليون دولار هو في الواقع يملك أكثر من ذلك لكنها الآن مستثمرة، لذا لا تجب عليها الزكاة. وبعض من لمزت يا هذا ثروته قد تقلصت لعدة أسباب. فاتق الله يا هذا واحفظ لسانك في هذا الشهر الكريم، شهر الرحمة عسى أن يتقبلك الله من عتقاء هذا الشهر بدلاً من أن تنشر الفتن وأن تلمز الشرفاء أسيادك وأسياد أمثالك.

صاحب التعليق: الأستاذ توفيق شريفي راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-29 / التعليق رقم [48789]:
واحد من هيدول السياسين اذا أخرج 2.5 بالمية يعني بالحسابات، مليار دولار ضرب 0.025 بيطلع 25 مليون دولار زكاة، كل عيلة أعطيها ألف دولار، بيكون عندك خمسة وعشرين ألف عيلة استفادو. وجيب واحد تاني من السياسيين وخلية يخرج زكاة أموالو على الخمسمية مليون دولار، طنعشر ألف عيلة بيستفيدو، وعيلة من السياسين تخرج زكاة اموالها بتفيد مية ألف عيلة على الأقل. عم نحكي عن شخصين وعيلة من السياسيين بيفيدو مية وسبعة وتلاتين ألف عيلة. وللا هيدول مش محسوبين على أهل ألسنة والجماعة؟

صاحب التعليق: ابو اسلم راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-29 / التعليق رقم [48785]:
يا عمي ليش السياسين بصيدا تركوا للمغترب شي صار يلي بتقولوا عنه مغترب صار مهجر ببلاد الغربة وصار راتبه بالكاد يكفي ادعوا السياسين ويحسبوها انتخابات السنيورة بلا حق قطعة ارض

صاحب التعليق: صيداوي مغترب راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2013-07-29 / التعليق رقم [48782]:
مستعد اعطي وزكي واتصدق لكن مافي رواتب وعندنا التزامات للعائلة ومادفعنا ولن ننزل على العيد


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919546575
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة