صيدا سيتي

السلوك المقاصدي.. دقة ووضوح ومسؤولية (بقلم: المحامي حسن شمس الدين) الحريري استقبلت طلاب "البريفيه" في "مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري" خليل المتبولي: عامٌ مضى ... حبٌّ وثورة !.. تجمع للمحتجين في ساحة إيليا وتحية للجيش عن رواتب موظفي "الأونروا" في لبنان.. في ظل الأزمة الرئيس السنيورة: الوضع في لبنان لم يعد يحتمل .. والرئيس سعد الحريري يقول انه لا يستطيع ان يؤلف حكومة إذا لم يكن جميع عناصرها من المستقلين أسامة سعد يلتقي تجمع شباب المساجد في صيدا‎ البزري: إنتخابات المحامين عكست حقيقة الرأي العام اللبناني وكانت مرآة صادقة له ما هو نوع الألم الّذي تريده؟ (بقلم نهلا محمود العبد) حفل تدرج أحزمة لطلاب فريق نادي كاراتيه مسجد ومجمع سيدنا علي بن أبي طالب/ الفيلات‎ خلي عينك عالسكري مع المركز التخصصي CDC في صيدا - أسعار مخفضة تفوق نسبة 50% يمكنك الأن ب 16 ساعة فقط وبدوامات تختارها بنفسك أن تكتسب خبرة عملية على برامج محاسبية مع شهادتين مصدقتين شو في بعد أحلى من هيك!! لحقوا حالكون سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة إذا دقت علقت للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة الشهاب في الإنتفاضة: اللهم إصلاحاً وتذكيرا؟

أحمد الغربي: 6 أيار .. عيد شهداء الصحافة

أقلام صيداوية / جنوبية - الثلاثاء 07 أيار 2013 - [ عدد المشاهدة: 2416 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


بقلم أحمد الغربي (مستشار نقابة محرري الصحافة اللبنانية):
يأتي عيد شهداء الصحافة في السادس من آيار والصحافة في لبنان والوطن العربي شاهدة وشهيدة في بعض الأحيان حيال ما خلفه الربيع العربي الذي تحول لاحقا إلى حرائق متنقلة بين دولة عربية وأخرى، مما تسبب للأسف في انقسامات عامودية بين الإعلاميين ووسائل الإعلام في الرأي والموقف من الأحداث الدراماتيكية المصيرية.
منذ ما يقارب القرن من الزمن يقف صاحب الكلمة شامخا عنيدا في وجه الظلم والظلام ليقول الحق والحقيقة مهما كان الثمن دفاعا عن حرية الكلمة لكي يبقى الإعلام حراً من أجل بناء الوطن الحضاري وبدونها لا وطن ولا سلاماً ولا مستقبلاً.
الشهادة لم تتوقف يوما عن تقديم فارس تلو الآخر من فرسان الإعلام الذين سقطوا جميعهم في ساحات الشرف: الحبر والدم تعانقا من أجل الحرية في ذكرى شهداء الصحافة الذين سقطوا من أجل أن نحيا أحراراً، ووفاءً لدمائهم الذكية التي سالت في جميع المناطق من أجل قضايا الوطن والمواطنين. في ذكراهم نطلق صرخة ألم لما وصلنا إليه من انقسامات مرفقة بدعوة صادقة إلى إخواننا الصحفيين إلى وقفة وطنية وقومية تاريخية لتصويب البوصلة التي أضاع البعض وجهتها، ودورنا اليوم أكثر صعوبة في هذا الزمن الإستثنائي وغير المسبوق بأحداثه وتطوراته وأزماته ومآسيه.
وحدة حملة الأقلام والمبادئ هي السلاح الأقوى لمواجهة المخاطر التي تعصف بالوطن والأمة العربية، وانطلاقاً من ذلك يجب أن تكون الكلمة الطيبة البانية وكلمات المحبة والتسامح والتآخي واحترام الرأي والرأي الآخر ضمن حدود القانون وأدبيات المهنة هي العناوين الرئيسية والأساسية لمقالات وخطابات جميع الصحافيين، وأن يبقى لبنان وقضايا المواطنين فيه والحرية وفلسطين القضية المركزية التي شاخت في زمن التخاذل الدولي والعربي و الوحدة العربية من أولويات الصحافيين في لبنان.
وفي ذكرى شهداء الصحافة دعوة مماثلة إلى القيمين على الإعلام في لبنان وخصوصا وزارة الإعلام ونقابتي الصحافة والمحررين والمجلس الوطني للإعلام إلى وضع خطة عمل وطنية لضبط الإعلام المتهور في زمن هبوب العواصف التي تضرب لبنان والمنطقة، وهذه الدعوة أيضا موجهة إلى اتحاد الصحفيين العرب، لاتخاذ ما يلزم من قرارات لحماية حرية الكلمة والرأي.
في عيد شهداء الصحافة تحية إجلالٍ لأرواح الشهداء الذين أضاؤوا لنا الطريق، وتحية مماثلة إلى الجرحى والمعتقلين وكل المناضلين من أجل الحرية الذين صنعوا المجد للصحافة رغم عمليات القمع التي مارسها أصحاب السلطة وأعداء الكلمة على مدى التاريخ. عيد الشهداء لا نريد أن يكون مناسبة لتبادل الخطابات، بل نريده انطلاقة مهنية جديدة متطورة حضارية تواكب الأحداث بمسؤولية وطنية وقومية عالية تخدم مصالح وقضايا لبنان وأمتنا العربية. وصدق قول الشاعر حيدر محمود:
لبنانُ يا وطنـاً للسيف والقـَلـَم ... من أول الدهر يجري فيك خيرُ دمِ

صاحب التعليق: حليمة اوسطة
التاريخ: 2013-05-07 / التعليق رقم [47399]:
الصحافي هو الجندي الجريء الذي يحارب بدون رصاص ومتفجرات .....انه يتسلح فقط بكلمته التي توازي اقوى سلاح ....ولكن هل هم بأمان ....عندما يستهدفهم اي اعمى خلق ودين فقد يستهدف النبل والشهامة والحق ....حفظ الله كل صحافة العالم النظيفة والغير مرتهنة ....ورحم الله شهداء الصحافة والوطن ....!!!
شكرا لك أخي الكريم أ. أحمد على روعة الكلمة التي نعهدها منك ....ودمتم بخير وسلام يارب ....!!!!!!


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917796257
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة