صيدا سيتي

المطران حداد: شعارات المتظاهرين جميلة لكن طريقتهم احيانا لا تنسجم معها طيران حربي معاد خرق أجواء صيدا حراك صيدا يرفع شجرة ميلادية بيان هام لمفوضية الجنوب في الكشاف المسلم‎ لقاء حواري مع المعالج النّفسي "محمد عرابي" بعنوان: "هل الانتحار هو الحلّ؟" رئيسة تعاونية موظفي الدولة في الجنوب لورا السن كرمت الدكتور طانيوس باسيل لمناسبة انتهاء خدماته الوظيفية "رئة" يتنفس بها مخيم يختنق! موظفو مستشفى صيدا الحكومي يعتصمون للمطالبة بالإفراج عن السلفة المالية للمستشفى، ومن أجل الحصول على رواتبهم مبارك إفتتاح مركز العلاج بالحجامة Cupping Therapy Center للنساء والرجال في صيدا مبارك إفتتاح مركز العلاج بالحجامة Cupping Therapy Center للنساء والرجال في صيدا للإيجار شقة مفروشة في عبرا التلة البيضاء للإيجار شقة مفروشة في عبرا التلة البيضاء ورشة عمل دراسية وبحثية وتخطيطية حول "النسيج العمراني في صيدا القديمة" الحريري التقت سفير مصر الجديد وسوسان وضو والسعودي أسامة سعد في الاجتماع الموسع لدعم الانتفاضة يدعو لتزخيم الانتفاضة من أجل تمكينها من مواجهة السلطة القائمة، وإنقاذ الوطن، وتحقيق مطالب الناس ديما مراد وقّعت كتابها "ثوان حاسمة" في ثانوية رفيق الحريري اجتماع موسع في مركز معروف سعد ناقش سبل دعم الانتفاضة الشعبية وتزخيمها متظاهرون دخلوا مبنى الضمان في صيدا وطالبوا بحقوق المواطن في الضمان الدولار لن يساوي 1500 والبنزين سيزيد 5000.. هذا ما ينتظر لبنان إذا "جاء" "صندوق النقد"! "شجرة ميلاد" صيدا من الإطارات: رسالة رمزية عن الفقر... والعيش المشترك

فندق صيدون ( حكاية إبريق زيت أخرى )

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الأربعاء 20 شباط 2013 - [ عدد المشاهدة: 8410 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


بقلم نور الدين الصلح - صيدا سيتي:
لقد كثرت اباريق الزيت في كتاباتي، واليكم ابريق آخر،
يعلم أبناء مدينة صيدا ( طبعا" الجيل السابق ) أن فندق صيدون الكبير قد تم بناؤه في عهد الرئيس المغفور له رياض الصلح ورعايته، وذلك في العام 1950 عندما عهدت بلدية صيدا باستثماره الى مجموعة << فنادق طانيوس >>.
وفي العام 1988 اتخذت بلدية صيدا قرارا" بهدم هذا الفندق!!
وفي 16 أيلول من العام 2011 وقعّت بلدية صيدا ممثلة برئيسها المهندس محمد السعودي اتفاقية انشاء فندق صيدون على العقار رقم 375 الذي تبلغ مساحته اكثر من 44 دونما"، والفندق الذي سيتم تشييده يتألف من أربعة طوابق تضم 84 غرقة مع منتجعات ومرافق أخرى، كما تشمل الاتفاقية إنشاء مجمع تجاري.
هذا وقد انقسمت الآراء في المدينة حول هذه الاتفاقية وكان أشد المعترضين على بنودها عدد من المهندسين المستقلين وبلدية الظلّ.
هذا وقد كان موضوع الاتفاقية بين أخذ وردّ عند فعاليات المدينة، حتى كانت شغلهم الشاغل ما أدى الى تصدر أخبارها الصحف اللبنانية كافة، وظهرت عناوين عدّة منها:
1. فندق صيدون يشغل صيدا.
2. اتساع الإعتراضات على اتفاقية صيدون.
3. بلدية الظلّ تعترض على اتفاق صيدون وتبني موقف مجموعة المهندسين الصيداويين.
4. فضيحة صيدون فضيحة من نوع آخر.
5. إجماع صيداوي على رفض اتفاقية صيدون.
6. إتفاقية صيدون للتعديل أو الإلغاء.
7. مجموعة المهندسين الصيداويين تعترض وتناقش.
8. اتفاقية تمت بعيدا" عن أي تشاور مع فاعليات المدينة وهيئاتها.
9. البلدية تتبع سياسة كيدية والأهالي يرفضون احتضار المدينة.
10.المهندسين: الرغبة في التوصل إلى اتفاق يضمن مصلحة المدينة ولا يفرط بحق البلدية.

أمام هذه لاعتراضات والاحتجاجات والشكوك كان ردّ ودفاع رئيس البلدية ومن معه على كل هذه الاعتراضات، هذا الرد الذي يتلخص في ما يلي :
1. توقيع عقد إنشاء فندق صيدون، خطوة هامة.
2. هذا الفندق سيتمتع به أهالي صيدا وزائروها.
3. من المعيب ألاّ يكون في صيدا فندق سياحي بما تعنيه هذه الكلمة.
4. هذه الاتفاقية لن تصبح سارية المفعول إلا بعد موافقة ديوان المحاسبة.
5. تجمع المهندسين الجدد يؤخر السياحة في صيدا.
6. الجماعة الاسلامية : نحن مع كل مشروع يعود بالخير والمنفعة على صيدا وأبنائها، ولعل أي مشروع تكون له نقاط إيجابية ونقاط سلبية.
7. 20% من الاسهم للمستثمر و80% من الاسهم ستعرض على أهالي صيدا مدة الاستثمار 35 سنة.
هذا وفي 02 تشرين الأول 2011 أي بعد ثلاثة أسابيع من ردود الفعل العفوية خرج اللقاء المرتقب بين رئيس بلدية صيدا ومجموعة المهندسين الصيداويين بأراء واقتراحات أهمها إعادة وضع دراسة حول الجدوى الاقتصادية لهذا المشروع، وكذلك دراسات يقوم بها بنك استثماري وشركة ممكن ألمانية لوضع دفاتر الشروط الادارية المطلوبة، حسب ما قيل.
وهنا نقول أنه ومنذ أكثر من سبعة عشر شهرا" وحتى الآن لم نسمع ولم نر أية بادرة ايجابية تجاه هذا الموضوع. لذلك نطلب أعادة الحوار سريعا" بين القوى والمهندسين الصيداويين لإزالة كل العوائق، والبدء بالمشروع حتى لا ننتظر ما انتظرناه للبدء بمشروع جبل النفايات أي 35 سنة إنتظار وينام الملف بالادراج.

ملاحظة : نلفت نظر البلدية على أن الشارع الممتد من مقبرة الإنكليز الى فرن العربي والذي ينقسم عقاريا" بين حارة صيدا ومدينة صيدا، يعاني من عدم وجود مجاري للصرف الصحي ومياه الشتاء فيه، وهو مستنقع للمياه والحفر صيفا" وشتاء" ، ونسبة الحوادث في ذلك الطريق كثيرة وخصوصا" بين مصلحة المياه وفرن العربي والمشاة يطالبون كذلك الجهات المعنية بالتدخل لمعالجة المياه والحفر التي تضايقهم اُثناء سيرهم على الأقدام.
ونحن رغم كل هذه الملاحظات لم نر لا البلدية ولا غيرها يعير هذا الموضوع أي اهتمام.

صاحب التعليق: هيثم معروف الحريري
التاريخ: 2013-06-12 / التعليق رقم [48058]:
فندق صيدون وعالوعد يا كمون
هل تتكرر قصة إبريق الزيت في كل مشاريع المدينة المعلقة كالعادة بفعل النسيان والإهمال من قبل القيمين على المدينة
ونحن نهنيك يا أستاذ نور الدين على شفافيتك في إضاءة الصورة وإلى الأمام سر

صاحب التعليق: زكريا
التاريخ: 2013-02-21 / التعليق رقم [46002]:
ان هذه المقالة توضح لنا اننا في صيدا لا احد يتابع المواضيع نتمنى على جميع القوى السياسية والإجتماعية
ان يكون هناك ورشة عمل لمتابعة مشاريع صيدا منذ الان وليس في اوقات الانتخابات فقط.

صاحب التعليق: زكريا
التاريخ: 2013-02-21 / التعليق رقم [46001]:
حضرة السيد نور الدين المحترم
لقد عبرت عما نعانيه نحن أهالي الطلاب وما يعانيه أبناؤنا من حمل هذه الحقيبة ونطالب المدارس ولجان الأهل ووزارة التربية بعدم الإستخفاف بهذا الموضوع الذي يؤثر على85% من طلابنا .
ونتمنى أن تستمر بمتابعت هذه المواضيع في هذا الزمن العكر الذي لايلتفت فيه أحد إلى مجتمعه بمافيهم نوابنا .


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919693155
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة